أضرار دقات القلب السريعة

كتابة - آخر تحديث: ١٨:٥٠ ، ١٧ مارس ٢٠١٩
أضرار دقات القلب السريعة

أضرار دقات القلب السريعة

يمكن تقسيم الأضرار المترتبة على تسارع دقات القلب إلى أعراض ومضاعفات يأتي بيانها فيما يأتي:


أعراض دقات القلب السريعة

يُصاحب تسارع ضربات القلب (بالإنجليزية: Tachycardia) ظهور مجموعة من العلامات والأعراض، وفيما يأتي بيان لأبرزها:[١]

  • الدوخة.
  • خفة الرأس أو مرحلة ما قبل الإغماء (بالإنجليزية: Lightheadedness).
  • الإغماء.
  • التعب.
  • الخفقان (بالإنجليزية: Palpitations).
  • ضيق النفس (بالإنجليزية: Breathlessness).


في الحالات التي يكون فيها تسارع ضربات القلب ناتجاً عن الإصابة بمرض مُعين، يمكن أن تترتب على ذلك المُعاناة من أعراض إضافية مُرتبطة بهذا المرض، ففي الحالات التي يُعزى فيها هذا النّوع من اضطراب ضربات القلب إلى الإصابة بفرط نشاط الغدة الدرقية (بالإنجليزية: Hyperthyroidism) يُعاني المُصاب من عدّة أعراض أخرى؛ كالعصبية، والأرق، وكثرة التعرّق، والارتعاش، أمّا في الحالات التي يكون تسارع ضربات القلب مُرتبطاً بالإصابة بأمراض القلب أو الرئة فسيُعاني المُصاب من ألم الصدر، أو ضيق التنفس، أو خفة الرأس.[١]


مضاعفات دقات القلب السريعة

قد تؤدي الإصابة بتسارع ضربات القلب إلى المُعاناة من مُضاعفاتٍ مُعينة، وفي الحقيقة تختلف شدّة هذه المُضاعفات بالاعتماد على عدّة عوامل؛ منها: نوع التّسارع، ومعدّله، ومدّته، إضافةً إلى وجود اضطراباتٍ قلبيّة أخرى، وفيما يأتي بيان لأبرز مضاعفات تسارع ضربات القلب:[٢]

  • جلطات الدم، والتي قد تتسبّب بالسّكتة الدماغية أو النّوبة القلبيّة.
  • الفشل القلبي؛ والذي يتمثل بفقدان القلب قدرته على ضخّ كميّة كافيّة من الدم.
  • التعرّض لنوبات الإغماء أو فقدان الوعي بشكلٍ مُتكرر.
  • الموت المفاجئ، تحديداً في الحالات التي يرتبط فيها تسارع ضربات القلب بأنواع مُعينة من الاضطرابات؛ مثل التسارع البُطيني (بالإنجليزية: Ventricular Tachycardia) أو الرجفان البُطيني (بالإنجليزية: Ventricular Fibrillation).


تشخيص دقات القلب السريعة

يُجرى تشخيص تسارع ضربات القلب من خلال طرح بعض الأسئلة المُتعلقة بالأعراض على المُصاب، وإجراء الفحص البدني، إضافة إلى إخضاعه لمجموعة من الفحوصات التشخيصيّة، والتي نذكر منها ما يأتي:[٣]

  • تخطيط كهربائية القلب (بالإنجليزية: Electrocardiogram).
  • تخطيط صدى القلب (بالإنجليزية: Echocardiography).
  • تحاليل الدم، وتتضمن فحص مستوى هرمونات الغدة الدرقية.
  • الفحص جهاز هولتر (بالإنجليزية: Holter monitor).
  • فحص الفيزيولوجيا الكهربائية (بالإنجليزية: Electrophysiological testing).
  • اختبار الطاولة المائلة (بالإنجليزية: Tilt table test).
  • تصوير الصّدر بالأشعة السينية.


المراجع

  1. ^ أ ب "Tachycardia", www.drugs.com, Retrieved 1-3-2019. Edited.
  2. "Tachycardia", www.mayoclinic.org, Retrieved 1-3-2019. Edited.
  3. "Everything you need to know about tachycardia", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 1-3-2019. Edited.