أسباب تنميل أصابع اليد اليسرى

كتابة - آخر تحديث: ١٧:٢٠ ، ٢٨ سبتمبر ٢٠١٨
أسباب تنميل أصابع اليد اليسرى

التنميل

التنميل هو حالة غير طبيعية يشعر فيها الإنسان بحالة من الخدر والوخز في أعضاء جسمه المختلفة، ويفقد الإحساس في تلك المناطق. وعادةً ما يحدث التنميل بسبب نقص وصول الدم إلى المنطقة المصابة، وبالتالي نقص كمية الأكسجين الواصلة إليها أو بسبب تلف في الأعصاب وقد يحدث لأسباب أخرى مثل العدوى الالتهابية. يمكن أن يحصل التنميل في أي جزء من أجزاء الجسم، ولكنه يحصل عادةً في الأطراف، أي في القدمين واليدين والأصابع. [١]


أسباب التنميل

يحدث التنميل بسبب العديد من الأمور، بعضها يستدعي القلق والخوف وبعضها الآخر لا يستدعي القلق، ومن هذه الأسباب:[٢]

  • الجلوس بشكل خاطئ على القدم أو النوم بشكل خاطئ على اليد، مما يعمل على منع وصول الدم إلى هذه المنطقة.
  • تلف في الأعصاب والذي ينتج عادةً بسبب مرض السكري أو التصلب المتعدد.
  • الإصابة ببعض الأمراض الخطيرة والتي تهدد الحياة، وفي هذه الحالة يرافق التنميل مجموعة من الأعراض الأخرى مثل: صعوبة في التنفس، وصعوبة في المشي، وفقدان الوعي والإدراك، وفقدان السيطرة على الأمعاء والمثانة، وحدوث اضطرابات في الرؤية، وثقل اللسان، والشلل والضعف العام والدوخة.
  • الإصابة ببعض الأمراض التي لا تعتبر خطيرة جداً، ولكن يجب مراجعة الطبيب للحصول على التشخيص السليم، ويرافق التنميل في هذه الحالة بعض الأعراض مثل تشنج العضلات، وآلام أسفل الظهر، والقلق، وكثرة التبول، وزيادة الإحساس بالتنميل عند المشي، والحكة، وآلام الرقبة، والطفح الجلدي.
  • الإصابة ببعض أمراض العظام التي تعمل على إتلاف الأعصاب مثل كسور العظام، وهشاشة العظام، وإصابات الظهر والرقبة، ومتلازمة النفق الرسغي، وداء القرص التنكسي، والقرص المنفتق، وإصابات الظهر والرقبة.
  • بعض الأمراض العصبية مثل وجود أورام دماغية، والاعتلال العصبي السكري، والتسمم من المعادن الثقيلة مثل الرصاص، والتهابات الدماغ، وقصور الغدة الدرقية، والاعتلال العصبي الطرفي.
  • نقص فيتامين B12 وB6 وB1 ، ونقص الحديد، والسمنة المفرطة، واحتباس السوائل في الجسم وتعتبر هذه الأسباب من الأسباب الأساسية للتنميل في الأصابع.


التنميل في أصابع اليد اليسرى

بالإضافة إلى التنميل في الأطراف بشكل عام، يعاني بعض الأفراد من التنميل في مناطق معينة، مثل التنميل في أصابع اليد اليسرى، ويحصل ذلك بسبب ضغط على الأعصاب الموجودة في تلك المنطقة. ويمكن تشخيص هذه الحالة عن طريق إزالة السبب الذي يؤدي إلى الضغط على تلكَ المنطقة، فإذا زال التنميل في اليد فحينها لا يوجد قلق أو خوف، أما إذا بقيَ التنميل فيجب حينها مراجعة الطبيب خوفاً من وجود بعض الأمراض المتعلقة بالأعصاب والعظام. من الجدير بالذكر أن التنميل يكون عادةً عرضاً لمرض معين، وليسَ مرضاً بحد ذاته. وتختلف مدة التنميل حسب السبب المؤدي له، فقد تمتد لدقائق معدودة، وذلك إذا كان السبب التلف الموضعي في الأعصاب، أو عدم وصول الدم إلى المنطقة، ويزول التنميل في هذه الحالة بعد تحريك العضو المصاب. [٣]


أما إذا امتدت فترة الإصابة لفترات أطول مع الشعور بالوخز الشديد، والحرقة في تلك المنطقة، بالإضافة إلى بعض الأعراض المزمنة مثل فقدان الوعي، أو فقدان القدرة على التحكم في المثانة والأمعاء، فيجب الاتصال بالإسعاف فوراً، لأنها تدل على الإصابات والأمراض الخطيرة وخاصة إذا حصل التنميل بعدَ الإصابة بضربة على الرأس والرقبة.[١]


المراجع

  1. ^ أ ب Mayo Clinic Staff, "Numbness"، mayoclinic.org, Retrieved 2018-8-25. Edited.
  2. Rachel Nall (2018-3-21), "Finger Numbness"، healthline, Retrieved 2018-8-25. Edited.
  3. Steven Shoshany (2015-11-16), "Getting the Right Diagnosis for Numb Fingers"، spine-health.com, Retrieved 2018-8-25. Edited.