أسماء بعض مشتقات النفط

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٢٤ ، ٢٤ يناير ٢٠١٦
أسماء بعض مشتقات النفط

مشتقات النفط

اكتَشَف الإنسان البترول والغاز الطبيعي منذ حوالي ستة آلاف عامٍ، وتطوّرت العديد من المشتقات النفطية بواسطة عمليات التكرير والتصنيع، وهي تُشكّل العَصَب الرئيسي للحياة اليومية. كلمة النّفط هي مرادف كلمة بترول، وتُشيرإلى الزيت والغاز معاً، والغاز الطبيعي والنفط السائل هو مادةٌ أساسيةٌ للعديد من الصناعات البتروكيماوية التي ما زالت في تطورٍ مستمرٍ.


عملية تكرير النفط

تطوّرت عمليّة تكريرالنفط بسبب الحاجة الكبيرة لهذه المادة في الحياة اليومية، وبدأت عمليات التكرير سنة 1890 للحصول على الكيروسين الذي كان يُستعمل في تلك الفترة للأغراض المنزلية، وتهدف عمليّة التكرير إلى فصل المواد غير المرغوبة من الزيت وإنتاج مادة صالحة للاستهلاك ضمن صفات محددة.


المعنى العلمي للتكرير هو تكسير المادة الخام إلى مكوّناتها الأساسيّة وترتيبها بطرقٍ مختلفةٍ لإنتاج مركبات جديدة، والتقطير هو العملية الأساسية في عملية التكرير والذي يَعتمد على اختلاف درجة الغليان للمركّبات الكيميائية، وتُجرى عمليّة تكرير الزيت في أبراجٍ تجزيئيةٍ مخصّصة لهذه العملية.


مراحل تكرير الزيت

  • عملية فصل المركبات: وهي عمليةٌ فيزيائيةٌ يتم فيها فصل المركبات بطريقة التقطير، وتعتمد عمليّة فصل المركبات على الوزن الجزيئي ودرجة الغليان.
  • عمليّة تحويل المركبات: وهي عمليةٌ كيميائيةٌ يتم فيها تحويل المركبات المفصولة من عملية التقطيرإلى المنتج المراد تصنيعه.
  • معالجة المنتج: هذه العمليّة ضروريةٌ للحصول على الصفات النهائية للمنتج المطلوب.


أهم مشتقات تكرير الزيت الخام

  • غازات البترول المسال: وهي عبارة عن خليط من غازات البروبان والبيوتان، ولها درجة غليانٍ منخفضةٍ أقلّ من 20 درجة مئويةٍ، وتتحول إلى الحالة السائلة عند تعريضها لضغط عالٍ، وهو الغاز المستخدم في البيوت، ووقود للمصانع ومحرّكات بعض أنواع السيارات.
  • البنزين: وهو الوقود الرئيسي للسيارات في معظم دول العالم، وكان في بداية إنتاجه يُستعمل لعلاج القمل وبيوضه وكمنظّف للبقع العنيدة على الملابس، والبنزين هو مزيج من الهيدروكربون والبارافيين والمركبات العطرية، وهو من أخف المشتقات النفطية السائلة، وتبلغ درجة غليانه حوالي 30 درجة مئوية، ويَحتاج البنزين إلى العديد من مَراحل التكرير ليصلح للاستعمال كوقود للسيارات والطائرات، وفي الصناعات المختلفة.
  • الكيروسين: عُرف الكيروسين منذ زمنٍ طويل، وهو من المشتقّات النفطيّة الشائعة الاستعمال، ويتكوّن من البارافين والنافثين، ويُستخدم بشكل كبير في التدفئة والطبخ، وفي صناعة المذيبات الصناعية والمواد المضافة للدهانات مثل التنر.
  • الديزل: الديزل ويسمّى أيضاً السولار، لونه أصفر باهت، وله قدرة أقل من الجازولين على الاشتعال والانفجار، ويُستعمل كوقود للسيارات والآليات الثقيلة والتدفئة، ويحتوي الديزل على النافثين والمركبات الحلقية العطرية ومركّبات الكبريت والنتروجين.