أجمل الكلام عن الصداقة الحقيقية

بواسطة: - آخر تحديث: ١٨:٢٦ ، ٢٣ أكتوبر ٢٠١٦
أجمل الكلام عن الصداقة الحقيقية

الصداقة الحقيقيّة

الصداقة الحقيقيّة هي العلاقةُ الصادقة الخاليّة من المصالح والمكائد، وتكون أقرب من علاقة الأخوّة، وتملأ صاحبها بالسعادة.أجمل الكلام عن الصداقة الحقيقيّة جمعناه لكم في هذا المقال، تعرّفوا عليه.


أجمل الكلام عن الصداقة الحقيقية

  • الصديق؛ شخصٌ عزيزٌ وفيّ بئرٌ لكل أسرارك تبني معه أقوى جسر لا تهدمه الرّياح، مهما كانت قوّتها ستجد في النّهاية شخص يعينك، يبكي لبكائك، ويمسح دموعك.
  • الصّداقة أحياناً ما تكون أجمل بكثير من الحب.
  • سأبقى لكِ الحبيبةُ الأُخت، والصديقة الروح والنبض، سأحتويكِ وأحتضِنَكِ، وسنعيش الأيام سوياً بِحُزنِھا قَبل فَرحِھا، سأبكي مِن دُموعِك، وسأَبتَسِم مِن ضِحكتك، سأَكون لكِ المَلاذ حين تَضطَرِب الأجواء، مَهمَا كَان حجم الصعوبات، أعِدُكِ بأن أبقى بقُربِك إلى أن يحتويني التُراب، أعدك يا رفيقة الدرب.
  • هناك أناس ينحتون في أعماقنا مشاعر رائعة، يُخلّدون فينا ذكرى لا تُمحَى، نتلهّف إلى رؤياهم، ولنا الفخر بحبّهم، ولنا الشّرف بصحبتهم، فليحفظهم الله، وليدم بيننا الحب فيه.
  • إِذا صاحبْتَ في أيامِ بؤسٍ، فلا تنسَ المودةَ في الرَّخاءِ، ومن يُعْدِمْ أخوه على غناهُ، فما أدَّى الحقيقة في الإِخاءِ، ومن جعلَ السخاءَ لأقربيهِ؛ فليس بعارفٍ طرقَ السخاءِ.
  • ما أجملها من أخوّة، وما أروعها من نفحات إيمانية عذبة، يستشعرها الأخ تجاه أخيه، فتسري في عروقه سريان الماء الزّلال بعد فورة عطشٍ شديد، فيثلج صدره، ويروي ظمأه، ليعود للقلب النّقاء، وللنفس الصّفاء، فتطمئن الروح، وتعود لتنشر أريج الود، والحب من جديد.
  • الصديق كالمصعد إمّا أن يأخذك إلى الأعلى، أو يسحبك إلى الأسفل، فاحذر أيّ مصعد تأخذ.
  • امسك بالصّديق الحقيقي بكلتّا يديك.
  • لنبقى أصدقاءً، لنعاند الجفاء حتّى تبقى القصائد بلون ضحكاتنا، وتبقى الكلمات عاشقة لحوارنا، ولا يكون الصّمت مِحوراً لحديثنا، لنبقى أصدقاء مهما حصل، حتّى لا نمارس الخيانة لذكرياتنا مع النّسيان، وتبقى أحاسيسنا مُشتعلة للعيان، ولا يكون الهروب من الماضي بداية الزّمان، لنبقى أصدقاءً أوفياءً حتّى نتذكّر أسماءنا عند اللّقاء، وتبقى قلوبنا عامرة بالصّفاء، لنبقى أصدقاءً في لحظات الفراق، حتّى تصبح أيّامنا الماضية رائعةً فريدة، وتبقى ذكرياتنا خالدةً مجيدة، وتكون أوجاع ماضينا قوافيها سعيدة، لنبقى أصدقاءً بعد الفراق، حتّى نتذكّر بعضنا بحنينٍ، وتبقى دموعنا بلا أنين، ولا يكون موعد انفصالنا لسنين، لنبقى أصدقاء لآخر العمر، حتّى لا تتشوّه سنوات عمرنا، وتبقى أيّامنا خالية من عارِ فراقنا، لنبقى أصدقاء حتّى بعد رحيلي لنقول يوماً بسلام، وداعاً يا أغلى إنسان.
  • كَم أُحِبّكِ يا صديقتي، فأنتِ الوحيدة القادِرة على جعلي أبتَسِم في ضيقي، وتستمعين لي دائماً، أُحِبُّكِ فأنت جُزءٌ مِني تُشاركيني أفراحي، وهمومي، وتحاوِلين دائماً أن تُبعدي الهُموم عنّي، أُحِبُكِ لأنَّكِ لست كالبقيّة؛ فالنقاء رِداؤكِ، والطيبةِ عنوانك.
  • لي صديقة، رُغمَ اختلافِ البُطون التي حَملتنا، لكنّي أشعر دائماً أنّها أُختي أُحِـبّها بحَجم السّماء وعدد نجُومِها، ولا أَشعُر بِالراحةِ إلا مَعها.
  • سعيدة هي حياتي حين تحمل اسمكِ كَصديقةٍ، أُختٍ وأقرَب مِن ذلك.
  • هناك أناس ينحتون في أعماقنا مشاعر رائعة، يُخلّدون فينا ذكرى لا تُمحَى، نتلهّف إلى رؤياهم، ولنا الفخر بحبّهم، ولنا الشّرف بصحبتهم، فليحفظهم الله وليدم بيننا الحب فيه.
  • الصداقة: إنّها الوجه الآخر غير البرّاق للحب؛ ولكنّه الوجه الذي لا يصدأ أبداً.
  • لك يا صديقي؛ نظمت الكلام بامتنان، شكراً لك وعرفاناً، كنتَ لي نفساً عندما أردت من الدنيا الأمان، وجعلتني أشعر بأنّه ما زال هناك صديق في هذا الزّمان، حب وأخوّة ستجمعنا لأبعد مكان.
  • صداقتنا هي أروحنا.
  • صديقي مهما كتبت وقلت لن أفصح عن قطرة حبٍّ من بحر حبّي لك، فيكفيني لو أنّك تقبلني صديقاً، وسأكون أسعد من في الدنيا، أرجوك صديقي لا تتركني فأنا من دونك وحيدٌ تائه، قد اعتدت عليك، وعلى ضحكك، وقسوتك، أحببت فيك صمتك، وغضبك، أحببت فيك كل شيء، فكيف أكرهك وأنت ملاك؟.
  • الأصدقاء الحقيقيون هم كنوزٌ ثمينة بالنسبة لبعضهم البعض، في بعض الأحيان يعلمون ما بداخلنا أفضل من أنفسنا، يتواجدون لدعمنا، وتقديم النصيحة لنا، ليشاركوننا بالأحزان والأفراح، يذكّرنا تواجدهم بأننا لسنا وحيدون.
  • صديقٌ جيد، وكتابٌ مفيد، وضميرٌ هادئ، إنّها الحياة المثاليّة.
  • عبوس الصديق خيرٌ من ابتسامة الأحمق.
  • عندما أكتبُ عنكِ فَأنا أكتبُ عن صديقةٍ جنّة، عن وطنٍ كبير، عن حبٍّ لا يموتُ أبداً.
  • يَا رَبِ أِحْفَظْ صديقاً لِي، وَأَدِمْ تِلْكَ الصَدَاقَةَ النَقَيْةَ بَيْنَنَا، اجْعَلْ قُلُوبَنَا مُعَلَقَةً بِكَ يَا الله، وَاِجْمَعْنَا مَعَاً تَحْتَ عَرْشِكَ عَلَى مَنَابِرَ مِنْ نُورْ، اهْدِ يَا الله قُلُوبُنَا، وَنَقِّهَا وَأَبْعِد عَنَّا هَمَزَاتِ الشَيَاطِينْ.
  • الصداقة لا تغيب مثلما تغيب الشمس، الصّداقة لا تذوب مثلما يذوب الثلج، الصّداقة لا تموت إلا إذا مات الحب.
  • الصّداقة هي الوردة الوحيدة التي لا أشواك فيها.
  • الرفيق قبل الطريق.
  • يتشاجرون يومياً ويأتون اليوم الآخر وقد نسوا زلّات وأخطاء بعضهم؛ لأنّهم لا يستطيعون العيش دون بعضهم، هذه هي الصّداقة.
  • أخطر أنواع الوحدة يكمن في انعدام الصداقة الحقيقيّة.
  • ألم تكن غريبةٌ هذه الصداقة بيني وبين هذا الشاب على ما كان بيننا من الائتلاف والاختلاف، أكانت صداقة خالصة أم كان وراءها أكثر من الود الذي يكون بين الأصدقاء.
  • سعيدةٌ هي حياتي حين تحمل اسمكِ كَصديقةٍ، أُختٍ وأقرَب مِن ذلك.
  • لأنّك صّديقَتي، سأمضي وأمسِكَ بِيدكِ للعُلى، ونَسير بِشوقٍ للجنةِ، ونَترك أثراً لا يُنسى.
  • صديقك الحقيقيّ هو من يعرف ما هو شعورك في أول دقيقة عندما يلتقي بك، على النّقيض من بعض الأشخاص الذين تعرفهم منذ سنين طويلة.
  • عندما ترتفع سيعرف أصدقاؤك من أنت، ولكن عندما تسقط ستعرف أنت من أصدقاؤك.
  • صوتكِ، ضحكَاتَكَِ، إحساسكِ، حَديثكِ مَعي، اهتِمامَكِ بي، مُراعاتِكِ لِمشاعِري، استفزازِكِ لي، كُلََّها أشياء تُشعرنْي بأَنّي لا زِلتُ أتنْفس، أُحِبَكِ صديقَتي الصدوقة.
  • صديقتي فتاة لها على عرش الجمال عنوان، شعورٌ معها دائماً بالأمان، يقف القلم عاجزاً عن وصفها بإتقان.
  • لا تقاس الصداقة بمدى قوتها، وإنّما بقدرتها على الاستمرار.
  • الصداقة الحقيقية من أفضل الأمور التي قد تحدث في حياة الشخص، يتنازل الطرفين عن الكثير من الأشياء في سبيل المحافظة على هذه العلاقة لتبقى جيدة إلى الأبد.
  • من هو الصّديق الحقيقي؟ وهل يوجد صديق في هذا الزّمان؟ الصديق الحقيقي هو الصديق الذي تكون معه كما تكون وحدك.
  • الصداقة الحقيقية كالعلاقة بين العين واليد : إذا تألمت اليد دمعت العين، واذا دمعت العين مسحتها اليد!.