شعر عيد ميلاد

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٠:٣٩ ، ٣٠ يوليو ٢٠١٥
شعر عيد ميلاد

هناك الكثير من الأشعار المتنوّعة والمتعدّدة، ومنها أشعار الميلاد التي يحبّ الكثيرون إهداءها لبعضهم البعض في أعياد ميلادهم، تهنئةً لهم ودعوةً بطول العمر السعيد، ولذلك سنذكر في هذا المقال بعض هذه الأشعار.


عيد ميلادها للشاعر نزار قباني

بطاقة من يدها ترتعد

تفدى اليد

تقول: عيدي الأحد

ما عمرها؟

لو قلت غنى في جبيني العدد

إحدى ثوانيه إذا

أعطت، عصوراً تلد

وبرهة من عمرها

يكمن فيها أبد

ترى إذا جاء غد

وانشال تول أسود

واندفعت حوامل الزهر

وطاب المشهد

ورد وحلوى وأنا

يأكلني التردد

بأي شيء أفد

إذا يهل الأحد

بخاتم بباقة؟

هيهات.. لا أقلد

أليس من يدلني؟

كيف وماذا أقتني؟

ليومها الملحن

أحزمة من سوسن؟

أنجمة مقيمة في موطني؟

أهدي لها

الله ما أقلها؟

من ينتقي؟

لي من كروم المشرق

من قمر محترق

حقا غريب العبق

آنية مسحورة خالقها لم يخلق

أحملها غدا لها

الله ما أقلها

لو بيدي الفرقد

والدر والزمرد

فصلتها جميعها

رافعة لنهدها

ومحبسا لزندها

هدية صغيرة تحمل نفسي كلها

لعلها

إذا أنا حملتها

غدا لها

ستسعد

يا مرتجي يا أحد


أشعار منوّعة عن عيد الميلاد

أحب أكـون أول مـن حمـل الأزهـار

وقدمهـا هديـة (بعـيـد مـيـلادك)

وأحب أكـون أول مـن يجيـب النـار

ويشعل لك ( شمـوع الـود ) لسعـادك

واحب أكـون أول مـن يعـزف أوتـار

يدندن لك (غنيـة) ماضـي أمجـادك

وأحب أكـون أول مـن يغنـي أشعـار

(سنة حلـوة) وربـي يسعـد فـوادك

واحب أكون أول من يقول : اشْ صار

؟!أفا !! تبكين وانتِ بفرحـة أعيـادك !!

وأحب أكون أول مـن خفوقـه طـار !!

وضمك حيل . . كنـه صـدره أوسـادك

وأحب أكون أول وآخر (الأسـرار !!)

أنا ( المجهول !! ) ما تعرفني حسادك !!

وأحب أكون آخر !! آخـر (الـزوار)

يغادر (حفلتك) في (عيد ميـلادك !!)

أناظر عقرب الساعة ولهيب الوقت يكويني

بعد عمري وش أهديله هدية عيد ميلاده؟

أبا اهْديه العمر كلّهولي باقي من سنيني

أبا ألْمس قلبه بإيدي واحس بنبضة فواده

أبيه يضمّني بالحيل،، ويشبك عينه بعيني

أبيه ْيعرْف أنه لي ولا أقوى على بعاده

أبيه يعيش في أعماقي وبأنفاسه يدفّيني

عسى الله لا يفرقنا يقوّيني على إسعاده

أحّبه في المزح والجد،، أحبّه لو يشقّيني

أحب إصراره المزعوم وأعشق شدة عناده

نطفّي لهفة الأشواق أداريه ويداريني

يساندني فضيقاتي وأنا فضيقاته سناده

شؤون الله في خلقه بهمساته يداويني

إذا به اجتمع ينسى عربه وناسه وبلاده

وإذا مات الفرح فيني ببسماته يعزّيني

ويحكي لي قصص حب وغرامٍ عاشها أجداده

ومن شهد الثغر يروي ظما روحي ويسقيني

علي يغار من نفسي وقلبي تموت حسّاده

تقبّل عمري الباقي وخذ قلبي قبل عيني

ولا تزعل بعد عمري ترى تستاهلزيادة