ما هو كيس الشعر

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٣٣ ، ١٩ فبراير ٢٠١٥
ما هو كيس الشعر

كيس الشّعر أو ما يعرف علمياً باسم النّاسور العصعصي، وعادةً هذا المرض يصيب الرّجال أكثر من النّساء، وفئة الشّباب هي الفئة المعرّضة للإصابة بكيس الشّعر، وللتّعرف على هذا المرض سنقوم بتعريف ما هو كيس الشّعر وأسباب حدوثه وطريقة علاجه. فمرض كيس الشّعر من الأمراض الجلدية الدّاخلية ومن المرجّح بأنّ سبب ظهوره هو عدم الاهتمام بالنّظافة الشّخصية.


تعريف كيس الشّعر

هو عبارة عن كيس أو انتفاخ يتكوّن تحت الجلد، ويتجمّع فيه الشّعر الميت المتساقط، ومن البديهيّ أنّ الشّعر يتساقط عندما تكون بصيلاتُ الشّعرِ ضعيفةً لا تتمسك جيداً بمسامات بشرة الجلد مما تتساقط نتيجةَ احتكاكُ الملابسِ بها، وأمّا بالنّسبةِ لكيفَيّة دخول الشّعرُ تحتَ الجلدِ يحدثُ ذلكَ لأنّ مساماتَ الجلدِ تكون مفتوحةً أكثر عند إفراز العرقِ من الغددِ العرقيةِ المتواجدةِ لطبقات الجلد الدّاخلية، وعندما يسقط الشّعرُ والمسامات تكون مفتوحةً تدخلُ مباشرةً في هذه المسامات ومع تكوّن العرق تصبح هذه المنطقة معرّضةً للجراثيم أكثر مما يؤدّي ذلك إلى حدوث الالتهابات حول هذه الغدد العرقية.


ومن الأماكن المعرّضة للإصابة بتكون النّاسور العصعصي في الجسم هي منطقة السّرة ومنطقة ما تحت الإبطين ومنطقة العانة وأسفل الظّهر والأرداف وما بين الأصابع. وخصوصاً أصابع الحلاقين الّتي تتعرض للشعر يوميا ً عند قص شعر الزّبائن، ومع العرق لا بدّ أن يدخل الشّعر داخل الجلد .


أسباب الإصابة بكيس الشّعر

من أهمّ العواملِ والأسبابِ التي تساعدُ على الإصابة بكيس الشّعر هو التّعرقُ الشّديد، والجسمُ المشعر، والخمولُ والكسل، وعدم الاستحمامِ يومياً أو بشكلٍ منتظمٍ، وإهمال النّظافة الشّخصية بإزالة الشّعر الزّائد، وأيضاً الجلوس لفترةٍ طويلةٍ مثل المهن المكتبية، وعدم تغيير الملابس الدّاخلية بالشّكل اليومي مما يجعل الشّعرُ المتساقط يلتصق بها، وتعتبر بدانة الجسم سبباً قوياً لخمول الجسم وعدم التّحرك والسّير لتنشيط الجسم يساهم ذلك أيضاً في زيادة وزن الجسم، ومن إحدى العوامل التي قد تؤدي لظهور كيس الشّعر هو استخدام المناديل الورقيّة عوضاً عن الماء في التّنشيف .


أعراض الإصابة بكيس الشّعر

تختلف الأعراض المصاحبة لكيس الشّعر من شخص إلى شخص فقد يرافقه ذلك حدوث انتفاخ صغير في مكان الإصابة، وتورّم واحمرار، ويصاحبه أيضاً الشّعور بألمٍ شديدٍ، وقد يعاني البعض من حدوث وخروج صديد أو قيح أودم نتيجة للاتهاب الشّديد في كيس الشّعر .


علاج كيس الشّعر والوقاية منه

ذكرنا أنّ من أهم ما يجب فعله هو الاستحمام يومياً حتى نتخلّص من الشّعر المتساقط والعرق المتراكم في مسامات الجلد، وكذلك النّظافة من الخلايا الميّتة المتراكمة والغبار لتجنّب الإصابة بالالتهابات، وتجنّب الجلوس لمدةٍ طويلة وتنظيف شعر الجسم بشكل منتظم وتبديل الملابس يومياً، وعند تكوّن كيس الشّعر ينصح بمراجعة الطّبيب حتى يتم عمل اللازم وذلك باستئصال كيس الشّعر جراحيّاً، وتنظيفه من القيح والخراجات، وإعطاء المصاب المضادات الحيوية اللازمة للقضاء على الالتهابات وخراجات الكيس .