أجزاء العين ودورها

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:١١ ، ٢١ أبريل ٢٠١٩
أجزاء العين ودورها

أجزاء العين ودورها

تحتوي العين على ثلاثة أنواع من الأنسجة، فهناك الأنسجة الحسَّاسة للضوء، والأنسجة الداعمة، والأنسجة التي تكسر الضوء المُسلَّط عليها، ويضمُّ كلٌّ من هذه الأنواع أجزاء مُختلفة لكلٍّ منها وظائف مُعيَّنة في العين، حيث يُمكن ذكر هذه الأجزاء على النحو الآتي:[١]

  • القزحيّة: هي الجزء المُلوَّن في العين الذي يتحكَّم في حجم الحدقة، وكمِّية الضوء التي تصل إلى الشبكيّة.
  • الحدقة : (بالإنجليزيّة: The pupil) تستجيب الحدقة لكثافة الضوء المُسلَّط عليها، فهي تتمدَّد في الأجواء المُعتمة؛ للسَّماح بدخول أكبر كمِّية من الضوء إلى العين، وتتقلَّص في حال تعرَّضت للأضواء المُتوهِّجة، فهي بذلك تحمي الشبكيّة من تعرُّضها للضَّرر.
  • القرنيّة: (بالإنجليزيّة: Cornea) هي الطبقة الشفَّافة التي تُغطِّي مُقدِّمة العين، حيث تُساهم القرنيّة في تمرير الضوء، وتركيزه داخل العين، كما أنَّها خطُّ الدفاع الأوَّل ضِدَّ الأجسام الضارَّة، والإصابات التي قد تتعرَّض لها العين.
  • العدسة : (بالإنجليزيّة: Lens) يتغيّر شكل عدسة العين؛ فهي بذلك تُساعد العين على تركيز الضوء بدقَّة على شبكيّة العين.
  • المشيميّة : (بالإنجليزيّة: Choroid) تحتوي هذه الطبقة الواقعة بين الصُّلبة، والشبكيّة على الأوعية الدمويّة.[٢]
  • بقعة الشبكيّة : (بالإنجليزيّة: Macula) هي الجزء الموجود في الشبكيّة، والذي يحتوي على خلايا خاصَّة حسَّاسة للضوء تسمح برؤية التفاصيل الصغيرة بوضوح.[٢]
  • النقرة : (بالإنجليزيّة: Fovea) تُوجَد النقرة في مركز بقعة الشبكيّة، وهي المسؤولة عن الرؤية الحادَّة.[٢]
  • العصب البصريّ: وهو عبارة عن حزمة من الألياف العصبيّة المسؤولة عن نقل الرسائل البصريّة من الشبكيّة إلى الدماغ.[٢]
  • الشبكيّة : (بالإنجليزيّة: Retina) هي الطبقة الحسَّاسة للضوء التي تُنشئ ومضات كهربائيّة تنتقل خلال العصب البصريّ إلى الدماغ.[٢]
  • الخلط الزجاجيّ : (بالإنجليزيّة: Vitreous humor) وهو عبارة عن المادَّة الهُلاميّة الشفَّافة التي تملأ التجويف المركزيّ في العين.
  • الصُّلبة: (بالإنجليزيّة: Sclera) هي الغطاء الخارجيّ الأبيض المُحيط بالقزحيّة.[٢]


أمراض العين

تتعرَّض العين لبعض المشاكل الصحِّية والأمراض، ومنها ما يأتي:[٣]

  • اللابُؤريّة.
  • التهاب الجفن.
  • البردة، أو الكالزيون.
  • اعتلال الشبكيّة السكَّري.
  • جفاف العين.
  • التهاب القرنيّة.
  • الظفرة.
  • التهاب الشبكيّة.
  • شحاذ العين، أو الجليجل.
  • العتمة.
  • انفصال الشبكيّة.
  • قصر النظر، أو الحسر.
  • الزَّرَق، أو المياه الزرقاء.
  • التهاب الملتحمة.


الغذاء وصحَّة العين

هناك مجموعة من العناصر الغذائيّة التي يمكن أن تُساهم في الحفاظ على صحَّة العين، ومنها ما يأتي:[٤]

  • زيازانثين، ولوتين.
  • حمض غاما-اللينولينيك.
  • فيتامين هـ.
  • فيتامين أ، أو الريتينول.
  • الحمض الدُّهني أوميغا 3.
  • فيتامين ج.
  • الزنك.


المراجع

  1. Tim Newman, "An introduction to eyes and how they work"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 7-4-2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح "Anatomy of the Eye", www.umkelloggeye.org, Retrieved 7-4-2019. Edited.
  3. "A Picture of the Eye", www.webmd.com, Retrieved 7-4-2019. Edited.
  4. Atli Arnarson, "8 Nutrients That Will Optimize Your Eye Health"، www.healthline.com, Retrieved 7-4-2019. Edited.