ما هي أكبر دولة في إفريقيا

بواسطة: - آخر تحديث: ١٦:٠٤ ، ٢٤ يناير ٢٠١٨
ما هي أكبر دولة في إفريقيا

الجزائر أكبر دولة في إفريقيا

الجزائر من الدول الإفريقية التي تحتل الرتبة الأولى من بين الدول الأفريقية من حيث المساحة، إذ تبلغ مساحة أراضيها 2.381.741كم²، وتقع في الشمال الغربي من القارة على خط طول 2 درجة شرق خط جرينتش، وعلى دائرة عرض 28 شمال خط الاستواء، ويحدها كلٌّ من تونس، والبحر الأبيض المتوسط، وليبيا، وموريتانيا، والنيجر، ومالي، ومملكة المغرب، والجمهورية العربية الصحراوية. وتعرف الجزائر رسمياً باسم الجمهورية الجزائرية الديمقراطية الشعبية، ونظام الحكم فيها جمهوري، وعاصمتها مدينة الجزائر، وعملتها الرسمية الدينار الجزائري، ولغتها الرسمية هي اللغة العربية واللغة الأمازيغية، وتقسم إدارياً إلى ثمانية وأربعين ولايةً.


اقتصاد الجزائر

يعتمد اقتصادها على كلٍ من:

  • قطاع إنتاج النفط الذي يعتبر الركيزة الأساسية في القتصاد الجزائري، إذ إنّه يمثل 60% من الميزانية العامة لها.
  • قطاع الثروات الطبيعية كاستخراج الحديد، واليورانيوم، والفحم.
  • قطاع الصناعة التقليدية كالنسيج، والخزف، والحلي، والخشب، والفخار، والنحاسيات.


مدن من الجزائر

  • مدينة بجاية: تأسست في العام 1974 ميلادي، وتقع جغرافياً في جهة الشمال من الجزائر، حيث يحدها كلٌّ من البحر الأبيض المتوسط، وولاية جيجل، وولاية تيزي وزو، وولاية البويرة، وولاية برج بوعريرج، وتبلغ مساحة أراضيها 120.22 كم²، وسميت قديماً بعدة مسميات كلؤلؤة الجزائر، وصالدى، وبوجي، والناصرية، وفجايث، ومن أبرز دوائرها الإدارية: أقبو، وأوقاس، وشميني، والقصر، وتازمالت، وصدوق.


يعتمد اقتصادها على كلٍ من القطاع الزراعي كزراعة الزيتون والخضروات بكافة أشكالها، والقطاع الصناعي كصناعة المواد الغذائية والمياه المعدنية ومواد البناء والصلب، والقطاع السياحي لاحتوائها على عدد من المعالم السياحية كجبل بلدية شلاطة المغطى بالثلوج، وبرج ميزة، وشلالات كفريدة، وطريق المضائق.
  • مدينة جيجل: تأسست في القرن السادس قبل الميلاد، وتتبع إدارياً إلى ولاية جيجل، وتقع جغرافياً في الجهة الشرقية من الجزائر وتحديداً في وسط ولاية جيجل، ويحدّها كلاً من البحر الأبيض المتوسط، وبلدية قاوس، وبلدية الأمير عبد القادر، وبلدية العوانة، وتبلغ مساحة أراضيها 62.38 كم²، ويطلق عليها لقب إجيلجلي، ومن أبرز الأحياء فيها: حي دي شابرية، والبرقوقة، وطريق الشورى، وبوالرمل، وليكيثي، ولعقابي، وأيوف.


ومضات من تاريخ الجزائر

بنى الفنيقيون مدن ساحلية فيها بعد بناء المحطات التجارية في دولة تونس، وسيطروا على التجارة الخارجية والتجارة الداخلية لكافة سواحل البحر الأبيض المتوسط، ومن هذه المدن بجاية، وشرشال، وهيبون، ووهران، وتنس، وجيجل، ثمّ سيطرت عليها المملكة الموريطانية التي كانت تحت حكم الملك بطليموس الموريطاني، وبعدها دخلت تحت حكم الرومان وأصبح اسمها في عهدهم موريطانية القيصرية، وتلاهم حكم ممالك الأمازيغ، بعدما انتصروا في الحروب البونيقية، كما احتلها الونداليون بين العام 429م و534م بسبب الطمع في ثرواتها.


في العام 776 ميلادي دخلت الجزائر تحت حكم الدولة الإسلامية، وتلاها حكم الدولة الإسلامية الإدريسية في العام 788م، وبعدها دولة الأغالبة، والدولة الفاطمية، وبعد نشوب الخلافات بين الخلافات الإسلامية استولت عليها الدولة السلجوقية، وبعدها سيطرت عليها الدولة الموحدية في العام 1235ميلادي، وفي بداية القرن السادس عشر للميلاد تعرّضت إلى الكثير من الحملات كحملات بيدرونا فاروا، وحملة ديبقود وفيرا، وحملة البابا بيوس الرابع الصليبية، وغارة خوان قسكون الإسباني.


بعد ذلك، حُكمت الجزائر على يد الإمبراطورية العثمانية وذلك في العام 1504ميلادي، ثمّ تعرضت لهجومٍ من قبل الملك شارل الخامس في العام 1535ميلادي، وما بين العام 1587م والعام 1659م سيطر عليها الباشوات، ثمّ الأغوات في العام 1659ميلادي، كما انتهى الحكم العثماني فيها عام 1830ميلادي، واخيراً احتلها الفرنسيون التي نالت استقلالها منهم في العام 1962م في اليوم الثالث من شهر يوليو.


معلومات عن الجزائر

  • شعارها الوطني: (بالشعب وللشعب).
  • تلقب بلقب بلد المليون ونصف المليون شهيد.
  • تمتاز بمناخٍ متنوعٍ بين المناخ الصحراوي الذي يسود في الجهة الجنوبية منها، والمناخ المتوسطي المعتدل الذي يسود في الجهة الشمالية.
  • بلغ عدد سكانها 40.4 مليون نسمةٍ وذلك حسب تقديرات عام 2016 ميلادي، ويتكون المجتمع السكاني فيها من الأمازيغ، والطوارق، وأقليات من الرومان، والبيزنطيين، والوندال، والإغريق، والعثمانيين، والأندلسيين، والعرب، والفنيقيين.
  • تأثرت الثقافة الجزائرية على مرّ التاريخ بعددٍ من العوامل كالديانة الإسلامية، والاستعمار الفرنسي، والانفتاح الكبير على العالم وثورة الاتصالات.
  • تشتهر الجزائر بتاريخٍ غني جداً بأنواع الشعر كالشعر الملحون، والشعر الثوري.
  • يعتبر الغزال، وقط الرمال، والجرابيع، والسحالي، والثعلب الأحمر، والقط البري، وفهد الصحراء، والأرانب البرية، والخنزير البري من أبرز الحيونات التي تعيش فيها.
  • تعاني من عدة عوامل بيئية خطيرة كزحف رمال الصحراء على الهضاب العليا والأراضي الزراعية، وصب شبكات الصرف الصحي في مياه البحر التي تسبب تلوث المياه، ونهب رمال الوديان.
  • تشتهر بضمها عدداً من المعالم السياحية كالجسر المعلق الواقع في مدينة قسنطينة، ومنطقة طاسيلي ناجر، وساحة مشوار الواقعة في تلمسان، وقلعة حماد، ومنطقة البويرة، وشليلة، وسيدي عمار الواقع في تيبازة.
  • يوجد فيها عددٌ من المطارات الهامة كمطار وهران الدولي، ومطار هواري بومدين الدولي.
  • تعدّ رياضة كرة القدم من الرياضات الأكثر شعبيةً في الدولة، وقد أُنشأت الاتحادية الجزائرية لكرة القدم في العام 1962 ميلادي في نفس عام استقلالها من الاحتلال الفرنسي.


الدول الإفريقية حسب المساحة

اسم الدولة مساحة أراضيها عاصمتها موقعها الجغرافي
الجزائر 2.381.741 كم² الجزائر الشمال الغربي من أفريقيا
جمهورية الكونغو الديمقراطية 2.344.858 كم² كينشاسا وسط أفريقيا
جمهورية السودان 1.861.484 كم² الخرطوم الشمال الشرقي من أفريقيا
ليبيا 1.759.540 كم² طرابلس أقصى الجهة الشمالية من أفريقيا وتحديداً على ساحل البحر الأبيض المتوسط
تشاد 1.284.000 كم² نجامينا وسط أفريقيا
النيجر 1.267.000 كم² نيامي وسط أفريقيا
أنغولا 1.246.700 كم² لواندا الجنوب الغربي من أفريقيا
مالي 1.240.192 كم² باماكو الغرب من أفريقيا
جنوب أفريقيا 1.221.037 كم² بلومفونتين، وكيب تاون، وبريتوريا أقصى الجهة الجنوبية والجنوب من أفريقيا
إثيوبيا 1.104.300 كم² أدابا أبابا الشرق من أفريقيا