ما هو تنظيف البشرة

بواسطة: - آخر تحديث: ١١:٥٣ ، ١٠ سبتمبر ٢٠١٤
ما هو تنظيف البشرة

يختلف الجمال من منظور كل شخص فينا، لكن لا شكّ أنّ الجميع يجمع على أنّ للجمال سمات معيّنة يشترك بها الكثير. فجمال البشرة ونضارة الوجه ونقاؤه أحد سمات الجمال التي لا يمكن إخفاؤها أو الاختلاف عليها. ولذلك فإنّ تنظيف البشرة أحد أهم الخطوات للعناية بالبشرة والحصول على مبتغانا من بشرة جميلة وبرّاقة. فما هي أنواع البشرة؟ وكيف يمكن تنظيفها؟ وهل يمكننا فعل ذلك في المنزل بتكلفة قليلة؟

إنّ بشرتنا بحاجة للتّنظيف المستمر وبخطوات محكمة وعمليّة، وذلك لتنقيتها وتصفيتها من الأوساخ التي قد تعلق بها من تعرضنا للعديد من العوامل التي قد تضرّ بها. فالجوّ مليء بالملوّثات، كالأتربة، والأوساخ، والإشعاعات الضارّة، وغيرها.

ولتنظيف البشرة وتطهيرها لا بدّ أولاً أن نتعرّف على أنواع البشرة، وهي خمسة أنواع: النوع الأوّل وهي البشرة العاديّة، وهي الأفضل عادةً، فلا تظهر عليها حبوب الشباب، وبنفس الوقت لا تكون جافّة ومشدودة، وإنّما تكون ناعمة وجميلة الملمس. أمّا النوع الثاني من أنواع البشرة فهي البشرة الدّهنيّة، حيث تبدو زيتيّة مع ظهور حب الشباب والبقع الحمراء فيها، على الرّغم من أنّ التجاعيد تأخذ وقتاً طويلاًً لتظهر عليها، وهي تحتاج لعناية كبيرة.

والنوع الثالث من أنواع البشرة فهي البشرة الجافّة، والبشرة الجافّة تظهر لنا مشدودة جداً لا لمعان أو نضارة فيها، وهي الأكثر عرضة لظهور التجاعيد، ولا تظهر عليها أيّة بقع حمراء أو حبوب الشباب. النوع الرّابع هي البشرة الحسّاسة، وهي أقرب ما تكون للبشرة الجافّة، لكنها تمتاز بأنّها ورديّة اللّون في غالب الأوقات في منطقة الخدّين، وتتأثّر بشكل كبير بالحرارة. أمّا النوع الخامس والأخير فهي البشرة المركّبة أو المختلطة، وهي تجمع بين البشرة الدّهنيّة والبشرة الجافّة.

والآن بعد أن تعرّفنا بأنواع البشرة، سنرى كيف يمكن تنظيف البشرة بالطريقة السليمة التي لا تضرّها. البشرة الدّهنيّة تحتاج عناية واهتمام كبير، حيث يجب أن تنظّف ثلاث مرّات يومياً للتخلص من الزّيوت العالقة في مسامات الوجه، حيث تنظّف أوّلاً بالماء والصابون، ويوضع مطهّر ليسدّ المسام الواسعة، وكريمات مغذّية. كما ويمكن استخدام الغسولات المناسبة من المكوّنات الطبيعيّة التي تتوفر لدينا، فخليط "اللبن والفراولة" يساعد في التخلّص من الزّيوت الزائدة للبشرة. وهناك أيضاً "خليط الحليب والعسل" الذي يعمل على زيادة نضارة البشرة وتنقيتها من الزيوت والأوساخ العالقة فيها، وهناك أيضاً "خليط الأناناس مع الليمون والصودا".

أمّا البشرة الجّافّة والحسّاسة فإنّ تنظيفها يحتاج إلى اللّطف والمكوّنات الخفيفة، حيث ينصح باستخدام المطهّرات الخفيفة، والكريمات المغذيّة والتي تحتوي على نسبة من الدهون، لتخفيف جفاف البشرة وإعطائها بعض اللمعان. وللبشرة الجافّة والعاديّة كذلك بإمكانك استخدام أكثر من غسول للوجه، فهناك غسول "اللبن مع العسل" والذي يعمل على تلطيف البشرة، وهناك أيضاً غسول "العسل مع البيض" الذي يزيد من نعومة البشرة وترطيبها. وللبشرة المختلطة فيمكنك استغلال حبوب الحمّص بخلطها مع الحليب، وفرك الوجه بها، ثم غسلها بالماء البارد للحصول على أفضل النتائج.

هناك الكثير من الوصفات والخلطات والوسائل الطبيعية التي بإمكانك الإطلاع عليها من صفحات الانترنت وتطبيقها، دون الحاجة للجوء إلى الوسائل غير الطبيعية والعمليّات المكلفة والكريمات والتي قد تضرّ أحياناً أو تؤثّر سلباً.