كم عدد عضلات جسم الانسان

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٢٦ ، ١٤ نوفمبر ٢٠١٦
كم عدد عضلات جسم الانسان

جسم الإنسان

يحتوي جسم الإنسان على 206 عظمات، منها 22 عظمة موجودة في جُمجمة الإنسان،[١] أمّا بالنّسبة للعضلات، فإنَّ جسم الإنسان يحتوي على 620 عضلةٍ مُختلفةٍ،[٢] أقواها العضلة الماضغة بين الفّكين،[٣] وأكبرها عضلة الفخذ، فالعضلة عبارة عن نسيجٍ قويٍّ ومرِن يجعل أجزاء الجسم تتحرّك.


في الحياة اليوميّة يستخدم الإنسان العضلات في مُختلف أنواع الحركة؛ فعند الأكل على سبيل المثال تُستخدم عضلة الفكّ لمضغ الطّعام، وتُساعِدها عضلاتٍ أُخرى في تقليب الطّعام داخل المعدة أو الأمعاء، وتجعل عضلات الصّدر التّنفُّس مُمكناً.[٤] تُغطّي العضلات جميع جسم الإنسان، وعند النّمو يزداد حجم العضلة، وعند البلوغ تُصبح العضلات تُشكِّل نصف وزن الجسم.[٥]


أنواع العضلات

تنقسم العضلات إلى نوعين أساسيّين؛ عضلات هيكليّة، وأُخرى مَلساء، ويحتلّ القلب عضلةً خاصّةً به تجمع بين العضلات الهيكليّة والملساء.[٦]


العضلات الهيكلية

مَهام العضلات الهيكليّة

من المَهام العديد للعضلات الهيكليّة:[٧]

  • تعمل على تماسُك عظام الهيكل.
  • إعطاء الشّكل والدّعامة.
  • تحريك الجسم.
  • تُشكِّل العضلات الهيكليّة الجزء الأكبر من السّاقين، والسّاعدين، والبطن، والصّدر، والرّقبة، والوجه.


تكوين العضلات الهيكليّة

تتكوّن العضلات من خلايا تُسمّى ألياف، والألياف تكون على شكل أسطوانيّ طويل، فإذا تمَّ النّظر إليها داخل المجهر فستظهر على شكل حُزمةٍ داكِنةٍ تتبادل مع حُزمةٍ ناصِعةٍ تُسمّى التّخطُّطات، ولذلك يُطلق أيضاً على العضلات الهيكليّة اسم العضلات المُخطّطة. ترتبط الألياف ببعضها بنسيج ضامّ، وترتبط نهاية العضلة مع العظم بنسيجٍ ضامٍّ قويٍّ أيضاً.[٨]


طريقة عمل العضلات الهيكليّة

تعمل العضلات الهيكليّة بطريقتين، فهي تعمل في ازدواج:[٩]

  • المُثنية: حيث تقوم بثني المِفصل وتأتي قريبةً من الجسم.
  • الباسطة: وتقوم بعكس وظيفة المثنية.


على سبيل المثال، العضلة ذات الرّأسين في مُقدّمة العَضُد تكون مُثْنية، وعندما تنقبض هذه العضلة ينثني المِرفق ويتحرّك السّاعد واليد ناحية المَنكب، وتقع العضلة ثُلاثيّة الرّؤوس خلف العَضد وتكون باسطة، وعندما تنقبض يستقيم المِرفق ويتحرّك السّاعد واليد بعيداً عن المِرفق. وفي نفس الوقت تسترْخي العضلة ذات الرّأسين بحيث تستطيع العضلة ثلاثيّة الرّؤوس أن تجذبها مرّةً أُخرى إلى الأصل. أحيانًا تُسمّى بالعضلات الإرادية؛ لأنّها تتحرّك إراديّاً تحت التحكّم الواعي، وقد تتحرّك العضلات الهيكليّة لا إراديّاً دون تحكّم واعٍ، فمثلاً تحدث حركةٌ لا إراديّة عندما يبعد الشّخص يده عن جسم ساخن تلقائيّاً دون التّفكير في ذلك.[١٠]


العضلات الملساء

تكون هذه العضلات أصغر من ألياف العضلات الهيكليّة، وتحتوي على نواة واحدة.[١١]


أماكن وجود العضلات الملساء

توجد العضلات الملساء بنسبةٍ أقلّ من العضلات الهيكليّة في الجسم، وتوجد في الأماكن الآتية:[١٢]

  • جُدران المعدة والأمعاء، والأوعية الدمويّة والمثانة.
  • العضلات الهيكليّة في ألياف العضلات الملساء غير المُخطّطة.


طريقة عمل العضلات الملساء

تختلف طريقة عمل العضلات الملساء عن العضلات الهيكليّة، فهي تعمل كالآتي:[١٣]

  • تعمل ببُطء وتلقائيّة بنظام انقباضٍ إيقاعيّ طبيعيّ يتبَعهُ ارتخاء، وبهذه الطّريقة تتحرّك عمليّات الجسم المُختلفة.
  • تُعرَف العضلات الملساء بالعضلات اللاإراديّة لأنّها ليست تحت التحكُّم الواعي للدّماغ.


العضلة القلبيّة

وهي العضلة التي يتكوَّن منها القلب، وتعمل على استمراريّة ضخّ القلب للدّم بشكلٍ مُستمرّ.[١٤]


طريقة عمل العضلة القلبيّة

عندما تنقبض خلاياها تدفع الدّم في الشّرايين خارج القلب، ويدور الدّم في كُلّ مكان في الجسم، جالِباً الغذاء للخلايا.[١٥] تجمع عضلة القلب بين صِفات العضلة الهيكليّة والعضلة الملساء؛ بحيث تحتوي على تَخطُّطات كالعضلات الهيكلية، و تحتوي كُل خليّة عضليّة قلبيّة على نواة واحدة تنقبض تلقائيّاً، مثل ألياف العضلات الملساء.


تأثير الرّياضة على العضلات

  • عند رفع الشّخص عدّة أوزان ثقيلة لفترة قصيرةٍ كلّ يوم تنمو العضلات بشكل أكبر؛ فهذا التّمرين يجعل نواة العضلة تزيد في إنتاج الخيوط السّميكة والرّفيعة.[١٦]
  • عند تأدية الشّخص تمريناً خفيفاً بانتظام لفترة طويلة، مثل السّباحة لمُدّة ثلاثين دقيقة، تزيد ألياف العضلة من قدرتها على إنتاج الطّاقة التي تحتاجها للمُحافظة على مثل هذا الجهد العضليّ.[١٧]


يحدُث أحياناً ارتباك عمل العضلات الطبيعيّ؛ فيشعر الشّخص أحيانًا بشدٍّ عضليّ مؤلم إذا قام بتمرينات شاقّة لمدّة طويلة، يتضمّن الشدّ العضليّ للعضلات الهيكليّة انقباضاً عضليّاً تشنُّجيّاً، ولا يعرف أحد بدقّة لماذا يحدث مثل هذا الشّد العضليّ، ولكن من المُحتَمل أن يكون السّببُ زيادةً أو نقصاً أكثر من اللّازم في أملاح السّائل المُحيط بألياف العضلة.[١٨]


عن طريق الرّاحة والتّغذية المُناسبة يستطيع الجسم تصحيح الوضع ليتوقّف الشدّ العضليّ. يُمكن أن يحدث الشدّ العضليّ في العضلات الملساء للمعدة والأمعاء، ويستخدم الأطبّاء الحرارة والتّدليك والأدوية في علاج الشدّ العضليّ. قد يُسبّب العمل العضليّ الشّاق تمزُّقَ العضلات الهيكليّة الذي قد يستمرّ حتى أربعة أيّام في الحالات الشّديدة، ومن المُحتمل أن يكون بسبب تلف العضلة والنّسيج الضامّ، وبالتّمرين المُناسب يستطيع الجسم والعضلات التكيُّف للعمل العضليّ الشاقّ، ويقلّ كثيرًا خطر تلف الأنسجة.[١٩]


رياضة القوّة ورفع الأوزان

تُعتبر رياضة القوّة (بالإنجليزيّة: Powerlifting) من الرّياضات التي تحتاج إلى جُهد عضليّ كبير؛ فالمُنافسة فيها تعتمد على مقدار الوزن المحمول، وبالتّالي فإنَّ رفع الوزن يأتي من قوّة العضلات. ويقوم اللّاعبون بالتّدريب اليوميّ على حمل الأوزان ومُحاولة زيادتها، مع اتّباع نظام غذائيّ يُساعد على ترميم وبناء العضلة بعد التّدريب.[٢٠]


رياضة كمال الأجسام

رياضة كمال الأجسام (بالإنجليزيّة: Bodybuilding) هي رياضة يتمّ التّنافُس فيها من حيث حجم وشكل العضلات، فتدريب اللّاعبين يشمل حمل الأوزان والقيام بتمارين مُعيّنةٍ لتضخيم كُلّ عضلة على حِدة والزّيادة من تفصيلها ووضوح زواياها، ويحتاج اللاعبون إلى نظام غذائيّ مُتكامل لترميم العضلة وبناءها، ولكن بنفس الوقت تفادي زيادة نسبة الدّهون في الجسم لتبقى العضلة ظاهرةً وواضحةً.[٢١]


أمراض العضلات

  • ضمور العضلات: يُهاجم هذا المرض الجهاز العصبيّ والأعصاب التي تُنبّه العضلات، ويُؤدّي إلى تلف هذه الأعصاب، وبالتّالي تنكمش العضلة تدريجيّاً وتصبح ضعيفة، مثال عليه مرض العَصبون الحركيّ.[٢٢]
  • اعتلال العضلة: يحدث فيه ضعف عضليّ؛ لأنّ العضلة نفسها لا تعمل كما يجب، وتتميّز بعض الاعتلالات العضليّة بضمور تدريجيّ للعضلات الهيكليّة.[٢٣]


المراجع

  1. "10 Interesting Facts About Human Muscles and Bones.", Unbelievable Facts,4-7-2012، Retrieved 12-11-2016. Edited.
  2. Paul Ingraham (9-9-2016), "How Many Muscles?"، PainScience.com, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  3. Lily Norton (29-9-2010), "What's the Strongest Muscle in the Human Body?"، LiveScience, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  4. R. A. R. C. Gopura, Kazuo Kiguchi, Etsuo Horikawa (2010), A Study on Human Upper-Limb Muscles Activities during Daily Upper-Limb Motions , اليابان: Faculty of Medicine, Saga University, Page 54. Edited.
  5. JILL CORLEONE (17-1-2016), "How Much of Your Body Mass Is Actually Muscle?"، LIVESTRONG, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  6. "3 Types of Muscle Tissue: The Function of Skeletal, Cardiac, and Smooth Muscle", VisibleBody, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  7. "Muscles - Skeletal, smooth and cardiac", BBC, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  8. Roberta J Seidman, Erik D Schraga (19-8-2015), "Skeletal Muscle - Structure and Histology"، Medscape, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  9. Craig Freudenrich, "Skeletal-muscle Basics"، HowStuffWorks, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  10. M. Gideon Hoyle, "How Do Muscles Move the Body's Skeleton?"، LIVESTRONG, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  11. "The Smooth Musculature", Ken Hub, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  12. "Stomach smooth muscle", ScienceLearn,21-6-2007، Retrieved 12-11-2016. Edited.
  13. Craig Freudenrich, "How Muscles Work"، HowStuffWorks, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  14. "Cardiac muscle", Imperial College London, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  15. "How the Heart Works", eMedicineHealth, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  16. John Leyva (17-9-2013), "How Do Muscles Grow? The Science of Muscle Growth"، BuiltLean, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  17. Tyson Alexander (6-11-2015), "Does Swimming Increase Stamina & Lung Capacity?"، LIVESTRONG, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  18. "الشد العضلي .. أسبابه وكيفيّة علاجه"، Feedo، اطّلع عليه بتاريخ 12-11-2016. بتصرّف.
  19. Brad Sly, "Eating to Recover: How and What to Eat Post Workout"، BreakingMuscle, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  20. Jordan Syatt (3-2-2016), "The Beginner's Guide to Powerlifting: Everything You’ll Ever Need to Know about Competing"، elitefts, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  21. "Bodybuilding Vs. Powerlifting!", BodyBuilding,3-10-2004، Retrieved 12-11-2016.
  22. Lisa Mooney (14-5-2015), "What Causes Muscle Loss?"، LIVESTRONG, Retrieved 12-11-2016. Edited.
  23. Dr. Tomislav Meštrović (2-3-2015), "What is Myopathy?"، News Medical, Retrieved 12-11-2016. Edited.