فوائد الكافيار

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٢:٢٤ ، ٣٠ مارس ٢٠١٤
فوائد الكافيار



يحتوي الكافيار على فوائد غذائية وصحية كثيرة منها

أوميجا 3 وأوميجا 6: فالكافيار يُوفر للجسم حاجته الكاملة من الأحماض الدهنية، التي تحفز الجسم على إفراز هورمونات مفيدة تُساعد على إصلاح أنسجة الجلد التالفة وتُشجعه على تجديد بروتينات الكولاجين الضرورية للأنسجة الضامة في العضلات والجلد والأربطة والغضاريف والعظام. وتمنع هذه الأحماض الدهنية الإصابة بالالتهاب الخلوي الذي يُعد أحد أسباب شيخوخة البشرة، وتكوُن طبقة الأدمة عند التقدم في العمر. وتعمل هذه الأحماض على تحسين وظائف الجسم من خلال تخفيف كثافة الدم بشكل طبيعي، لتخفيض ضغط الدم وحماية الشرايين الرئيسية،وتُساعد هذه المكونات الغذائية أيضاً على تحسين وظائف الذاكرة

فيتامينات ،أ و فيتامين ه لهذان الفيتامينان دوراً هاماً في الحفاظ على نضارة البشرة وشبابها. ففيتامين ضروري لترميم الأنسجة الجلدية التالفة، في حين أن الفيتامين يرطب الجلد بعمق ويُبطل مفعول الجفاف المفرط الذي قد يصيب طبقة الأدمة تحت الجلد. ويحتوي هذان الفيتامينان أيضاً على مضادات أكسدة متعددة الفوائد الصحية والتي تجعل بشرة الجسم تتمتع بليونة ونعومة لسنوات متقدمة من العمر

البوتاسيوم والسيلينيوم: يُساعد هذان المكونان الغذائيان على تحسين مرونة طبقة الأدمة تحت الجلد، ومن ثم منع الظهور المبكر للتجاعيد والخطوط الرقيقة. ويَحُولان أيضاً دون إصابة الجلد والبشرة بالترهل ويؤكد علماء التغذية إن تناول الأسماك والكافيار وفواكه البحر له فوائد صحية على الجسم بشكل عام وعلى البشرة بشكل خاص، إذ إن غناها بمكونات غذائية متنوعة يعود بالنفع على أنسجة الجلد ويجعلها أقدر على استدامة نضارتها ومقاومة الشيخوخة المبكرة، لا سيما إذا أضيف إلى ذلك استخدام منتجات العناية بالبشرة والمرطبات المُستخلصة من الأعشاب البحرية

تقترح بعض شركات التجميل العناية ببشرتك وتغذيتها بالكافيار وغيره من التركيبات الغنية. حيث يتم تصميم كل مستحضر بشكل علمي لكي يتمكن من معالجة مشكلات البشرة المرتبطة بالتقدم في السن، كتلون البشرة غير الموحد وظهور البقع القاتمة عليها، بالإضافة إلى معالجة افتقادها إلى التماسك الذي يترافق عادة مع تشكيل التجاعيد والخطوط الصغيرة والثنايا وجفاف عام وانعدام الصفاء وتعرف خلاصات الكافيار النادرة بأنها غنية بالأحماض الدهنية «أوميغا 3»، التي تعتبر بدورها مصدرا مهما للحمض النووي البحري، يشد البشرة ويوفر القوة والتماسك والتغذية بالفيتامينات والأحماض النووية، والفوسفوليبيدات، والبروتينات التي تخفف من ظهور التجاعيد لتعزز مظهرا أكثر شبابا للبشرة. هذه الأحماض تسهم أيضا في زيادة مستوى الدفاع الطبيعي للبشرة المضاد للأكسدة، وتحسن حاجز الرطوبة

يشمل نظام الكافيار كريم ترطيب مدعوما مستخرجا من النباتات الغنية بالريسفيراتول، والعسل الأبيض النادر، والكمأ الأبيض، ومركب الشاي الأبيض ومركب الزهر الأبيض الذي يحسن من احتفاظ البشرة بالرطوبة، بالإضافة إلى أنه يزود خلايا البشرة بالطاقة، ويحميها من العوامل التي تسهم في ترهلها وشيخوختها. وللبشرة المحيطة بالعينين أيضا مصل يخفف من تلونها ومن هالاتها السوداء ومن الشعوربالانتفاخ

2835 مشاهدة