أسباب التعب والإرهاق

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٣٥ ، ٢٨ يناير ٢٠١٦
أسباب التعب والإرهاق

أسباب التعب والإرهاق

يعتقد كثيرون بأنَّ قلّة النوم هو السبب الوحيد للشعور بالتعب والإرهاق الدائم، وهذا صحيح لكنّ النوم هو ليس السبب الوحيد لذلك، فعلى الرغم من أهميّة النوم وحصول الجسم على قسط كافي من النوم والراحة، إلّا أنّه يوجد الكثير من الأسباب الأخرة المختلفة التي تؤدّي إلى الشعور بالتعب والإرهاق، وسوف نتناول فيما يلي أبرزها وأكثرها شيوعاً، بحيث تتضمّن ما يلي:


عدم ممارسة الرياضة

يعتقد كثيرون بأنّ النشاط والحركة هو الذي يؤدي إلى التعب، وهذا صحيح عندما يقوم الإنسان بممارسة أعمال شاقة تحتاج إلى الكثير من الجهد؛ فمن الطبيعي أن يشعر بالتعب، لكن لا يمكن أن تؤدّي التمارين الرياضيّة لهذا، لذلك فهي مهمة وضرورية جداً ويجب الحفاظ على ممارستها يومياً وبشكل منتظم، بحيث تساعد على تنشيط الدورة الدموية وأعضاء وأجهزة الجسم المختلفة، بحيث تمكّنها من القيام بوظائفها بالشكل الصحيح، وهذا بدوره يمكن الإنسان من ممارسة يومه بأقلّ تعب ممكن.


عدم شرب الماء

فالطبيعي والمطلوب هو تناول ما لا يقلّ عن ثمانية أكواب من الماء يومياً؛ حتّى يمنح الجسم رطوبةً كافية ويحميه من الإصابة بأمراض ومشاكل مختلفة كالجفاف ونقصان حجم الدم، كما أنّه غنيّ بمجموعة من المعادن والأملاح الضروريّة للجسم حتّى يقوم بوظائفه الحيوية المطلوبة.


نقص الحديد

يؤدّي الحديد العديد من الوظائف للجسم مثل إيصال الأكسجين إلى خلاياه وعضلاته المختلفة، وزيادة قدرة الإنسان على التركيز؛ لذلك عندما يكون مستوى هذه العنصر في الجسم قليلاً سيشعر بالتالي بالتعب وعدم القدرة على ممارسة وظائفه بشكل طبيعي وسليم، فبالتالي يجب الحفاظ على حصول الجسم عليه من مصادر غذائية مختلفة أبرزها الخضار واللحوم والمكسرات.


التوتّر الدائم

فالاضطربات النفسية والعصبية تستهلك طاقة كبيرة من الإنسان، على الرغم من كون هذه المشاعر طبيعية من قلق وتوتر وخوف، ولكن بالمستوى الطبيعي وغير الزائد.


اهمالوجبة الفطور

تعتبر وجبة الفطور الوقود الأساسي للجسم حتّى يتمكّن من ممارسة يومه بشكل طبيعي، بحيث تساعد العناصر التي يحصل عليها الجسم خلالها على ضخ الدم وكذلك الأكسجين إلى الخلايا والعضلات، وبالتالي قيامه بعمليات التمثيل الغذائي بشكل طبيعي، كما أنّها تقلّل من كميات الطعامم المتناولة بقية اليوم وبالتالي التقليل من الوزن، وينصح دائماً أن تكون هذه الوجبة غنيّة بالخبز، والبيض، والزبدة، والعصير الطبيعي.


تناول الوجبات السريعة

هذه الوجبات غالباً تحتوي على كميات كبيرة من المواد السكّرية والكربوهيدراتيّة التي تزيد من مستوى السكر في الدم، وبالتالي يؤدّي عدم تناولها فجأة إلى انخفاض معدل السكر في الجسم والشعور بالتعب؛ لذلك ينصح بعدم الاعتياد عليها وجعلها شيئاً أساسياً.