أسباب ارتفاع وظائف الكلى

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:١٢ ، ٢٣ أبريل ٢٠١٩
أسباب ارتفاع وظائف الكلى

أسباب ارتفاع وظائف الكلى

تتعدد الأسباب والحالات وراء ارتفاع وظائف الكلى المُتمثل بارتفاع مستوى الكيرياتينين بالدم؛ وهو الناتج الطبيعي لاستهلاك العضلات لمادة الكرياتين (بالإنجليزية: Creatine)، ونذكر من أسباب ارتفاع مستوى الكرياتينين في الدم ما يأتي:[١]


مرض الكلى المزمن

يُساهم اعتلال الكلى في الحد من قدرة الكلى على التخلص من مادة الكرياتينين (بالإنجليزية: Creatinine) وطرحها خارج الجسم، ممّا يؤدي إلى تراكمها وارتفاع مستواها في الدم، وعادةً ما يُستخدم مستوى الكرياتينين في الدم لحساب معدل الترشيح الكبيبي (بالإنجليزية: Glomerular Filtration Rate)، وهو مقياس مُحدد يشير إلى مرضى الكلى المُزمن (بالإنجليزية:Chronic kidney disease )[١]، ومن الأسباب الأكثر شيوعاً لمرض الكلى المزمن ما يأتي:[٢]


تناول بعض الأدوية

في الحقيقة، إنّ استخدام بعض الأدوية قد يتسبب بزيادة مؤقتة في مستويات الكرياتينين في الدم؛ كتناول مضادات الهستامين مثل السيميتيدين (بالإنجليزية: Cimetidine)، وبعض أنواع المضادات الحيوية مثل تريميثوبريم (بالإنجليزية: Trimethoprim).[١]


ممارسة الرياضة القاسية

نظراً لوجود مادة الكرياتين في العضلات، فإنّ ممارسة النشاطات الرياضية الشديدة تزيد استهلاك الكرياتين من العضلات وإنتاج الكرياتينين مسببة ارتفاع مستواه في الدم.[١]


تناول بعض الأطعمة

يعدّ تناول اللحوم بكميات كبيرة من الأسباب المهمّة التي تساهم في رفع مستوى الكرياتينين في الدم، وبالتالي يُمكن القول أنّ الغذاء في بعض الأحيان يلعب دوراً عند قياس الكرياتينين ومستوياته في الجسم.[٢]


أسباب أخرى

ومن الأسباب الأخرى التي تؤثر في ارتفاع وظائف الكلى ما يأتي:[٢][١]

  • الجفاف الشديد.
  • عدوى الكلى.
  • انحلال الربيدات (بالإنجليزية: Rhabdomyolysis)؛ وهي حالة غير طبيعية من انحلال العضلات.
  • انسداد المجاري البولية.


علاج ارتفاع وظائف الكلى

من الإجراءات الممكن اتباعها من قبل المُصاب لعلاج ارتفاع مستوى الكرياتينين ما يأتي:[٣]

  • التوقف عن ممارسة النشاطات الرياضية القاسية.
  • تجنّب تناول المصادر التي تحوي على الكرياتين؛ كالمكملات الغذائية التي يستخدمها بعض الرياضين.
  • التقليل من مصادر البروتينات؛ كاللحوم.
  • الحرص على تناول الألياف؛ كالإكثار من الخضراوات والفواكه، والحبوب الكاملة والبقوليات لما لها من دور في تخفيض مستوى الكرياتينين عند المُصابين بمرضى الكلى المُزمن.
  • شرب كميات كافية من السوائل، ولا بدّ من مراجعة الطبيب لتحديد الكمية المناسبة.
  • تناول المكملات الغذائية التي تحتوي على الكيتوزان (بالإنجليزية: Chitosan)؛ والتي تستخدم في بعض الأحيان لتخفيف الوزن، أو تقليل مستويات الكوليسترول، وقد تساهم في تقليل مستوى الكرياتينين عند مرضى الفشل الكلوي، ولا بدّ مراجعة الطبيب في ذلك.
  • الطب البديل؛ فمن الممُكن استشارة الطبيب المختصّ لتناول بعض الأعشاب التي تقلل مستويات الكرياتينين، ونذكر من هذه الأعشاب ما يأتي:[٣]
    • نبات السالفيا (بالإنجليزية: Salvia).
    • عشبة القراص (بالإنجليزية: Stinging nettle).
    • نبات البابونج (بالإنجليزية: Chamomile).
    • نبات القرفة (بالإنجليزية: Cinnamon).
    • الجنسنغ (بالإنجليزية: Ginseng).
    • جذور الهندباء (بالإنجليزية: Dandelion root).


المراجع

  1. ^ أ ب ت ث ج Jo Lewin ( 5 July 2018), "What is the normal range for a creatinine blood test?"، medicalnewstoday.com, Retrieved April 21, 2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت Charles Patrick Davis (8/6/2018), "Creatinine (Low, High, Blood Test Results Explained)"، www.medicinenet.com, Retrieved April 21, 2019. Edited.
  3. ^ أ ب Corey Whelan (June 13, 2017), "8 Home Remedies to Naturally Lower Your Creatinine Levels"، www.healthline.com, Retrieved April 21, 2019. Edited.