أسباب تساقط الشعر المفاجئ

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٥٥ ، ١٤ مايو ٢٠١٩
أسباب تساقط الشعر المفاجئ

تساقط الشّعر

تعتبرُ مشكلةِ تساقطِ الشّعر من المشاكلِ الشّائعة والمنتشرةِ بين النّاس، ويعاني الرجالُ والنّساء منها على حدٍّ سواء، وللحفاظِ على شعرٍ صحيّ يجبُ معرفةُ أسبابِ تساقطِ الشّعرِ المفاجئ، لكيْ نستطيعَ إيجادَ الحلولِ المناسبة لها، وهنا سوفَ نتطرّق إلى أهمِّ الأسبابِ التي تؤدّي إلى تساقط الشّعر، بالإضافة إلى أهمّ الطّرق لعلاج هذه المشكلة، حتى نحصل على شعرٍ صحيّ وكثيف.[١]


أسباب تساقط الشّعر المفاجئ

لتساقط الشعر اسباب نجملها فيما يلي:[٢]

  • الضّغط النّفسي والعصبيّ، والتّوتر المصاحبُ لهما، فذلك يؤثّر سلباً في دورةِ حياةِ الشّعر.
  • الصّلع الوراثيّ لدى الرجالِ والنّساء.
  • خللٌ في الهرمونات، خاصّة الهرمونات الأنثويّة.
  • فقر الدم.
  • أمراضُ السرطان، والعلاج الكيميائيّ لها.
  • الحمل والولادة والهرمونات الحاصلة في تلك الفترة.
  • مشاكل الغدة الدّرقيّة.
  • التّقدّم في السّن، خاصّة عند بلوغ الخمسين أو السّتين من العمر.
  • نقص البروتينِ المهمّ لحمايةِ الشعر، حيث إنّ نقصانَه يؤدّي إلى تساقط الشّعر.
  • المبالغة في تصفيفِ الشّعر، واستخدام الكريمات الكيميائيّة، وجهاز تصفيفِ الشعر.
  • تكيّس المبايض عند النساء، ممّا يزيدُ من إنتاجِ الهرمونات الذكريّة التي تؤدّي إلى نموِّ الشعر في أماكن غير مرغوبٍ فيها، وفي الوقتِ نفسه تؤدّي إلى ضعفِ بصيْلات الشّعر، وبالتالي تساقطه.
  • تناولُ بعضِ الأدوية، كحبوب منعِ الحمل، وأدويةِ القلب، والضّغط، والاكتئاب، وغيرها.
  • استخدام المنشطات التي تؤدي إلى حدوث خلل في الهرمونات، خاصةً عند الرياضيين، مما يسبب تساقط الشّعر.
  • الإدمان على التّدخين.
  • الإصابة بمرض داء الثّعلبة.
  • سوء التّغذية، والافتقار إلى العناصر الضروريّة التي يحتاجُها الجسم والشعر، مثل الخضروات والفواكه المهمّة للشعر.
  • فقدان الوزن، باتّباعِ طرق التّخسيس القاسية.


علاج تساقط الشّعر المفاجئ

لعلاج تساقط الشعر المفاجئ اتبعي هذه النصائح:[٣]

  • اتباع نظام غذائيّ صحيّ، بحيث يحتوي على العديد من العناصر الغذائيّة الضروريّة للجسم، ومن أهمّها: الحديد، والبروتين، وفيتامين ج.
  • الابتعاد عن أنواع الرجيم القاسية، التي تحرم الجسم من أهمّ العناصر اللازمة له.
  • عدم تعرّض الشعر لأشعّة الشّمسِ بشكلٍ مباشر، وتغطيته بالقبّعات المخصّصة له، وكذلك حمايته من البرودة القاسية التي تسبب تلف وتساقط الشّعر.
  • المحافظة على نظافة الشّعر، لأنّ الشّعر النّظيف أقل عرضة ً للإصابة بالبكتيريا والأمراض الجلديّة التي تسبّب تساقطَ الشّعر.
  • الابتعاد عن استخدام الكريمات الكيميائيّة للشعر، واستبدالها بالوصفات والعلاجات الطبيعيّة التي لا تضرّ الشّعر.
  • النّوم لفترة كافيّة، حيث يساعد ذلك على نمو وراحة الشّعر.
  • تجنب التوتر والضّغط النّفسيّ قدر المستطاع، فالراحة النفسيّة تخفف من تساقط الشّعر.
  • ممارسة التّمارين الرياضيّة، التي تساعد على تنشيط الدّورة الدمويّة في كافة أنحاء الجسم، وخاصة الشّعر.
  • تدليك فروة الرأس بالزيوت الطّبيعيّة، كزيت الزيتون، وزيت الخروع، وزيت جوز الهند، وحبّة البركة، مع تكرار التّدليك للحصول على النّتائج المرضية.


فيديو أسباب الصلع المبكر

يشكّل الصلع المبكّر واحداً من المشاكل الشائعة عند الشباب، وترتبط تك الحالة بالعديد من الأسباب البيئية والجينية. تعرف هنا على هذه الأسباب :

المراجع

  1. "Hair Loss Health Center", www.webmd.com, Retrieved 9-7-2018. Edited.
  2. "Hair Loss", medlineplus.gov, Retrieved 9-7-2018. Edited.
  3. "Hair Loss in Men and Women (Alopecia)", www.medicinenet.com, Retrieved 9-7-2018. Edited.