ما هو عدد سكان سوريا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٠:٥٥ ، ٩ فبراير ٢٠١٧
ما هو عدد سكان سوريا

سوريا

سوريا (بالإنجليزيّة: Syria) دولة عربيّة تقع في الجهة الغربيّة من قارة آسيا، وتُعتَبر مدينة دمشق عاصمتها الرسميّة، وتعدُّ اللّيرة السوريّة عملتها الوطنيّة، ونظام الحُكم في سوريا رئاسيّ جمهوري، يتمُّ انتخاب الرئيس السوريّ لفترة حكم تصل إلى سبع سنوات، ويُعتَبر مجلس الشّعب السوريّ (البرلمان) المصدر الرئيسيّ للسّلطة التشريعيّة في سوريا، ووزير العدل في سوريا هو المُشرف المباشر عن القضاء والهيئات القضائيّة.[١]


عدد سكان سوريا

يصل العدد التقديريّ لسُكّان سوريا إلى 17,185,170 مليون نسمة، ويُشكّل السُكّان من أصول عربيّة نسبة 90,3%، أما النّسبة المُتبقيّة، وتُقدّر بحوالي 9,7%، فهي تتضمّن مجموعات من الأقليات السُكانيّة، وهم الأكراد، والأرمن، والشّركس، وغيرهم، وتُعتَبر اللّغة العربيّة هي اللّغة الرسميّة في سوريا، مع استخدامٍ لمجموعة من اللّغات الأخرى، مثل اللغة الإنجليزيّة، واللغة الفرنسيّة. يُشكّل السُكّان المسلمون نسبة 87% من إجماليّ الكثافة السكانيّة، أمّا المسيحيّون يُشكّلون نسبة 10% من السُكّان.[٢]


الجغرافيا

تصل المساحة الجغرافيّة الإجماليّة لسوريا إلى 185,180كم²، تحدّها كل من تركيا في الجهة الشماليّة، ومن الشّرق العراق، ومن الجهة الجنوبيّة يحدّها كل من الأردن وفلسطين، ومن الغرب لبنان بالقرب من البحر الأبيض المُتوسّط عند ساحله الشرقيّ.[٣] تقسم الجغرافيا في سوريا إلى أربعة أقاليم رئيسيّة، وهي:[١]

  • السهل الساحليّ: هو سهل ضيّق نسبيّاً تنعدم حدوده عند الاقتراب من المناطق الجبليّة وصولاً إلى السّواحل البحريّة، ويُعتَبر المناخ السّائد فيه مُعتدلاً، ويزداد مُتوسّط هطول الأمطار فيه عن 700ملم سنويّاً، أمّا مُتوسّط درجات الحرارة يصل إلى 10 درجات مئويّة في شهر كانون الثاني (يناير)، ولكن في شهر آب (أغسطس) تصل درجات الحرارة إلى 27 درجةً مئويّةً، وأغلب الأراضي في هذا السّهل تُستخدَم في الزّراعة، ومن أهمّ أنواع المزروعات التي تنتشر على أرضه الخضراوات، والحمضيّات، ويوجد في القسم الشماليّ التابع للسّهول الساحليّة ميناء اللاذقيّة، وفي منتصفه يوجد ميناء طرطوس.
  • الجبال الغربيّة: هي مجموعة من السلاسل الجبليّة التي تتنوّع في ارتفاعاتها بين 1000م-1500م، وتنتشر على أرضها الغابات التي تحتوي على العديد من الأشجار، مثل البلوط، والأَرْز، والسنديان، وغيرها، كما تتمُّ زراعة العديد من الأشجار الأخرى، كالتفّاح، والكستناء، والعنب، وفي فصل الصّيف تصل درجات الحرارة إلى ما يُقارب 22 درجةً مئويّةً في شهر تموز (يوليو)، وتتساقط الثّلوج على قمم الجبال التي تزيد ارتفاعاتها عن 1000م.
  • السّهول: هي المناطق التي تقع في الجهة الشرقيّة للجبال الغربيّة، ويتراوح تساقط الأمطار على أراضيها بين 500-250 ملم، وتُزرَع فيها الحبوب، والأشجار ذات الثّمار المُتنوّعة، وتُعتَبر أكثر أراضيها المُناسبة للزّراعة هي التي تقع بالقرب من ضفاف الأنهار، ومن أهمّ أنواع هذه السّهول سهل حوران، وسهول حمص الواصلة إلى الحدود التركيّة، وسهل الجزيرة العُليا الذي يوجد في شمال الحسكة، وتقع أغلب المدن الرئيسيّة السوريّة ضمن أراضي هذا الإقليم.
  • البادية: هي منطقة جغرافيّة تُشكّل مساحتها حوالي ثلاثة أرباع المساحة الإجماليّة لسوريا، ويوجد فيها وادي الفرات، ولا يمكن أن تُزرَع أراضيها إلا بعد الحرص على تزويدها في الماء بشكل دائم. تحتوي على مجموعة من سلاسل الجبال، ومن أهمها سلسلة جبال تدمر، وجبال القلمون، وغالباً تكون المياه الموجودة على سطحها مالحةً.


المناخ

يُعتَبر المناخ السّائد في سوريا مُتنوّعاً وفقاً لحالة الطّقس المُؤثّرة على المناطق السوريّة؛ إذ تتأثّر المنطقة الغربيّة بمناخ البحر الأبيض المُتوسّط، وفي الشّرق يُؤثّر المناخ الصحراويّ على الأراضي، أما المناطق الساحليّة فهي حارّة في فصل الصّيف، ومُعتدلة نسبيّاً في فصل الشّتاء، وتشهد مناطق السّهوب جفافاً في الصّيف، أمّا مُتوسّط درجات الحرارة في العاصمة السوريّة دمشق في شهر آب (أغسطس) تتراوح بين 21 درجةً مئويّةً و43 درجةً مئويّةً، وفي شهر كانون الثاني (يناير) تتراوح الحرارة بين -4 درجات مئويّة و16 درجةً مئويّةً. مُعدّل تساقط الأمطار على المناطق الساحليّة يصل إلى 75سم، و125سم في المناطق الجبليّة.[٤]


الاقتصاد

يُعاني قطاع الاقتصاد في سوريا من حالة عدم استقرار أدّت إلى انخفاض في العديد من المجالات بنسبة 62% في الفترة الزمنيّة بين سنوات 2010م - 2014م، ونتج عن ذلك حدوث مجموعة من النّتائج السلبيّة؛ ومنها تراجع في الإنتاج، وارتفاع في التضخّم، وزيادة في مُعدّلات الاستهلاك المحليّ، كما لم يَعُد الاقتصاد السوريّ يمتلك احتياطات من العملات الأجنبيّة، ممّا أدّى إلى انخفاض في قيمة الليرة السوريّة، وعجز في الميزان التجاريّ، فحرصت الحكومة السوريّة على مُحاولة تدارك الأزمات الاقتصاديّة المُتتالية من خلال توفير الدّعم للمصارف التجاريّة، وتطبيق الأسعار المُوحّدة في صرف العملات، وغالباً ما يعتمد الاقتصاد السوريّ في السعي إلى التحسّن على دور الإنتاج الزراعيّ المحليّ، والتّصدير التجاريّ الخارجيّ.[٢]


المعالم الحضاريّة

توجد في سوريا مجموعة من المعالم الحضاريّة المشهورة، ومن أهمها:[٥]

  • دمشق القديمة: هي المركز الرئيسيّ في سوريا والعاصمة الرسميّة لها، وتُعتَبر من أقدم المدن التاريخيّة التي يعود تاريخها إلى ما يُقارب 11 ألف سنة، أمّا بالنسبة لاسم دمشق فتوجد العديد من النظريّات الفكريّة حوله، وأكثرها انتشاراً ما ارتبط باللغة الساميّة القديمة، وتُشير إلى أنّ معنى اسم دمشق هو الأرض المرويّة؛ بسبب وجودها على منطقة سهليّة بالقرب من الفروع المائيّة لنهر بُردى.
  • مدينة تدمر: هي مدينة أثريّة توجد في المنطقة الوسطى التّابعة لبادية الشام بالقرب من المعبر الجبليّ لجبل المنطار أحد الجبال التدمريّة، وتحتوي تدمر على مجموعة من المعالم الأثريّة، ومنها معبد بل، والمسرح، ومجلس الشيوخ، والأعمدة، والأسوار، وغيرها.
  • قلعة صلاح الدين: هي قلعة أثريّة تقع على الجبال الساحليّة السوريّة ضمن أراضي اللاذقيّة، وتحيط بها مجموعة من المعالم الطبيعيّة المُميّزة، ومن أهمها الغابات، وفي عام 2006م تمّ اختيارها لتصبح ضمن قائمة التّراث العالمي.
  • قلعة الحصن: هي قلعة أثريّة توجد بالقرب من مدينة حمص، وتعدُّ من أجمل القلاع والحصون، وتتألّف من اتّحاد قلعتين معاً، ويُحيط بهما سور دفاعيّ تدعمه مجموعة من الأبراج.


المراجع

  1. ^ أ ب الموسوعة العربية العالمية (1999)، الموسوعة العربية العالمية (الطبعة الثانية)، المملكة العربية السعودية: مؤسسة أعمال الموسوعة للنشر والتوزيع، صفحة 217، 222، 223، 224، جزء 13. بتصرّف.
  2. ^ أ ب "SYRIA", The World Factbook — Central Intelligence Agency, Retrieved 23-1-2017. Edited.
  3. "سوريا"، موسوعة الجزيرة.نت، اطّلع عليه بتاريخ 23-1-2017. بتصرّف.
  4. "Syria", Encyclopedia.com, Retrieved 23-1-2017. Edited.
  5. "أماكن تستحق الزيارة"، الجمهورية العربية السورية - وزارة السياحة، اطّلع عليه بتاريخ 24-1-2017. بتصرّف.