تسارع نبضات القلب

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٢٧ ، ٢٥ نوفمبر ٢٠١٥
تسارع نبضات القلب

تسارع نبضات القلب

يعد تسارع نبضات القلب الذي يكون مؤلماً من الأمور المقلقة، فباستثناء تلك الزيادة في ضربات القلب ودقاته التي تحدث نتيجةً، لأمور عاطفية مثل رؤية الحبيب أو ما شابه، فإن ذلك يعد أمراً غير طبيعي ويسستدعي معرفة أسبابه وعلاجه. تسارع نبضات قلبك قد لا يكون ظاهرة عاطفية فماذا إذاً؟


النبض الطبيعي

إنّ معدل النبض الطبيعي يتراوح بين 50 و85 نبضة في الدقيقة الواحدة، وذلك بمعدل 72 نبضة عند الرجل، أمّا المرأة فالمعدل عندها يكون أسرع قليلاً حيث يتراوح بين 76 و80 نبضة في الدقيقة، كما أنّ هذا المعدل يزداد عند الطفل حديث الولادة إلى 140، أمّا النبض البطيء الذي يتراوح بين 50 و65 أمر عادي عند كبار السن، وبغضّ النظر عن عمر الشخص، فإنه يجب أن ينتظم النبض مع عمل القلب في انسجام أما إذا وصلت نبضات القلب أثناء الراحة و دون أي مؤثرات عاطفية إلى 100 نبضة بالدقيقة فهاذا يصنف ضمن تسارع في نبضات القلب .


أسباب التغير في النبض

هناك العديد من الأسباب للتسارع في ضربات القلب. بعضها بسيط، والبعض الآخر خطير، ويجب الوصول إلى التشخيص الصحيح لعلاج هذا التسارع حتى يتمكن الطبيبُ من القيام بالعلاج الذي يحتاج إليه المريض.


الأسباب البسيطة

تطرأ في الغالب هذه التغيرات في النبض نتيجةً لأوضاع معينة ومنها الإرهاق أو الجهد الجسدي الشديد، ومن الممكن أن يتسارع النبض أيضاً بعد الاستهلاك المفرط للقهوة والكحول، أو المحفزات الأخرى التي قد تكون أدوية أو سواها، وكذلك يدق القلب سريعاً عند الخوف الشديد أو التأثر العاطفي، ومن الممكن أن يحدث هذا التسارع من دون سبب واضح، وللتقليل من هذه الزيادة ينصح بتقليل التوتر وزيادة ممارسة التمارين الرياضية وفي حالة فقدان الجسم لكمية كبير من السوائل فهاذا الأمر يقلل كمية الدم في الجسم مما يؤدي إلى تسارع في دقات القلب لعويض هاذا الخلل و قد يؤدي إرتفاع درجة حرارة الجسم و إرتفاع إفرازات الغدة الدرقي إلى تسارع في دقات القلب .


الأسباب الخطيرة

تكمن هذه الأسباب في وجود بعض الأمراض القلبية مثل فتحات القلب الوراثية وغيرها من الأمراض الوراثية، كما يمكن أنّ يكون السبب تلفاً في عضلات القلب والصمامات، أو مرض في الشريان التاجي كتصلب أو تضيق في الشريان، أو فرط نشاط الغدة الدرقية حيث يزداد إفراز الهرمونات مما يزيد من عمليات الأيض في الجسم ويؤدي إلى سرعة وعدم انتظام دقات القلب، تكمن الخطورة عند زيادة عدد ضربات القلب وحدوث تسارع كبير يفوق 300 ضربة في الدقيقة نتيجة بعض أمراض القلب الخطرة، ويؤدّي ذلك إلى توقف القلب المفاجئ.


أعراض زيادة سرعة نبضات القلب

  • آلام في الصدر.
  • خفقان القلب.
  • دوخة.
  • كتمة في النفس.


الوقاية من أمراض القلب

  • التحكم في ضغط الدم ومستوى الكولسترول.
  • التحكم في الإجهاد والضغوط النفسية.
  • المحافظة على الوزن الطبيعي.
  • الرياضة والأكل الصحي.
  • الفحص المنتظم للجسم.
يعمل التبغ والكحول والقهوة وبعض أنواع الأدوية على زيادة سرعة خفقان القلب، كما تساهم ملوثات البيئة مثل عوادم السيارات وغيرها في ذلك أيضاً.