ما هو شراب الذرة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٣٦ ، ١٥ سبتمبر ٢٠١٤
ما هو شراب الذرة

هناك محاصيل أساسيّة في العالم لا يمكن الاستغناء عنها، وهي القمح، والأرز والذّرة. الذّرة تعتبر المحصول الثالث أهميّة في العالم، وموطنه الأصلي الأوّل هو المكسيك وغواتيمالا. تعتبر الولايات المتّحدة الأمريكيّة الدولة الأولى في العالم لإنتاجها وتوريدها، وتحّل الصّين بعدها، ثمّ تليها في ذلك البرازيل والمكسيك والأرجنتين والهند.

الذرة هي عبارة عن نباتات نجيليّة أحاديّة الفلقة، لونها أصفر ومحاطة بأوراق خضراء كبيرة. ينمو نبات الذرة في المناطق الدافئة والحارّة، وتعطي ثمارها في بداية فصل الرّبيع، وزراعتها تحتاج لعناية واهتمام كبير للحصول على محصول جيّد وأنواع جيّدة من أكواز الذرة. للذرة استخدامات عديدة لا تقتصر كونها نوع من أنواع المأكولات، فهي تستخدم كعلف للحيوانات، وتستخدم أيضاً في إنتاج الوقود الحيويّ، كما وتستخدم في الصناعة كنوع بديل من بدائل البلاستيك. تصنع من الذرة منتجات أخرى عديدة: منها: نشاء الذرة، ودقيق الذرة، وزيت الذرة، وأخيراً شراب الذرة.

شراب الذرة هو عبارة عن شراب سائل مذاقه حلوّ ولزج ويكون سميكاً. يصنع شراب الذرة من نشاء الذرة المطحون من الذرة نفسها. وهو شراب غنيّ بمادّة الجلوكوز والسكريّات. شراب الذرة يستخدم كنوع من المحليّات وكبديل للسكّر القصبيّ، ويدخل في صناعة منتجات غذائيّة كثيرة، كاللّحوم، والحلويات،والفواكة المعلّبة، والمشروبات الغازيّة، والأنواع المختلفة من البوظة، حيث يضفي عليها ملمساً ناعماً وحلاوة لذيذةـ ويضاف للمعجّنات والفطائر كذلك ليمنحها ذاك الطّعم الطازج ويحافظ على رطوبتها.

وقد زاد استخدام هذا الشّراب كنوع من المحلّيات بنسبة عالية جدّاً، حيث يمثّل ما نسبته 40% من المحلّيات المستخدمة المضافة للأطعمة والمشروبات الغازيّة منها خاصّة. وقد اعتبرت الولايات المتّحدة الأمريكيّة أكثر دولة استخداماً لهذا النّوع من الشرّاب. مما دفع الكثير من العلماء إلى إجراء البحوث على هذا الشّراب، ليجدوا أنّ شراب الذرة له مخاطر وآثار سلبيّة خطيرة على صحّة الإنسان لإحتوائه على نسبة كبيرة من الفركتوز والجلوكوز المعالج.

بناءً على الأبحاث والدراسات، فقد وُجد أنّ شراب الذرة مسبب أساسي للسمنة. حيث يعمل على تخزين الدهون في خلايا خاصّة، كما ويعمل على تحويل السكّر الطبيعي والمفيد إلى دهون مترسبّة وضارّة بالجسم، مما يزيد من خطر الإصابة بجلطات القلب والشرايين، وتصلّب الأوعية والشرايين، ويزيد كذلك من أخطار أمراض القلب الأخرى.

كما أنّ الأبحاث هذه أظهرت أنّ شراب الذرة يتسبّب في ارتفاع ضغط الدّم. كما وأنّه يلعب دوراً خطيراً لمرضى السّرطان، حيث أن الجلوكوز الموجود في هذا الشراب يعمل كمحفّز للخلايا السرطانيّة وزيادة نموّها. كما أنّه عنصر خطير يضاف للأطعمة والأشربة يضرّ بمرضى السكري، ويزيد من نسبة تفاقم المرض لديهم. ولذلك ينصح الكثير من روّاد المطبخ في عصرنا الحالي بأن يتم استبدال شراب الذرة هذا بمحلّيات طبيعية أفضل، كالعسل أو قصب السّكر، أو "الكورن سيروب" والذي يصنع من السكر والماء وكريم الترتر.

اقرأ:
706 مشاهدة