أدوات النداء

أدوات النداء


ما هي أدوات النداء

هو أسلوب من الأساليب اللغويّة المُستخدمة في اللغة العربية، وهو علامة من علامات الاتّصال بين النّاس يكثر استعماله في الحياة اليوميّة،[١] ويعرف بأنّه طلب إقبال المنادَى بحرف من حروف النداء،[٢] وعليه فالنداء يتكوّن من حرف للنداء ومنادَى، ففي جملة: (يا وليدُ، اذهب إلى أمّك) فهذا أسلوب نداء؛ لأنّ فيه طلبًا موجّها إلى وليد بأنْ يذهب إلى أمّه، وحرف النداء في الجملة هو (يا) والمنادَى (وليد).

هي الأدوات التي يستخدمها المنادِي في ندائه، وتقسم إلى ثلاثة أنواع، وهي:


أدوات النداء للقريب

هي الأدوات التي يستخدمها المُنادي لمناداة الأشخاص القريبين منه حسيًّا أو معنويًّا، وهي:[٣]

  • الهمزة (أ)، مثل: أزيدُ، أعطني كأسَ ماء، ويظهر من السياق أنّ القرب في هذه الجملة حقيقيّ، ومثل: أفاطمُ، لا تبيني عنّي، ويظهر من السياق أنّ القربَ في هذه الجملة معنويّ.
  • أيْ: مثل: أيْ أُخيَّ، قم بِعَملكَ على الوجه الأحسن، وتحتمل هذه الجملة أن يكون القرب فيها معنويًّا أو حقيقيًّا.


أدوات النداء للبعيد

هي الأدوات التي يستخدمها المُنادي لمناداة الأشخاص البعيدين عنه حسيًّا أو معنويًّا، وهي:[٣]

  • أيا، مثل: أيا خائنًا للأوطان، ستندم ولو بعد حين، والبعد هنا هو بعدٌ معنويّ لا حسيّ.
  • هيا، مثل: هيا مترددًا، اتّخذ قراركَ، وتحتمل هذه الجملة أن يكون فيها البعد فيها حقيقيًّا أو معنويًّا.


أدوات النداء للقريب والبعيد

هي الأدوات التي يصلح استخدامها لنداء القريب والبعيد حسيًّا أو معنويًّا، وهي:[٣]

  • يا: وتعدّ أكثر أدوات النداء استخدامًا، ومن الأمثلة عليها:
    • يا بُنيَّ، لا تسهرْ كثيرًا.
    • يا ربِّ، اغفر لنا ذنوبنا.

كما أنَّ في النداء أدوات أخرى ذات دلالة، ويكثر استخدامها في الجملة العربيّة، ومنها أداة النُّدْبة، وتعرف النّدْبة بأنّها نداء المتفجّع عليه أو المتوجع منه، [٤] كما في جملة: (وا ولداه) فدلّتْ على التفجّع والشعور بالألم.

ومن أدوات النداء أيضًا أداة يتوصّل بها للمنادى المعرّف بألـ، وهي (أيُّ) وتعدّ الاسم الوحيد في أدوات النداء، وتكون مبنيّة على الضم دائمًا في محلّ نصب، وتستعمل هذه الأداة مع المنادى المذكر والمؤنث، والمفرد والمثنّى والجمع، كما في الجمل الآتية:[٥]

  • أيها: للمذكر المفرد، والمثنى، والجمع.
    • المفرد: يا أيها الطالبُ ادرس جيدًا.
    • المثنى: يا أيها الطالبان ادرسا جيدًا.
    • الجمع: يا أيها الطلاب ادرسوا جيدًا.
    • المفرد: يا أيتها الفتاةُ اكتبي النصَ.
    • المثنى: يا أيتها الفتاتان اكتبا النص.
    • الجمع: يا أيتها الفتياتُ اكتبن النص.

يُمكن حذف أداة النداء من جملة النداء إذا دلّ السياق على حذفها، كما في قوله تعالى: {يوسُفُ أَعرِض عَن هـذا وَاستَغفِري لِذَنبِكِ إِنَّكِ كُنتِ مِنَ الخاطِئينَ}[٦] فتقدير الجملة: يا يوسف أعرضْ عن هذا، وكما في قوله تعالى: {قَالَ رَبِّ اغْفِرْ لِي وَهَبْ لِي مُلْكًا لَّا يَنبَغِي لِأَحَدٍ مِّن بَعْدِي إِنَّكَ أَنتَ الْوَهَّابُ}[٧] فتقدير الجملة: (قال: يا ربّ اغفر لي).[٨]


إعراب أدوات النّداء

تختلف أدوات النداء في إعرابها، فمنها ما هو حرفٌ فيكون مبنيًّا لا محلّ له من الإعراب، ومنها ما هو اسمٌ فيكون مبنيًّا على الضمّ في محلّ نصب، وبيان ذلك كما يأتي:

  • يا ناصر المستضعفين، نصرك الله: حرف نداء مبني على السكون لا محلّ له من الإعراب.
  • أيا وليدُ، انتبه لدراستك: حرف نداء مبني على السكون لا محلّ له من الإعراب.
  • هيا باغيَ الخيرِ، أقبل: حرف نداء مبني على السكون لا محلّ له من الإعراب.
  • أيْ رجلُ، احذر البغيَ: حرف نداء مبني على السكون لا محلّ له من الإعراب.
  • أوالديَّ، جزاكم الله خيرًا: حرف نداء مبنيّ على الفتح لا محلّ له من الإعراب.
  • أيُّها التاريخُ، عدنا: منادى مبنيّ على الضمّ في محلّ نصبٍ.
  • وافرجاه: حرف نُدْبة مبنيّ على السكون لا محلّ له من الإعراب.


تدريبات على أدوات النّداء

  • السؤال الأوّل: استخرج أداة النداء ومعناها من الجمل الآتية:
الجملة
أداة النداء
الاستخدام
يا زارعًا قمحًا، لا تنسَ رشّه
يا
أداة نداء للقريب والبعيد
أهندُ، لأنتَ الطالبةُ الأذكى
أ
أداة نداء للقريب
وامعتصماه
وا
أداة نداء للقريب والبعيد
أيْ حافظُ، تخلّق بأخلاقه
أيْ
أداة نداء للقريب
أيا قارئًا الكتابَ، أحسن فهمه
أيا
أداة نداء للبعيد
هيا سليمانُ، تعالَ إلى المسجد
هيا
أداة نداء للبعيد
أيُّها الرجال، خذوا حذركم
أيُّ
أداة نداء للتوصّل إلى نداء المعرّف بألـ
  • السؤال الثاني: وظّف أدوات النداء الآتية في جمل مفيدة من إنشائك:
    • يا: يا مدرّس الفنّ، اهتمّ بطلابك.
    • أ: أمطالبًا بالحقّ، لا تخجل منه.
    • أيا: أيا سعيدُ، لا تتغيّب عن مجلس العلم.
    • أيْ: أيْ فتاةُ، اعتني بدروسك.
    • هَيَا: هَيَا مستعيرًا الكتابَ، لا تفسد غلافه.
    • أيُّ: أيُّتها المديرةُ، أحسني إلى الموظفات.
    • وا: وا رشاداه.
  • السؤال الثالث: اكتب جملًا مفيدةً من إنشائك وفقًا لما يأتي:
    • جملة تكون فيها أداة النداء للقريب: أفلسطينُ، لن ننساكِ.
    • جملة تكون أداة النداء فيها للبعيد: أيا متغرّبًا، عدْ إلى وطنك
    • جملة تكون أداة النداء فيها مشتركة بين القريب والبعيد: يا رافعَ العلمِ، أبقه خفّاقًا.
    • جملة للاستغاثة: وا إسلاماه.
    • جملة ينادى فيها معرّف بألـ: أيُّها المعلّم، قدرك رفيع.
    • جملة تكون أداة النداء فيها مبنيّة على الفتح لا محلّ لها من الإعراب: أسامرُ، لا تبتعد عن البيتِ.
    • جملة تكون أداة النداء فيها مبنيّة على السكون لا محلّ لها من الإعراب: أيْ رجلُ، احذر منعطفات الطريق.
    • جملة تكون أداة النداء فيها مبنيّة على الضمّ في محلّ نصب: أيُّها الرجلان، احفظا قصائد من عيون الأدب.
  • السؤال الرابع: صوّب الخطأ في الجمل الآتية بما يتوافق مع سياق الجملة، وعلّل إجابتك.
    • خاطبَ محمّد صديقَه الذي بجانبه: أيا زيدُ، أغلق النافذة: صواب الجملة (أزيدُ، أغلق النافذة)؛ لأنّ أداة النداء (أيا) هي للبعيد، وصاحبه قريب منه.
    • نادى الأبُ على ولده الذي كان على الضفة الثانية من النهر: أمحمدُ، تعالَ عندنا: صواب الجملة (أيا محمّد، تعال عندنا) أو (هيا محمّد، تعال عندنا)؛ لأنّ ابنه بعيدٌ عنه، فينادى بأداة النداء التي للبعيد.


للنداء أدوات متعدّدة تختلف من حيث دلالتها على القريب أو البعيد، ومن حيث كونها اسمًا أو حرفًا، كما تختلف من حيث الدلالة على المدخول عليه في كونه نداءً أو استغاثةً أو نُدبَةً.



المراجع

  1. عبده الراجحي (1999)، التطبيق النحوي (الطبعة 1)، القاهرة :دار المعارف ، صفحة 276. بتصرّف.
  2. حازم خنفر ، إيناس الناس بتفاحة أبي جعفر النحاس، صفحة 112. بتصرّف.
  3. ^ أ ب ت الأردبيلي (2020)، شرح الأنموذج (الطبعة 1)، الكويت :دار الضياء، صفحة 486-488. بتصرّف.
  4. مصطفى الغلاييني (2010)، جامع الدروس العربية (الطبعة 1)، القاهرة:دار ابن الجوزي ، صفحة 544. بتصرّف.
  5. حسين المرصفي (2020)، الوسيلة الأدبيّة (الطبعة 1)، جدة:دار المنهاج ، صفحة 421-422، جزء 1. بتصرّف.
  6. سورة يوسف ، آية:29
  7. سورة ص، آية:35
  8. ابن يعيش (2015)، شرح المفصّل (الطبعة 2)، القاهرة :دار سعد الدين ، صفحة 36 -39، جزء 2. بتصرّف.
583 مشاهدة
للأعلى للأسفل