أضرار عرق النسا

كتابة - آخر تحديث: ١٩:٣١ ، ١٩ أبريل ٢٠١٩
أضرار عرق النسا

أضرار عرق النسا

يُمثل العصب الوركي (بالإنجليزية: sciatic nerve) العصب الكبير الممتد من أسفل الظهر إلى الجزء الخلفي من الساقين، وقد يتعرض هذا العصب لعدد من المشاكل الصحية، منها الألم الذي يُصيب هذا العصب ويُعرف بألم عرق النسا (بالإنجليزية: Sciatica)، ويمكن تقسيم الأضرار المترتبة على عرق النسا إلى أعرضا ومضاعفات يأتي بيانها فيما يأتي:[١]


الأعراض

عادة ما يتمثل الألم المصاحب لعرق النسا بالشعور بألم في أسفل الظهر يمتد إلى الفخذ ثمّ إلى الساق، وقد يصل إلى القدم وأصابع القدم، ومن الأعراض الأخرى التي ترافق هذه الحالة ما يأتي:[١]

  • الشعور بوخز أو حرقة في الساق المتأثرة.
  • الشعور بضعف أو خدران في اسلاق المتأثرة، أو عدم القدرة على تحريكها أو تحريك القدم.
  • شعور بألم قد يُعيق المصاب أو يمنعه من الوقوف.
  • الشعور بألم في الورك.


المضاعفات

على الرغم من أنّ أغلب حالات عرق النسا تُشفى وحدها دون علاج، إلا أنّ هناك بعض الحالات التي تُحدث تلفاً أو ضرراً دائماً في العصب الوركيّ، ومثل هذه الحالات تُسفر عن المعاناة من عدد من المضاعفات يأتي بيانها فيما يأتي:[٢]

  • فقدان الشعور بالساق المتأثرة.
  • الشعور بضعف في الساق المتأثرة.
  • مواجهة مشاكل على مستوى المثانة أو الأمعاء.


التخفيف من ألم عرق النسا

عادة ما يخف الشعور بألم عرق النسا خلال أربعة إلى ستة أسابيع من بدء الشعور به، ومع ذلك هناك بعض النصائح التي تُقدّم للتخفيف من ألم عرق النسا وتُسرّع عملية الشفاء، ونذكر من هذه النصائح ما يأتي:[٣]

  • المواظبة على ممارسة الأنشطة اليومية غير المُرهقة قدر المستطاع.
  • تجنب الجلوس أو الوقوف لفترات طويلة من الزمن، حتى وإن كانت الحركة مؤلمة بعض الشيء فإنّ الألم يتحسن مع الوقت.
  • ممارسة التمارين الرياضية الملائمة.
  • تجنب استخدام قربة الماء الساخنة.


المراجع

  1. ^ أ ب "Pain Management and Sciatica", www.webmd.com, Retrieved April 16, 2019. Edited.
  2. "Sciatica", www.mayoclinic.org, Retrieved April 16, 2019. Edited.
  3. "Sciatica", www.nhs.uk, Retrieved April 16, 2019. Edited.