أسهل طريقة لتعليم الطفل الحمام

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:١٣ ، ٣١ يناير ٢٠١٩
أسهل طريقة لتعليم الطفل الحمام

علامات تدُل على استعداد الطفل للتعلُم

إنَّ تعليم الطفل على استخدام الحمّام بناءً على العلامات التي تدُل على استعداده، أفضل من تعليمه بناءً على عُمره، ومن علامات استعداد الطفل لاستخدام الحمّام ما يأتي:[١]

  • اتباع الطفل للتعليمات البسيطة.
  • فهمه لكلمات تدُل على استخدام الحمّام والذهاب إليه.
  • قُدرته على التحكُم بالعضلات المسؤولة عن التبول.
  • تعبيره لفظياً عن رغبته في الذهاب إلى الحمّام.
  • بقاء حفاظه جافّاً لمُدة ساعتين أو أكثر.
  • ذهابه إلى المقعد وجلوسهِ عليه، وابتعاده عنهُ.
  • خلعهِ للحفاظ، أو الملابس الداخيّة التي يرتديها.
  • إظهاره الرغبة في استخدام الحمّام، أو ارتداء الملابس الداخليّة.


أسهل طريقة لتعليم الطفل الحمام

تجهيز الأدوات والعدة المُناسبة

مقعد التدريب (النونيّة) هوَ الخيار الأسهل، والأنسب، والأقل تخويفاً للطفل الذي يتعلم جديداً على الحمّام، ويُمكن شراؤه باللون والشكل الذي يُفضله ويُحبه الطفل، فذلِكَ يُشعره بالراحة والتحميس عندَ استخدامه، ويُفضل شراء المقعد الذي يُمكن إزالته وإعادة وضعه على مقعد الحمّام الكبير عندما يُصبح الطفل جاهزاً، أمّا في حال رغبة الأم بتعليم طفلها على كُرسي الحمّام الكبير منذ البداية؛ فعليها شراء غطاء صغير ومُناسب للطفل حتّى لا يشعُر بالخوف عندَ الجلوس عليه.[٢]


خطوات تعليم الطفل

يُمكن تعليم الطفل على استخدام الحمّام بسهولة عن طريق اتباع الخطوات الآتية:[٣]

  • السماح لهُ بالمُشاهدة والتعلُم: يتعلم الأطفال الصغار غالباً عن طريق التقليد، وتُعد أولى الخطوات لتعليمهم؛ هي مُشاهدة الأهل يستخدمون الحمّام.
  • التحفيز عن طريق الملابس الداخلية الرائعة: يجب جعل تركيز الطفل يتركز على الفوائد التي سيجنيها من تعلُمه الدخول إلى الحمّام، فعلى سبيل المثال؛ يُمكن شراء الملابس الداخليّة بشكلٍ رائع ومن اختياره هو، والتحدُث إليه بطريقة تجعله يشعُر بالحماس لأن يُصبح كبيراً ويرتدي ملابس داخلية كالكبار.
  • وضع جدول للتعليم: إنَّ تعليم الطفل التخلُص من الحفاظة يعتمد على الجدول اليومي الخاص بأمه، فعلى سبيل المثال إذا كانَ الطفل يذهب إلى الحضانة خلال ساعات النهار، على الأم تعليمه الدخول إلى الحمّام بالتنسيق مع المُعلمة المسؤولة عنه.
  • الاحتفال بإنجازاته: قد تكون هُنالِكَ بعض المواقف والمشاكل في بداية تعليم الطفل على الحفاظ، لكن مع مرور الوقت يتعلم الطفل ويستطيع قضاء حاجته في المقعد الخاص به، ولتحفيزه أكثر على الأم الاحتفال بالإنجاز الذي حققه، وإعطائه إحدى الميزات الخاصة بالأطفال الكبار؛ كأن يُشاهد فيديو جديد، أو تركهِ يلعب في الحديقة لوقتٍ أطول.


المراجع

  1. Steven Dowshen, MD (10-2014), "Toilet Teaching Your Child"، kidshealth.org, Retrieved 30-01-2019. Edited.
  2. Catherine Lopez, "How to Potty Train Your Child"، www.wikihow.com, Retrieved 30-01-2019. Edited.
  3. BabyCenter Staff, "Tips for potty training boys"، www.babycenter.com, Retrieved 30-01-2019. Edited.