آثار قرحة المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٤٢ ، ٩ مارس ٢٠١٩
آثار قرحة المعدة

أعراض قرحة المعدة

تُصاحب قرحة المعدة مجموعة من العلامات والأعراض، وفيما يأتي بيان لأبرزها:[١][٢]

  • ألم الصّدر؛ خاصّة بعد الانحناء، أو الاستلقاء، أو تناول الطعام.
  • الشعور بحرقة في الجزء الخلفي من الحلق.
  • الشعور بطعم السوائل السّاخنة، أو الحامضة، أو المالحة في نهاية الحلق.
  • المُعاناة من السّعال، أو التهاب الحلق، أو بحّة الصوت لفترةٍ طويلة من الزمن.
  • الشعور بحرقةٍ في الصّدر تحديداً خلف عظمة القصّ خاصّة بعد تناول الطعام مُباشرة، بحيث يستمر هذا الشعور من عدّة دقائق إلى ساعات.
  • صعوبة البلع.
  • الشعور بالتصاق الطّعام في منتصف الصّدر أو الحلق.


مضاعفات قرحة المعدة

قد تؤدي الإصابة بقرحة المعدة إلى المُعاناة من عدّة مُضاعفات، وفيما يأتي بيان لأبرزها:


تضرر الجهاز التنفسي

يؤدي ارتجاع الحمض إلى إلحاق الضرر بالجهاز التنفسي؛ ويتمثل ذلك بالمُعاناة من عدّة أعراض، منها: الربو، أو بحة الصّوت، أو السّعال المُزمن، أو التهاب الحلق، وإضافةً إلى الأعراض سابقة الذكر قد يشعر المُصاب وكأنّ كُتلة عالقة في حلقه.[٣]


تضرر المريء

عندما يتدفق الحمض إلى الأعلى فإنّه يصل إلى المريء، ويترتب على ذلك إلحاق الضرر به، وتتمثل مشاكل المريء في هذه الحالة على النّحو الآتي:[٤]

  • التهاب المريء: إذ تؤدي أحماض المعدة إلى تهيّج بطانة المريء وبالتالي انتفاخها والشعور بألمٍ عند البلع.
  • تقرحات المريء: وتتمثل أعراض هذه الحالة بالشعور بألم في البلع، والغثيان، وألم الصدر.
  • تضيّق المريء: قد يؤدي ارتداد الأحماض إلى تندّب بطانة المريء، ويترتب على ذلك تراكم النسيج النّدبي، وبالتالي تضيّق المريء.
  • مريء باريت: (بالإنجليزية: Barrett's esophagus)، إذ تؤدي أحماض المعدة إلى تطوّر التغيّرات قبل السرطانيّة (بالإنجليزية: Precancerous) في الخلايا.
  • سرطان المريء: تزيد قرحة المعدة احتمال الإصابة بسرطان المريء، كما يُساهم مريء باريت في زيادة خطر الإصابة بهذا النوع من السرطانات خاصّة في حال وجود تاريخ عائليّ للإصابة بسرطان المريء.


تضرر الأسنان

قد تؤدي أحماض المعدة إلى الإضرار بطبقة المينا في الأسنان وتلفها، وقد يؤدي ذلك إلى إضعاف الأسنان وتسوّسها.[٤]


المراجع

  1. "What Are the Symptoms of Heartburn?", www.webmd.com, Retrieved 24-2-2019. Edited.
  2. "Heartburn Overview", www.my.clevelandclinic.org, Retrieved 24-2-2019. Edited.
  3. "Heartburn FAQs", www.emedicinehealth.com, Retrieved 24-2-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "Complications of Heartburn and GERD", www.webmd.com, Retrieved 24-2-2019. Edited.