أسباب نشفان الحلق

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٥٩ ، ٧ فبراير ٢٠١٩
أسباب نشفان الحلق

الجفاف

يُؤدي الجفاف الناتج عن عدم تناول كميات كافية من السوائل إلى نقص إفراز اللعاب الضروري لترطيب الفم والحلق، وقد يؤدي الجفاف إلى ظهور أعراض أخرى، ومن أهمها ما يأتي:[١]

  • الإعياء.
  • زيادة الشعور بالعطش.
  • الدوخة.
  • قلة التبول مع قتامة لون البول.


ترك الفم مفتوحاً أثناء النوم

يتسبب ترك الفم مفتوحاً أثناء النوم بدخول الهواء للفم وبالتالي جفاف اللعاب المسؤول عن ترطيبه، وقد يؤدي ذلك إلى ظهور أعراض أخرى، ومن أهمها ما يأتي:[١]

  • ظهور رائحة كريهة للفم.
  • الشخير.
  • الإعياء خلال النهار.


حمى القش

تؤدي حمى القش (بالإنجليزية: Hay fever) أو ما يسمى بالحساسية الموسمية، إلى جفاف الحلق عند التعرض لبعض المُحفزات كحبوب اللقاح والعشب والعفن وعث الغبار وشعر الحيوانات الأليفة وبعض الأطعمة، وقد يؤدي ذلك إلى ظهور أعراض أخرى، ومن أهمها ما يأتي:[١]

  • احتقان الأنف.
  • سيلان الأنف.
  • العطاس.
  • حكة في العينين والفم والجلد.
  • السعال.


الزُّكام

يُؤدي الزُّكام الناتج عن الإصابة بالفيروسات إلى جفاف الحلق، وقد يؤدي ذلك إلى ظهور أعراض أخرى، ومن أهمها ما يأتي:[٢]

  • احتقان الأنف.
  • سيلان الأنف.
  • العطاس.
  • ارتفاع بسيط في درجة حرارة الجسم.
  • آلام في الجسم.
  • السعال.


الإنفلونزا

تُؤدي الإصابة بفيروس الإنفلونزا لجفاف الحلق وتظهر أعراض الإنفلونزا عادةً بعد يومين من الإصابة بهذا الفيروس.[٢]


كثرة الوحيدات الخمجية

تُؤدي كثرة الوحيدات الخمجية (بالإنجليزية: Infectious Mononucleosis) التي تنتج عادة عن الإصابة بفيروس إبشتاين-بار (بالإنجليزية: Epstein-Barr virus) إلى جفاف الحلق، وقد يؤدي ذلك إلى ظهور أعراض أخرى، ومن أهمها ما يأتي:[٢]

  • الإعياء.
  • صداع الرأس.
  • التعرق في الليل.
  • الحمى.
  • ضعف في العضلات.
  • تورم اللوزتين
  • انتفاخ العقد الليمفاوية في الرقبة والإبطين.


التهاب الحلق

يُؤدي التهاب الحلق إلى جفاف الحلق كأحد أعراضه، كما قد يؤدي ذلك إلى ظهور أعراض أخرى، ومن أهمها ما يأتي:[٢]

  • تضخم أو احمرار او ابيضاض اللوزتين.
  • الحمى.
  • الطفح الجلدي.
  • انتفاخ العقد الليمفاوية في الرقبة.
  • الاستفراغ والغثيان.
    • آلام في الجسم.


ارتجاع أحماض المعدة

قد يؤدي ارتجاع الحمض إلى المريء إلى جفاف الحلق، كما قد يؤدي ذلك إلى ظهور أعراض أخرى، ومن أهمها ما يأتي:[٢]

  • السعال الجاف.
  • مشاكل في البلع.
  • بحة في الصوت.
  • التجشؤ.


التهاب اللوزتين

تُؤدي الإصابة بالتهاب اللوزتين (بالإنجليزية: Tonsillitis) الناتج عن التعرض لفيروس أو بكتيريا إلى جفاف الفم، كما قد يؤدي ذلك إلى ظهور أعراض أخرى، ومن أهمها ما يأتي:[٢]

  • تضخم أو احمرار او ابيضاض اللوزتين.
  • الحمى.
  • صداع الرأس.
  • بحة في الصوت.
  • انتفاخ العقد الليمفاوية في الرقبة.
  • رائحة كريهة للفم.


تناول بعض الأدوية

يؤدي تناول بعض الأدوية إلى حدوث جفاف الفم والحلق كأحد أعراضها الجانبية، ومن أهم الأمثلة على هذه الأدوية خافضات ضغط الدم (بالإنجليزية: Antihypertensives)، ومدرات البول (بالإنجليزية: Diuretics)، والأدوية المضادة للكولين (بالإنجليزية: Anticholinergic)، كمضادات الاكتئاب (بالإنجليزية: Antidepressants) وأدوية القلق التي تحتوي على مادة دي فين هيدرامين (بالإنجليزية: Diphenhydramine).[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب ت Stephanie Watson (September 27, 2017), "What Causes Dry Throat, and How Is It Treated?"، www.healthline.com, Retrieved February 7, 2019. Edited.
  2. ^ أ ب ت ث ج ح Lana Burgess (March 14, 2018), "?How do you cure a dry throat"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved February 2, 2019. Edited.
  3. Brandon Peters (February 6, 2018), "?What Causes Mouth and Throat Dryness at Night During Sleep"، www.verywellhealth.com, Retrieved February 7, 2019. Edited.