ماذا يحب الرجل في المرأة

ماذا يحب الرجل في المرأة

تختلف أذواق الرجال وتتعدد أهواؤهم ومتطلباتهم في مناحي الحياة ، لكنهم قد يجتمعون في آرائهم حول الجنس اللطيف ، ويتغير مزاجهم إلى الأفضل مجرد تحول الحديث عنهن ..


في مجالس الرجال المرأة من أولويات حديثهم فلو جلسنا مع أحد تلك المجالس يطرح أحدهم سؤالاً لأصدقائه ماذا تحب في المرأة ؟ فتتعدد الإجابات بين الأناقة والفهم والجمال مع بعض التفاصيل الأخرى ..


نعم .. إجابات متوقعة ونمطية سائدة في المجتمع عن صورة المرأة في عقل الرجل


مهلاً .. لنتوقف قليلاً ونعيد طرح السؤال مرةً أخرى


ماذا يحب الرجل في المرأة ؟ في الحقيقة سؤال يحتاج لإجابات محددة ودقيقة


عموماً

عموماً يبحث الرجل عن المرأة التي تستخدم فراستها وحدسها المباشر في الحكم على الأمور ، ويفضل بتحفظ الدقيقة التي تلاحظ اللفتات العابرة ، معتمداً عليها في استيعاب أكثر من موضوع في نفس الوقت دون ارتباك .. ينبهر بحسها في التنبؤ بالأمور ويضعه بالحسبان ، يحلم بالمطيعة التي تلبي الطلبات ، والمتمردة التي تكتب وصفة المغامرات.

وبعيداً عن العموميات يقسم العلماء تصور الرجال للمرأة حسب فئاتهم العمرية ففي العشرينات يكون تركيزهم منصباً بشكل رئيسي على الجمال الخارجي للمرأة ، وتكون دوافعهم للتعرف على النساء جنسية بحتة فالمرأة في حياتهم مجرد وسيلة لإشباع رغباتهم أما في الثلاثينات ينزع الرجل إلى الاستقرار بشكل كبير ، ويصبح تركيزه منصب على إيجاد شريكة حياته إذ يكون بحثه عقلاني بشكل أكبر دون التركيز على الجمال الخارجي كأساس .

الأربعينات

بمجرد دخول الرجل مرحلة الأربعينات يكون بحاجة إلى إمرأة توفر له الرعاية في هذا السن فمن المفترض أنه حقق النجاح في عمله وبحاجة إلى من يشاركه النجاح وقضاء الوقت فلا يكون جل اهتمامه لشكل المرأة الخارجي ويصبح تركيزه على مدى المتعة الفكرية التي يشعر بها معها .

هوس لاغنى عنه

وبين العموميات والتقسيمات العلمية العمرية يبقى الرجل تواقاً للصورة الأجمل والأكثر إشراقاً فجمال المرأة للرجل الشرقي تحديداً لا يمكن أن تلغيه أي نظريات فيبقى هوساً لاغنى عنه حتى لو وصل لأرذل العمر ، وفي مثل مصري ( ديل الكلب عمره ما بيتعدل) . فيحب فيها نعومتها وقوامها الرياضي الممشوق الذي يدل على الصحة وبالتالي القدرة على إنجاب أطفال معافين ، والمرأة الأكثر وزناً كما هو سائد الأكثر تأثيراً وجذباً لذلك لا يمكن للمرأة الهزيلة أن تكون أحد رموز الجمال .

الخصر النحيل

على مدار التاريخ حظيت المرأة صاحبة الخصر النحيل التي لا يزيد حجم خصرها عن 70 % بأكبر قدر ممكن من انتباه الرجال حيث أجريت عدة اختبارات بين عدة سيدات يختلفن في الوزن فحصدت السيدات متوسطات الوزن واللواتي يتمتعن بنسبة خصر إلى ورك (70 %) أعلى الدرجات .

باختصار العيون الجذابة والأنف الصغير دليل البراءة وتذكيرٌ بالطفولة .. بطن مسطح وسيقان طويلة ... شعر لامع وجسد ذو منحنيات بظهر قنطري . . . صفات يحبها الرجل بالمرأة ومواصفات وضعها لتكتمل الصورة الأجمل بمخيلته باحثاً عن المتعة متوقفاً عندها للإشادة هارباً من همه متسلطاً آمراً ناهياً طفلٌ مدلل لعقلها متذكراً عطف أمه فيها ... باختصار تلك المرأة التي يحبها الرجل .. " إمرأة تحت الطلب "