أسباب الصداع الشديد

كتابة - آخر تحديث: ١٤:١٠ ، ١٦ ديسمبر ٢٠١٥
أسباب الصداع الشديد

الصداع الشديد

يتعرّض الإنسان للعديد من الأوجاع التي تكون أحياناً عابرة، وأحياناً تكون ممرضة، ومن تلك الآلام التي يُعاني منها جميع الأشخاص في الأوقات المختلفة، الصداع والذي يعني الشعور بألم بجهة في الرأس، أو ألم في جميع أنحاء الرأس والرقبة، وأسباب الصداع مختلفة، ومنها ما هو غير معروف السبب، وأنواع أخرى ناتجة عن الإصابة بمجموعة من الأمراض، وفي هذا المقال سنتعرف على أسباب الصداع الشديد.


الأسباب

  • الإصابة بأمراض الأنف والجيوب الأنفيّة، فالكثير يُعاني من الصداع الشديد بمجرد إصابته بالرشح والإنفلونزا، وغالباً يُصبح الصداع شديداً في هذه الحالات عند الانحناء للأسفل، وعند حمل الأشياء الثقيلة.
  • الصداع التوتريّ الشرياني: وهو من أشد أنواع الصداع، فيستمرّ لعدة أيام في بعض الحالات، الذي ينتج من تقلّبات الطقس ومن قلّة النوم.
  • الإصابة باعتلال الأعصاب الدماغيّة: وهنالك عدة أعصاب قد تُصاب بالمرض مما يؤدّي إلى صداع شديد، فعند إصابة العصب الخامس وهو الذي يُغذّي العين والفك العلوي من الفم يشعر المصاب بصداع مؤلم في المنطقة الأماميّة للرأس، تصل إلى حد عدم الشعور بأعضاء الوجه، أما عند إصابة العصب التاسع المسؤول عن تغذية اللسان والبلعوم وأجزاء من الأذن يشعر المُصاب بصداع في مؤخّرة الرأس بشكل عنيف وشديد للغاية.
  • التهابات الأذن الوسطى والتهابات اللثّة وألم الأسنان.
  • الأورام السرطانيّة الدماغية: فالأورام الدماغية تُسبب زيادة شدّ وضغط على الأعصاب الدماغيّة، ممّا يؤدي إلى صداع يشمل جميع أنحاء الرأس، ويتسبّب في حالة من الإغماء بسبب شدته.
  • ارتفاع ضغط الدم الشرياني أو انخفاض ضغط الدم، فهما يتسبّبان بصداع شديد وعدم توازن عند الوقوف، وأحياناً يؤدّيان إلى إغماء.
  • تناول المشروبات الكحوليّة وتعاطي المخدرات، فجميعها تخلّ بأعمال الجسم، وتُسبّب الصداع لمتعاطيها مع عدم التوازن.
  • فقر الدم الحاد.


الوقاية من الصداع الشديد

  • تناول مجموعة من الأغذية المفيدة، والتي تحتوي على العناصر الغذائيّة المهمة.
  • تناول الماء بكثرة بما يزيد عن لترين يومياً.
  • النوم بعدد ساعات كافية، لا تقلّ عن ست ساعات، ولا تزيد عن ثماني ساعات.
  • التقليل من مشاهدة التلفاز، والجلوس أمام الأجهزة الخلويّة، وأجهزة الحاسوب.
  • الابتعاد عن التدخين والمشروبات الكحوليّة.
  • الحرص على ممارسة التمارين الرياضة يوميّاً.


طرق العلاج

  • تناول الأدوية الخاصة بالصّداع كالإسبرين والباراسيتامول، وذلك إن كان الصداع ناتجاً عن أسباب بسيطة كالتهاب اللثة وألم الأسنان وغيرها.
  • مراجعة الطبيب فوراً في حال استمرّ الصداع لأكثر من يومين متتاليين، فقد يكون السبب خطيراً كالأورام السرطانيّة وغيرها.