كيف نربي أطفالنا تربية سليمة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٢:٠٥ ، ٢٠ مايو ٢٠١٨
كيف نربي أطفالنا تربية سليمة

التربية

تُعرف التربية بأنّها: مجموعة الأقوال والأفعال والتصرفات التي يقوم بها الوالدين تجاه أطفالهم، بهدف مساعدتهم من أجل اكتمال نموهم وتوجيه قدراتهم ليستطيعو الوصول الى الإستقلالية وتحقيق الغايات بعد وصول سن البلوغ، فيقع على عاتق الوالدين مهمة تنمية جميع الجوانب الشخصية، والفكرية، والعاطفية، والجسدية، والإجتماعية وتنمية سلوكهم لتحقيق الهدف المراد الوصول له في جميع مجالات الحياة.[١]


طرق تربية الأطفال

يبحث الكثير من الوالدين عن طرق لتربية أطفالهم بطريقة صحيحة، فهي تعتبر من أصعب المهام والوظائف، ومن أهم الطرق هي:


تعزيز إحترام الذات

يشعرالأطفال بذاتهم عندما يرون ذلك في معاملة أبائهم لهم، يعتبر كلام الوالدين من حيث نبرة الكلام وطبيعته وحركات الجسد من أهم الأمور التي تكسب الطفل ثقته بنفسه، فيجب على الوالدين الإبتعاد عن إنتقاد الطفل أو مقارنته مع غيره من الأطفال، فكل طفل طبيعته وقدراته تختلف عن غيره من الأطفال، بل على العكس كل ما يجب القيام به هو تشجيعهم ومدحهم وتركهم القيام ببعض الأمور بأنفسهم مما يجعلهم يشعرون بالفجر والقوة والسعادة.[٢]


الإنضباط

يعدّ الإنضباط من الأمور المهمة بالتربية السليمة فهو يساعد الأطفال على فهم قواعد المنزل بما هو مسموح وغير مسموح هذا يجعلهم يقومون بسلوكيات مقبولة، ويكونو بذلك قد تعلمو ضبط أنفسهم من خلال تجربة ذلك بتصرفاتهم لمعرفة الحدود المسموحه لهم، فيجب على الوالدين وضع مجموعة قواعد للسيطرة على تصرفات أطفالهم ليكونو منضبطين ومسؤولين في المستقبل، كمنعهم من مشاهدة التلفاز إلا بعد القيام بواجباتهم المدرسية.[٢]


منح الاطفال وقت كافي

يجب على الوالدين تخصيص وقت لأطفالهم، فعدم الإهتمام بهم والإهمال يؤدي الى تصرف الاطفال بطريقة سيئة وخاطئة، فعلى الأهل إعطاء وقت لأطفالهم، كتخصيص يوم في الأسبوع للتنزه معهم ومشاركتهم بألعابهم، أو تناول وجبة طعام معهم، فهذا يساعد على فهم الأطفال يشكل أكبر.[٢]


القدوة الحسنة

يكتسب الأطفال تصرفاتهم وكلامهم حتى حركاتهم من والديهم، فيجب على الوالدين أن يكونو خير قدوة لهم، وعدم مخالفة أقوالهم بالأفعال، فالقدوة الحسنة تصنع الأبطال وتجعل منهم في المستقبل رجال أقوياء، فكان الرسول صلى الله عليه وسلم خير قدوة للصحابة والسلف الصالح.[٣]


التوازن في الثواب والعقاب

يجب استخدام أسلوب العقاب والثواب بشكل متوازن، فالطفل يحتاج للثواب المادي والمعنوي معاً، فتكافأ طفلك بشراء لعبة له أو زيادة في المصروف، وأيضا بالتقبيل والمدح والتشجيع، وكذلك العقاب يجب الإبتعاد عن الضرب للأطفال لأنّه يؤدي إلى نتيجة عكسية معهم، ومن الممكن عقابهم بطرق كثيرة منها: التهديد، والخصام وعدم الكلام معه ولكن أن لايزيد عن ثلاثة أيام، والحرمان من مصروف.[٤]


المراجع

  1. سيما ابو رموز، تربية الطفل في الإسلام ، صفحة 13. بتصرّف.
  2. ^ أ ب ت " 9Steps to More Effective Parenting", kidshealth.org, Retrieved 2018-5-15. Edited.
  3. حمد رقيط، كيف نربي أبناءنا تربية صالحة، صفحة 8-9. بتصرّف.
  4. محمد مرسي، فن تربية الأولاد في الأسلام، صفحة 416. بتصرّف.


.