خصائص البرمائيات

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٩:٤٣ ، ١٠ أبريل ٢٠١٦

البرمائيات

البرمائيات أو الحيوانات البرمائية هي أحد أنواع الحيوانات، وتتميّز عن باقي الحيوانات بأنها تستطيع العيش في البيئة المائية، وعلى اليابسة أيضاً، وقد تتكاثر في الماء أو على اليابسة، وتعد البرمائيات من الحيوانات الفقارية؛ أي تحتوي أجسامها على عامود فقري، ولا يحتوي جسم البرمائيات على الحراشف.


خصائص البرمائيات

البرمائيات لها خصائص عديدة منها:

  • حياة البرمائيات :بشكلٍ عام تبدأ حياة الحيوانات البرمائية في الماء، حيث تتكوّن، أولاً من يرقة صغيرة ثم تنمو تدريجياً وتتحوّل إلى شكل آخر يسمّى اليافعة، ولكل من اليرقات واليافعات شكل مختلف، وبعض اليافعات تبقى في المياه، إلّا أن أغلب اليافعات تكمل بقية حياتها على اليابسة.
  • حجم البرمائيات: تعتبر البرمائيات من أصغر الحيوانات الفقارية حجماً، فتعتبر أصغر من الأسماك، والطيور، والثديّات على سبيل المثال. فقد لا يزيد طول بعض أنواع البرمائيات عن 15 سنتمتراً، وكذلك قد لا يزيد الوزن عن 60 غراماً، ولكن صفة الحجم الصغير لا ينطبق على جميع أنواع البرمائيات فهناك أنواع ضخمة منها كالسمندر الياباني العملاق الذي يعد أكبرها ويبلغ طول الحيوان البالغ حوال 1.5 متراً أو أكثر.
  • الدم البارد: فتتميّز البرمائيات بأنها تتّصف بالدم البارد، ودرجة حرارة أجسامها قادرة على التكيّف مع درجة حرارة البيئة المحيطة بها، حيث تساوي درجات حرارة جسمها درجة حرارة البيئة المحيطة بها، وتتأقلم البرمائيات مع البيئة الخارجية فعلى سبيل المثال تدخل أنواع البرمائيات التي تعيش في المناطق الباردة جداً في سبات شتوي، أما الأنواع التي تعيش في البيئات الحرّة جداً والجافّة تدخل في البيات الصيفي وحالة من الخمول، وكذلك تعيش البرمائيات في جميع المناطق في العالم إلّا القارّة المتجمدة الجنوبية.
  • أماكن عيش البرمائيات: تفضّل البرمائيات السكن في المناطق ذات الطبيعة الرطبة، والقريبة من المسطحات المائية المختلفة كالمستنقعات، والبحيرات، والجداول المائية، ولكن تفضّل بعض الأنواع منها كالضفادع في المناطق ذات الطبيعة المدارية والتي تحتوي على الأشجار، ومنها يعيش في المناطق ذات الطبيعة الجافّة.
  • غذاء البرمائيات: تتغذّى بعض أنواع البرمائيات على الحشرات، وتأكل بعضها النباتات.
  • فوائد البرمائيات: تساعد الإنسان في التخلّص على الحشرات من خلال تناولها لمعظم أنواع الحشرات مما يحافظ على التوازن البيئي، وكذلك تتغذّى بعضها على يرقات الحشرات التي تسبب التلف للمحاصيل النباتية والتي تؤدّي إلى نقل الأمراض، كما تعد البرمائيات غذاءً لبعض الناس، حيث يتناول العديد من الناس في بعض مناطق العالم لحوم البرمائيات، وتساعد بعض هذه البرمائيات على علاج أمراض الإنسان.
اقرأ:
210 مشاهدة