أدعية في شهر رمضان

بواسطة: - آخر تحديث: ٢٠:٠٢ ، ٢٧ فبراير ٢٠١٩
أدعية في شهر رمضان

رمضان

إن صيام رمضان من أعظم العبادات والطاعات، فهو سبب لدخول جنات النعيم، والعتق من النيران، ومن صامه مخلصا غفر الله -تعالى- له جميع ذنوبه، وفيه تُكبّل الشياطين، وتُفتح أبواب الجنة، وفيه أعظم ليلة، وهي ليلة القدر، وفيه أُنزل القرآن الكريم، وهو من أعظم أوقات استجابة الدعاء.[١]


أدعية رمضان من السنة النبوية

إن في السنة النبوية الشريفة كثيرا من الأدعية لشهر رمضان المبارك، وفيما يأتي ذكر بعضها:

  • دعاء الإفطار؛ كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يدعو فيقول: (ذهب الظمأُ وابتلَّت العروقُ وثبت الأجرُ إن شاء اللهُ).[٢]
  • دعاء عند رؤية الهلال؛ كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- إذا رأى الهلال يقول: (اللهمَّ أهلَّهُ علينا باليمنِ و الإيمانِ، و السلامةِ و الإسلامِ، ربِّي وربُّكَ اللهُ).[٣]
  • دعاء لليلة القدر؛ رُوي عن عائشة أم المؤمنين أنها قالت: (يا رسولَ اللَّهِ أرأيتَ إن عَلِمْتُ أيُّ لَيلةٍ لَيلةُ القَدرِ ما أقولُ فيها قالَ قولي اللَّهمَّ إنَّكَ عفوٌّ كَريمُ تُحبُّ العفوَ فاعْفُ عنِّي).[٤]
  • دعاء القنوت في الوتر؛ كان رسول الله -صلى الله عليه وسلم- يقول في ركعة الوتر: (اللهمَّ عافِنِي فيمن عافيتَ، وتوَلَّنِي فيمنْ تَوَلَّيْتَ، واهدِني فيمن هديْتَ، وباركْ لي فيما أعطَيْتَ وقني شرَّ ما قضيْتَ إِنَّكَ تَقْضِي ولَا يُقْضَى عليكَ، وإِنَّهُ لا يَذِلُّ مَنْ وَّاليْتَ تباركْتَ ربَّنا وتعالَيْتَ).[٥]


أدعية جميلة لرمضان

إن الدعاء عبادة عظيمة، أمرنا الله بها، ووعدنا بالإجابة، ورمضان من أفضل الأوقات التي يُستجاب فيها الدعاء، فحريٌّ على المسلم أن يستثمر هذه الفرصة فيكثر من الدعاء بما شاء من قلبه، وهذه باقة أدعية جميلة لشهر رمضان:

  • اللهم أعنّي فيه على صيامه وقيامه، وجنّبني فيه من هفواته وآثامه، وارزقني فيه ذكرك وشكرك بدوامه وبتوفيقك يا هادي المُضلّين.
  • اَللّهُمَّ اجْعَلْ صِيامي في رَمَضَان صِيامَ الصائِمينَ، وَقِيامي فيهِ قِيامَ القائِمينَ، ونَبِّهْني فيهِ عَنْ نَوْمَةِ الْغافِلينَ، اَللّهُمَّ قَرِّبْني فيهِ إلى مَرْضاتِكَ وَجَنّبْني سَخَطِكَ وَنقِمتِكَ، وَوَفِّقْني فيهِ لِقِرآءةِ آياتِكَ.
  • اللهم إني أسالك يا الله بأنك الواحد الأحد الصمد، الذي لم يلد ولم يولد، ولم يكن له كفواً أحد، أن تغفر لي ذنوبي، إنك أنت الغفور الرحيم.
  • اللهم إنا نسألك باسمك العظيم الأعظم، الذي إذا دعيت به أجبت، وإذا سئلت به أعطيت، وبأسمائك الحسنى كلها ما علمنا منها وما لم نعلم، أن تستجيب لنا دعواتنا، وتحقق رغباتنا، وتقضي حوائجنا، وتفرج كروبنا، وتغفر ذنوبنا، وتستر عيوبنا، وتتوب علينا، وتعافينا وتعفو عنا، وتصلح أهلينا وذريتنا، وترحمنا برحمتك الواسعة، رحمة تغنينا بها عن رحمة من سواك.
  • اللهم اكفني بحلالك عن حرامك، وأغنني بفضلك عمن سواك.
  • اللهم أقل عثراتنا، واغفر زلاتنا، وكفر عنا سيئاتنا، وتوفنا مع الأبرار، يا عزيز يا غفار.
  • اللهم حبب إلينا الإيمان وزينه في قلوبنا، وكره إلينا الكفر والفسوق والعصيان، واجعلنا من الراشدين.
  • اللهم إني أسالك إيماناً لا يرتد، ونعيماً لا ينفد، ومرافقة محمد -صلى الله عليه وسلم- في أعلى جنة الخلد.
  • إلهي كيف يمنعني ذنبي من الدعاء، ولا أراك تمنع مع الذنب من العطاء، فالتوبة إليك، والمغفرة لديك، ولا إله إلا أنت، ظلمت نفسي، واعترفت بذنبي، فاغفر لي فإنه لا يغفر الذنوب إلا أنت.
  • اللّهُمَّ وَفِّقْني فيهِ لِمُوافَقَةِ الأَبْرارِ، وَجَنِّبْني فيهِ مُرافَقَةَ الأَشْرارِ، وَآوِني فيهِ بِرَحْمَتِكَ إلى دارِ الْقَرارِ، واِهْدِني فيهِ لِصالِحِ الأَعْمالِ، وَاقْضِ لي الحَوائِجَ والآمالَ.
  • اللهم زدنا ولا تنقصنا، وأكرمنا ولا تهنا، وأعطنا ولا تحرمنا، وآثرنا ولا تؤثر علينا، وأرضنا وارض عنا.
  • اللهم توفنا مسلمين، وأحينا مسلمين، وألحقنا بالصالحين، غير خزايا ولا مفتونين.


المراجع

  1. محمد رفيق الشوبكي (30-6-2015)، "فضل شهر رمضان"، www.alukah.net، اطّلع عليه بتاريخ 27-2-2019، بتصرف.
  2. رواه ابن عثيمين، في مجموع فتاوى ابن عثيمين، عن عبدالله بن عمر، الصفحة أو الرقم: 261/20، إسناده حسن.
  3. رواه السيوطي، في الجامع الصغير، عن طلحة بن عبيدالله، الصفحة أو الرقم: 6677، صحيح.
  4. رواه الألباني، في صحيح الترمذي، عن عائشة ام المؤمنين، الصفحة أو الرقم: 3513، صحيح.
  5. رواه الألباني، في تخريج كتاب السنة، عن الحسن بن علي بن أبي طالب، الصفحة أو الرقم: 374، صحيح.