فوائد الشوفان بالحليب

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢١ ، ٢١ مارس ٢٠١٦
فوائد الشوفان بالحليب

الشوفان

تتعدد الوصفات الطبيعيّة التي يصفها المختصون في مجال التغذية ويكون فيها الشوفان عنصراً رئيسيّاً، وذلك بفضل تركيبته الطبيعيّة الفريدة التي تجعل منه علاجاً فعالاً للعديد من المشكلات الصحيّة والجماليّة، فضلاً عن كونه عنصراً غذائيّاً ذا قيمة عالية تعود على الجسم بالعديد من الفوائد، حيث يوصي العديد من الأطباء والمختصين في مجال الصحة بتناول الشوفان بالحليب بوجه خاص؛ نظراً للعديد من الفوائد التي يمكن أن يحصل عليها الجسم من هذا المزيج المتكامل والذي يشكل وجبة غذائية صحية خفيفة ومفيدة.


فوائد الشوفان بالحليب

  • يعتبر مزيج الشوفان بالحليب من أكثر العناصر الطبيعيّة التي تساعد على زيادة الشعور بالشبع لدى الإنسان، وفي الوقت نفسه تمده بكافة العناصر الطبيعيّة والمعدنيّة والفيتامينات اللازمة له، وبالتالي تساعد إلى حد كبير على التخلص من الوزن الزائد والسمنة، كما وتساعد على حرق الدهون وإذابتها والتخلص من السيلوليت المتراكم في الجسم بشكل طبيعي بحت.
  • يعتبر الشوفان مع الحليب وخاصة الحليب الخالي من الدسم أو منزوع الدسم، ويمكن في هذه الحالة استخدام الحليب الطبيعيّ أو حليب الصويا كبديل عن الحليب الحيوانيّ للأشخاص النباتيين، علماً أنه يحقق الفائدة نفسها، وهو من أفضل العناصر الطبيعيّة المغذّية للجسم، والتي تمده بالطاقة والحيوية اللازمة له، ويعد من أقوى مضادات الأكسدة، وتحارب هذه الوصفة كافة الفايروسات والعدوات الجرثوميّة والبكتيرية التي من شأنها أن تقوّي الجهاز المناعي للجسم، وبالتالي يقي من كافة الأمراض التي تشكل تهديداً حقيقيّاً على صحته وقوته.
  • يعتبر الشوفان غنيّاً جداً بالألياف التي تساعد على خفض معدل الكوليسترول في الدم وخاصة الكوليسترول الضار، مما ينتج عن ذلك خفض احتماليّة التعرض لأمراض القلب والشرايين والأوعية الدموية ويقي من السكتات القلبيّة والجلطات الدماغيّة وغيرها من الأمراض القاتلة.
  • تساعد هذه الخلطة على خفض معدل السكر في الدم، مما يساعد على تنظيمه ويحول دون الإصابة بالأمراض الخطيرة الناتجة عن ذلك، مما يجعلها مفيدة جداً لمرضى السكري على وجه التحديد.
  • يعد من أفضل الوصفات الطبيعيّة التي تساعد على تنشيط عمل الأمعاء وتسهيل عمليّة الهضم، وخاصة في حال كان الحليب منزوع الدسم، كما ويحول دون التعرض لمشاكل الجهاز الهضمي المختلفة بما فيها كل من الإمساك وعسر الهضم والانتفاخات والغازات وغيرها.
  • يعتبر من أهم الوصفات المساعدة على تهدئة الأعصاب، والتي تزيد من الشعور بالاسترخاء والراحة والتخلّص من القلق والتوتر الناتج عن الضغوطات الحياتيّة اليومية، وبالتالي يساعد على التخلص من الأرق واضطرابات النوم المختلفة أيضاً.