أسباب الدم في البول

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٢٦ ، ١٣ يناير ٢٠١٩
أسباب الدم في البول

أسباب الدم في البول

يُشار لظهور الدم في البول طبياً بمصطلح البول الدموي (بالإنجليزية: Hematuria)، وتتمثل هذه الحالة بوجود خلل في أحد أجزاء الجهاز البولي بما في ذلك الكلى، حيث يسمح هذا الخلل بتسرب خلايا الدم إلى البول، وقد تُعزى هذه الحالة إلى العديد من العوامل والمسببات، ويمكن بيان أبرزها على النحو الآتي:[١]

  • عدوى المسالك البولية.
  • التهاب الحويضة والكلية (بالإنجليزية: Pyelonephritis).
  • وجود حصى في المثانة والكلى.
  • تضخم غدة البروستات والتهابها لدى الرجال.
  • التهاب كبيبات الكلى (بالإنجليزية: Glomerulonephritis).
  • سرطان الكلى، والمثانة، والبروستات.
  • فقر الدم المنجلي (بالإنجليزية: Sickle cell Anemia) ومتلازمة ألبورت (بالإنجليزية: Alport syndrome).
  • تعرض الكلى لإصابة.
  • تناول أنواع معينة من الأدوية.


أعراض الدم في البول

في الحقيقة قد لا تظهر أي علامات أو أعراض تدل على الإصابة بالبول الدموي في معظم الحالات، وقد يتسبب وجود كمية قليلة من الدم في البول باختلاف لونه، فقد يظهر البول باللون الوردي، والأحمر، والبني، وقد تظهر بعض الأعراض الأخرى مثل ظهور خثرات دموية في البول، الأمر الذي قد يتسبب بالشعور بالألم في المثانة والظهر.[٢]


تشخيص الدم في البول

يتضمن تشخيص البول الدموي ومعرفة الأسباب المؤدية إلى حدوثه أخذ التاريخ الصحي للشخص وإجراء الفحص الجسدي له، وقد يتطلب الأمر إخضاع الشخص للمزيد من الفحوصات، والتي نذكر منها ما يأتي:[٣]

  • تحليل البول: (بالإنجليزية: Urinalysis) الذي يتضمن فحص عينة من البول.
  • زراعة عينة من البول: بهدف الكشف عن الإصابة بالعدوى.
  • السيتولوجيا البولية: (بالإنجليزية: Urine cytology) والذي يساهم في الكشف عن وجود أي خلايا غير طبيعية.
  • تنظير المثانة: (بالإنجليزية: Cystoscopy) يتمّ هذا الإجراء بالنظر داخل المثانة والإحليل.
  • التصوير الطبقي المحوري: (بالإنجليزية: Computed tomography scan) بهدف الحصول على صور مقطعية للبطن والحوض.


المراجع

  1. "Blood in urine (hematuria)", ww.mayoclinic.org, Retrieved 8-1-2019. Edited.
  2. "Hematuria (Blood in the Urine)", www.niddk.nih.gov, Retrieved 8-1-2019. Edited.
  3. "Hematuria: Diagnosis and Tests", www.my.clevelandclinic.org, Retrieved 8-1-2019. Edited.