أضرار حشرة البق

كتابة - آخر تحديث: ١٠:١٣ ، ٢٢ سبتمبر ٢٠١٨
أضرار حشرة البق

حشرة البق

تشتهر حشرة البق بلونها البنيّ وحجمها الصغير جداً حيث يصعب رؤيتها بسهولة، كما تتغذى على دماء الحيوان الذي تتطفل عليه، تظهر بعض أنواع حشرات البق في فراش الإنسان متغذيةً على دمائه، إلا أن معظم أنواعها تتطفل على بعض أنواع الحيوانات كالخفافيش، عادةً ما تنتشر حشرات البق في البيوت قليلة النظافة والتهوية والتعرض لأشعة الشمس، بحيث تمثل هذه الأمور بيئة ملائمة لنموها وتكاثرها في داخل أنسجة الفراش.[١]


أضرار حشرة البق

يؤدي استيطان حشرة البق للفراش لفترة طويلة دون اتخاذ التدابير اللازمة للتخلص منها إلى إلحاق الضرر بالجسم وأجهزته المختلفة، بحيث تتسبب بالعديد من الأمراض التي تحتاج العلاج الفوري والسريع، قبل تحولها إلى أمراض مستعصية ومزمنة يصعب علاجها والتخلص منها، وفيما يلي بعض من الأضرار التي تسببها حشرة البق للإنسان:[٢]

  • حساسية في الجهاز التنفسي، بحيث تصبح الأنسجة المخاطية في الأنف والرئتين أكثر تهيجاً للغبار وذرات الروائح القوية الداخلة إليها، الأمر الذي قد يتسبب بحالات مستعصية من الربو في حال عدم علاجه الفوري، وسيلان مستمر في الأنف.
  • حساسية في العينين، مع احمرار وتهيج فيهما، واستمرار خروج الدموع بشكل مفاجئ ومستمر.
  • الأكزيما الآتوبية، والتي تظهر على المناطق المكشوفة من الجلد أثناء النوم على شكل بقع حمراء وبنية كبيرة موزعة حول بعضها البعض. لتغطي مساحات كبيرة من الجلد، مع مصاحبتها لشعور بالألم ورغبة شديدة في الحكة.
  • انخفاض في معدل الحديد في الدم، يقتصر هذا الضرر على الحالات المستعصية.
  • احتمال التسبب بعدوى التهاب الكبد الفيروسي من النوع ب، إلا أن الحالات التي سجلت في ذلك قليلة جداً حول العالم.


لدغات حشرة البق

تبقى حشرات البق مختبئةً في زوايا الفراش خلال فترة النهار، إلا أن يحين موعد النوم ويستغرق الإنسان في النوم، فتبدأ هذه الحشرات نشاطها وحركتها بحثاً عن الغذاء، حيث تقوم بالبحث عن المناطق المكشوفة من الجلد وغرس منقارها المدبب المجفف في الجلد، من أجل امتصاص الدم والحصول على الغذاء، غالباً ما تحتاج حشرة البق من ثلاث إلى عشر دقائق حتى تحصل على كفايتها من الدم، إلا أن معظم الناس لا يتحسّسون بعضّ حشرات البق بينما يعاني البعض الآخر من الحكة والاحمرار في مكان العض، والتي تشبه كثيراً الأعراض المصاحبة لعضات الحشرات الطائرة المزعجة خلال الليل كالناموس والبعوض، مما يبقي الإنسان غافلاً عن تعرضه لهجوم حشرات البق واستيطانها في فراشه إلا إذا ما شاهدها بعينيه أثناء تنقلها في الفراش.[٣]


المراجع

  1. "Introduction to Bed Bugs", epa, Retrieved 29-8-2018. Edited.
  2. DONNA JOHNSON (14-8-2017), "What Are the Dangers of Bed Bugs?"، livestrong, Retrieved 29-8-2018. Edited.
  3. "Getting Rid of Bed Bugs", epa, Retrieved 29-8-2018. Edited.