أضرار الحلبة للرجال

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٣ ، ١٧ مارس ٢٠١٩
أضرار الحلبة للرجال

أضرار الحلبة للرجال

على الرغم من الفوائد الصحيّة للحلبة، إلا أنّها تمتلك عدّة أضرار للرجال وخاصةً عند الإكثار من تناولها، ونذكر منها ما يأتي:[١]

  • الإسهال.
  • اضطراب المعدة.
  • النفخة والغازات في البطن.
  • الدوخة.
  • الصداع.
  • قد يُسبّب تناول الحلبة رائحة في بول الشخص الذي يتناولها.
  • السعال، واحتقان الأنف.
  • الصفير.
  • تورم الوجه.
  • قد تُسبب الحلبة الحساسية الشديدة لبعض الأشخاص.
  • يمكن أنّ تؤثر الحلبة على مستويات السكر في الدم لدى الأشخاص المصابين بمرض السكري، إذ يؤدي تناول الحلبة إلى انخفاض مستوى السكر في الدم.


فوائد الحلبة

تحتوي الحلبة على العديد من العناصر الغذائيّة المهمة التي تُكسب الجسم الكثير من الفوائد الصحيّة، ونذكر من هذه الفوائد الحلبة ما يأتي:[٢]

  • تزيد من إفراز هرمون التستوستيرون لدى الرجال، حيثُ أشارت بعض الدراسات أنّ تناول الحلبة يرفع مستويات هرمون التستوستيرون.
  • تُخفض من الشهية، حيثُ أشارت الدراسات إلى أنّ الحلبة يمكن أنّ تُقلّل من استهلاك الدهون، إلا أنّ هذه الفائدة تحتاج إلى المزيد من الدراسات لإثبات فعاليتها.
  • تُخفض من مستويات الكوليسترول والدهون الثلاثيّة في الدم.
  • تُقلّل من أعراضِ حرقة المعدة المُتكررة، وتأثيرها المُطابق للأدويةِ المُضادةِ للحموضة.
  • تُساعد على زيادةِ إنتاج الحليب بشكلٍ كبير لدى المرأة المُرضع، وزيادة وزن الأطفال حديثي الولادة.
  • تُحسن من مستويات السكر في الدم.


القيمة الغذائيّة للحلبة

يوضح الجدول التالي ما تحتويه الملعقة الواحدة من بذور الحلبة أيّ ما يُعادل 11 غراماً من العناصر الغذائيّة:[٣]

العنصر الغذائيّ القيمة الغذائيّة
السعرات الحرارية 35.3 سعرة حرارية.
الكربوهيدرات 6.4 غرام.
البروتين 2.5 غرام.
الدهون 0.7 غراماً .
الألياف 2.7 غرام.
الحديد 3.7 ملليغرام.
المنغنيز 0.1 ملليغراماً.
النحاس 0.1 ملليغراماً.
المغنيسيوم 2.1 ملليغرام.
الفسفور 23.6 ملليغراماً.
فيتامين ب6 0.1 ملليغراماً.


المراجع

  1. "FENUGREEK", www.webmd.com, Retrieved 16-2-2019. Edited.
  2. Rudy Mawer, MSc, CISSN (8-9-2016), "Fenugreek - An Herb With Impressive Health Benefits"، www.healthline.com, Retrieved 16-2-2019. Edited.
  3. "Spices, Edited.fenugreek seed Nutrition Facts & Calories ", nutritiondata.self.com, Retrieved 16-2-2019.Edited.