أجمل العبارات لعيد الفطر

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤١ ، ٢ يونيو ٢٠١٩
أجمل العبارات لعيد الفطر

عيد الفطر

عيد الفطر السعيد هو يوم فرح وسرور للمسلمين كافة في شتى بقاع الأرض، وبالعيد تنتشر البهجة والسعادة ويكون موسم للناس للتسامح فيما بينهم ونشر المحبة بالمحيطين بهم، فبالعيد يتزاور الأقارب ويجتمعون معاً بسرور ومحبة وأيضاً بالعيد تقام الموائد وتفرح كافة طبقات المجتمع الفقراء والأغنياء بجو من التآخي الذي لا مثيل له، وقد أحضرنا لكم باقة من أجمل العبارات لعيد الفطر.


أجمل العبارات لعيد الفطر

  • تقبل الله صيامكم وأسعد أيامكم وكل عام وأنتم بخير.
  • أسأل الله أن يتقبل منا ومنكم وأن يجمعنا بكم في الفردوس الأعلى.
  • ما قدرت أقولها لأحد قبلك .. لا نفسي ولا قلبي سمحوا لي .. حبيت إنك أول من يسمعها .. كل عام وأنت بخير يا حبيبي الغالي.
  • تهئنة مليئة ورد وفل أرسلها قبل العيد يهل حتى أكون قبل الكل.
  • صباح خاص للغاليين معطر بالفل نرسله بس للحلوين، ونقول لهم كل عام وأنتم بخير.
  • أسأل من أعاد العيد وطوى الشهر الفقيد أن يمدك بعمر مديد ويجعل حياتك عيد في عيد.
  • باقة من الورود بقدوم العيد معطرة بالعود لك يا صاحب الجود.
  • أحلى ما في العيد ثلاثة كثرة الخيرات، وتبادل الزيارات، وقارئ هذه العبارات.
  • كل عام وأنت بألف خير يا غالي من ورد العيد لميتك وبحضن القمر خبيتك ولأني كثير حبيتك بعد عمري سميتك.
  • كل عام وأنت بخير أحلى ما في العيد العيدية والأحلى إنها تكون منك هدية، عيدك مبارك أبارك لك بالعيد وأيامه الوردية.
  • مين قال إني في عيد أو إني حتى سعيد .. أنا عيدي والله .. لما أراك أنت سعيد.
  • تضيق شراييني وتنسد أوردتي وتختنق آهاتي عندما يراودني شعور أنّ العيد سيأتي ولن تكون بجانبي.


قصيدة أطل صباح العيد في الشرق يسمع

قصيدة أطلَّ صباح العيد في الشرق يسمع للشاعر معروف بن عبد الغني البغدادي الرصافي، وهو شاعر عراقي الأصل ولد ببغداد عام 1877م، وقد ترعرع في الرصافة، والشاعر معروف الرصافي تلقى تعليمه على يد محمود شكري الآلوسي في علوم اللغة العربية وغيرها، وقد عمل بعدها في التعليم، وللشاعر معروف الرصافي كتب عدّة منها: ديوان الرصافي، ودفع الهجنة، ومحاضرات في الأدب العربي وغيرها الكثير من الكتب التي أثرت الأدب العربي، وقد توفي الشاعر معروف الرصافي عام 1945م في منزله بمدينة الأعظمية ببغداد.

أطلَّ صباح العيد في الشرق يسمع

ضجيجاً به الافراح تمضي وترجعُ

صباح به تُبدى المسرة َ شمسها

وليس لها إلا التوهم مطلعُ

صباح به يختال بالوشى ذو الغنى

ويعوزُ ذا الإعدامِ طمر مرقَّع

صباح به يكسو الغنيُّ وليده

ثياباً لها يبكى اليتيمِ المضَّيع

صباح به تغدو الحلائل بالحُلى

وترفضُّ من عين الأرامل أدمع

الاليت يوم العيد لا كان انه

يجدد للمحزون حزنا فيجزع

يرينا سروراً بين حزن وانما

به الحزن جد والسرور تصنُّع

فمن بؤساء الناس في يوم عيدهم

نحوس بها وجه المسرة اسفع

قد ابيضَّ وجهُ العيد لكنَّ بؤسهم

رمى نكتاً سوداً به فهو ابقع

خرجتُ بعيد النحر صبحاً فلاح لي

مسارحُ للأضداد فيهنَّ مرتع

خرجت وقرص الشمس قد ذرّ شارقا

ترى النور سيالاً به يتدفع

هي الشمس خَوْدٌ قد أطلَّت مصيخة

على افق العلى تتطلع

كأن تفاريق الأشعة حولها

على الافق مرخاة ً ذوائب اربع

ولما بدت حمراء أيقنت أنها

بها خجل مما تراه وتسمع

فرحت وراحت ترسل النور ساطعاً

وسرت وسارت في العُلى تترفَّع

بحيث تسير الناس كل لوجهة

فهذا على رسلٍ وذلك مسرع

وبعضٌ له أنفٌ أشمٌ من الغنى

وبعض له أنف من الفقر أجدع

وفي الحيّ مذمار لمشجي نعيره

غدا الطبل في دردابه يتقعقع

فجئت وجوف الطبل يرغو وحوله

شباب وولدان عليه تجمعوا

ترى ميعة الاطراب والطبل هادرٌ

تفيض وفي أسماعهم تتميع

فقد كانت الافراح تفتح بابها لمن كان

حول الطبل والطبل يقرع

وقعت اجيل الطرف فيهم فراعني

هناك صبى بينهم مُترعرع

صبى صبيح الوجه أسمر شاحب

نحيف المباني أدعج العين أنزع

يزين حجاجيه اتساعُ جبينه

وفي عينيه برق الفطانة يلمع

عليه دريسٌ يعصر اليتم ردنه

فيقطرُ فقر من حواشيه مُدقِع

يليح بوجهٍ للكآبة فوقهُ

غبارٌ به هبت من اليتم زعزع

على كثر قرع الطبل تلقاه واجماً

كأن لم يكن للطبل ثمَّة مَقرع

كأن هدير الطبل يقرع سمعه

فلم يلف رجعاً للجواب فيرجع

يرد ابتسام الواقفين بحسرة

تكاد لها احشاؤه تتقطع

ويرسل من عينيه نظرة مجهش

وما هو بالباكي ولا العين تدمع

له رجفة تنتابه وهو واقف

على جانب والطقسبالبرد يلسع

يرى حوله الكاسين من حيث لم يجد

على البرد من برد به يتلفع

فكان ابتسام القوم كالثلج قارساً

لدى حسرات منه كالجمر تلذع

فلما شجاني حاله وافزّني

وقفت وكلِّي مجزع وتوجع

ورحت أعاطيه الحنان بنظرة ِ

كما راح يرنو العابد المتخشع

وافتح طرفي مشبعاً بتعطف

فيرتد طرفي وهو بالحزن مُشبَع

هناك على مهل تقدمت نحوه

وقلت بلطف قول من يتضرع

أيابن أخي من أنت ما اسمك ما الذي

عراك فلم تفرح فهل انت موجع

فهبَّ أمامي من رقاد وُجومه كما هبَّ

مرعوبُ الجنان المهجِّع

وأعرض عني بعد نظرة يائس

وراح ولم ينبسْ الى حيث يهرع

فعقَّبتهُ مستطلعاً طلعَ أمره

على البعد اقفو الاثر منه واتبع

وبيناه ماشٍ حيث قد رحت خلفهُ

أدبُّ دبيب الشيخ طوراً وأسرع

لمحت على بعد إشارة صاحب

ينادي أن أرجع وهو بالثوب مُلمع

فاومأت أن ذكرتهُ موعداً لنا وقلت

له اذهب وانتظر فسأرجع

وعدت فابصرت الصبي معرجاً

ليدخل داراً بابها متضعضع

فلما اتيت الدار بعد دخوله

وقمت حيالَ الباب والباب مُرجَع

دنوت إلى باب الدُّوَيرة مطرقاً

وأصغيت لا عن ريبة أتسمَّع

فحرْت وعيني ترمق الباب خلْسة

وللنفس في كشف الحقيقة مطمَع

سمعت بكاء ذا نشيج مردّد

تكاد له صمُّ الصفا تتصدّع

أأرجع ادراجى ولم اكُ عارفاً

جلية هذا الامر ام كيف اصنع

فمرّت عجوز في الطريق وخلفها

فتاة يغشِّيها إزار وبُرقع

تعرضتها مستوقفاً وسألنها

عن الإسم، قالت إنني أنا بوزع

فأدنيتها مني وقلت لها اسمعي

حنانيك ما هذا الحنين المرَّجع

فقالت وانت انة ً عن تنهدً

وفي الوجه منها للتعجب موضع

أيا ابني ما يعنيك من نوح أيم

لها من رزايا الدهر قلب مفجَّع

فقلت لها اني امرؤ لا يهمني سوى

من له قلب كقلبي مروّع

واني وان جارت على َّ مواطني

فؤادي على قطَّانهن مُوَزَّع

أبوزع مني عمرك الله بالذي

سألت فقد كادت حشاي تمزّع

فقالت أعن هذي التي طال نحبها

سألت فعندي شرح ما تتوقع

ألا إنها سَلْمى تعيسة ُ معشر

من الصيد أقوت دراهم فهي بلقع

وصارعهم بالموت حتى أبادهم

من الدهر عجَّار شديد مُصَرِّع

فلم يبق الا زوجها وشقيقها

خليلٌ واما الآخرون فودّعوا

ولم يلبث المقدور ان غال زوجها

سعيداً فأودى وهي إذ ذاك مرضع

فربي ابنها سعداً وقام بأمره

أخوها إلى أن كاد يقوى ويضلع

فاذهب عنه الخالَ دهرٌ غشمشمٌ

بما يوجع الايتام مغرى ً ومولع

جرت تنهٌ منها خاله انطوى

بقلب رئيس الشرطة الحقدُ أجمع


أجمل الرسائل عن عيد الفطر السعيد

الرسالة الأولى:

أهديك عطر الورد وألوانه..

وأرسل جواب أنت عنوانه..

أهنيك بمقدم العيد وأيامه..


الرسالة الثانية:

يا ورد مين يشتريك..

وللحبيب يهديك..

ويقوله كل عام وأنت بخير..


الرسالة الثالثة:

حاولت أسابق الناس ..

وأرسلك مع خيوط الشمس ألماس ..

وأقولك كل عام وأنت بخير ..

يا مشعل الرقة والإحساس ..


الرسالة الرابعة:

لأنك حبي الأول والأخير ..

ولأنك غير والناس غير ..

أقول لك كل عام وأنت بخير..


الرسالة الخامسة:

كل عيد..

والخير دربك وممشاك ..

والبسمة دوماً لا تفارق شفاك ..

وجنة ربي هي سكناك..


الرسالة السادسة:

تقبل الله طاعتك..

وأتم بالعيد فرحتك..

وأقر عينيك بنصر أمتك..


الرسالة السابعة:

جعلك ربي حبيب الكل ..

والعيد بالفرحة يطل ..

وتهنئة عيد الفطر خاصة لك قبل الكل..


الرسالة الثامنة:

في خافقي شوق وغرام ..

وفي نظرة عيوني كلام ..

تقول لك كل عام وأنت بخير ..

والعيد من غيرك ظلام ..