أسباب بكتيريا المهبل

كتابة - آخر تحديث: ١٣:١٥ ، ٥ مايو ٢٠١٩
أسباب بكتيريا المهبل

التهاب المهبل البكتيريّ وأسبابه

يحدث التهاب المهبل البكتيريّ (بالإنجليزيّة: Bacterial Vaginosis) لدى العديد من النساء؛ نتيجة حدوث اختلال في كمِّيات البكتيريا الموجودة في المهبل، وفي العادة لا يتسبَّب هذا الالتهاب بظهور أيّة أعراض، أو مشاكل صحِّية، إلا أنَّه يُمكن أن يُؤدِّي إلى حدوث مشاكل أخرى خلال فترة الحمل، ومن الأسباب التي تُؤدِّي إلى حدوث التهاب المهبل البكتيريّ ما يأتي:[١]

  • استخدام الغسولات المهبليّة التي قد تُؤدِّي إلى حدوث اضطراب في حالة الاتزان البكتيريّ في المهبل، كما يُمكن للصابون المُعطَّر، ومزيلات الروائح المهبليّة أن تتسبَّب بحدوث التهاب المهبل البكتيريّ.
  • التدخين.
  • استخدام اللولب كطريقة لمنع الحمل، خاصّةً في حال عدم انتظام الدورة الشهريّة، إلا أنَّ هذا السبب يحتاج إلى المزيد من الدراسات.


أعراض التهاب المهبل البكتيريّ

تصل نسبة النساء المصابات بالتهاب المهبل البكتيريّ اللواتي لا تظهر عليهنَّ أيّة أعراض من 50-75%، ولكن في حال ظهور الأعراض فإنَّها تتضمَّن ما يأتي:[٢]

  • ظهور إفرازات من المهبل ذات لون رماديّ، أو أبيض، وتكون رقيقة ومائيّة، ولها رائحة قويّة وكريهة تُشبه رائحة السمك.
  • ومن الأعراض الأقلّ شيوعاً:
    • وجود حكَّة حول المهبل وخارجه.
    • الشعور بالحرقة عند التبوُّل.


علاج التهاب المهبل البكتيريّ

يتمّ علاج التهاب المهبل البكتيريّ عادةً عن طريق وصف بعض الأدوية من قِبَل الطبيب، مثل:[٣]

  • ميترونيدازول: ويُمكن استخدام علاج ميترونيدازول على شكل حبوب عن طريق الفم، أو جلّ مهبليّ للتخلُّص من التهاب المهبل البكتيريّ.
  • تينيدازول: حيث يُمكن استخدام علاج تينيدازول على شكل حبوب عن طريق الفم للتخلُّص من الالتهاب.
  • كليندامايسن: يتمّ استخدام كريم كليندامايسن داخل المهبل للتخلُّص من الالتهاب.


كما يجب تناول الأدوية، أو استخدام الكريم، أو الهلام للمُدَّة كاملة التي وصفها الطبيب للمريضة حتى لو اختفت الأعراض، حيث يُمكن أن يُؤدِّي إيقاف العلاج مُبكِّراً إلى زيادة خطر معاودة الإصابة بالالتهاب.[٣]


المراجع

  1. "What Is Bacterial Vaginosis?", www.webmd.com, Retrieved 12-4-2019. Edited.
  2. "What is bacterial vaginosis?", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 12-4-2019. Edited.
  3. ^ أ ب "Bacterial vaginosis", www.mayoclinic.org, Retrieved 12-4-2019. Edited.