أسباب تساقط الشعر بعد الولادة

بواسطة: - آخر تحديث: ١٤:٤٠ ، ١٠ أغسطس ٢٠١٨
أسباب تساقط الشعر بعد الولادة

دورة الشعر الطبيعية

تتمتع المرأة الحامل بشعر كثيف وطويل نوعاً ما، وذلك نتيجة لهرمونات الحمل التي تقوم بالحفاظ على بصيلات الشعر خلال مرحلة النمو، حيث تزداد نسبة هرمون البروجيسترون أثناء الحمل، والذي بدوره يقوم بتعزيز نمو الشعر وزيادة طوله وكثافته ويثبط من سقوطه، دورة الشعر الطبيعية تتكون من ثلاث مراحل وهي:[١]

  • مرحلة نمو الشعر: تستمر لمدة ثلاثة سنوات تقريباً، حيث ينمو الشعر خلال هذه الفترة بمعدل سم لكل شهر.
  • مرحلة راحة الشعر: تستمر لمدة ثلاثة أسابيع، وتصل نسبة التساقط إلى اثنين بالمئة من مجموع شعر الرأس خلال هذه المرحلة.
  • مرحلة سقوط الشعر: يتساقط الشعر القديم في هذه المرحلة، وتستمر لمدّة ثلاثة أشهر، ويعتبر أمراً طبيعياً سقوط خمسين إلى مئة شعر يومياً، كما يعتبر السبب الرئيسي لسقوط الشعر عند الرجال جينياً، أما عند النساء فهو بسبب الهرمونات.


الشعر بعد الولادة

بعد الولادة يمكن أن تتغيّر الهرمونات بسرعة كبيرة، حيث يدخل الشعر إما في مرحلة الراحة أو مرحلة السقوط، حيث تنخفض نسبة هرمون الاستروجين بعد الولادة، وتدخل بعض خصل الشعر في مرحلة السقوط والبعض الآخر في مرحلة الراحة، ولا يصاحب هذه المرحلة فترة نمو للشعر، وتحدث بعد ثلاثة أو ستة شهور منذ الولادة، حيث يمكن ملاحظة زيادة تساقط الشعر بوضوح. يعتبر سقوط الشعر بعد الولادة أمراً طبيعياً وغير مقلقٍ ولا حاجة لعلاجه، حيث سيعود الشعر لدورته العادية بعد ستة شهور تقريباً، ولكن في بعض الأحيان قد يستمرّ الشعر بالتساقط، وذلك نتيجة عدم انتظام بعض الهرمونات، لذا يجب استشارة الطبيب للتأكد من السبب، فقد تكون هناك أسباب أخرى لتساقطه.[٢]


أسباب تساقط الشعر بعد الولادة

من هذه الأسباب:[٣]

  • المستحضرات الخاصة بالشعر: هناك العديد من مستحضرات ومنتجات الشعر المختلفة، على الرغم من أنَّ هذه المستحضرات تضفي جمالاً ولمعاناً على الشعر خلال وقت قصير، إلا أنَّ الأكثر من استعمالها يؤدي إلى التلف والجفاف في الشعر، مما يؤدي لتقصفه ومن ثم تساقطه.
  • موانع الحمل: تعمل الأدوية الخاصة لمنع الحمل على زيادة نسبة هرمون الأستروجين، والذي بدوره يؤدي لنمو الشعر وزيادة كثافته، ولكن تستمر دورة الشعر فتدخل في مرحلة الراحة، ومن ثم مرحلة سقوط الشعر، والسبب أن هرمون الإستروجين يسرع من هذه العملية، فيكون نمو الشع أعلى من المعدل الطبيعي.
  • الضغط النفسي: بعد ولادة المرأة لطفلها، تدخل في فترة نفسية صعبة وتعرف بالنفاس، كما تزداد مسؤوليتها تجاه الطفل، حيث يحتاج للعناية والاهتمام والسهر لوقت متأخر من الليل، وكل ذلك يتسبب في زيادة إفراز هرمونات النورادرينالين والكورتيزول، والتي تؤدي للاضطرابات في الدورة الطبيعية لنمو الشعر.


المراجع

  1. "HAIR AND ITS GROWTH CYCLE", www.hairscientists.org, Retrieved 3-7-2018. Edited.
  2. "Postpartum Hair Loss: Everything You Need to Know About Losing Hair After Pregnancy", www.allure.com, Retrieved 3-7-2018. Edited.
  3. "Hair loss in new moms", www.aad.org, Retrieved 3-7-2018. Edited.