أعراض آلام الكلى

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٥ ، ١٤ فبراير ٢٠١٩
أعراض آلام الكلى

أعراض آلام الكلى

يُشير ألم الكلى إلى الألم الناتج عن إصابة الكلى، أو عن مرض كلويّ مُعيَّن، حيث يظهر ألم الكلى غالباً على جهة واحدة في أعلى الظهر، أو البطن، أو الجنب، ويترافق ألم الكلى مع الحُمَّى، وأعراض أخرى تُشير إِلى خَلَل في المسالك البوليّة،[١] وتُوجَد العديد من الأسباب التي تُؤدِّي إلى ألم الكلى، مثل: حصوات الكلى، والتهاب الكلى، والتكيُّسات الكلويّة، والإصابة بسرطان الكلى،[٢] وتُعتبَر حصوات الكلى من المشاكل الشائعة جدّاً، والمُسبِّبة لألم الكلى، أو ما يُسمَّى ب(المغص الكلويّ)، حيث يُمكن تعريف المغص الكلويّ على أنَّه: الألم الناتج عن وجود حصوات تُؤثِّر في أيِّ جُزء من الجهاز البوليّ، ابتداءً من الكلية، ومُروراً بالحالب، والمثانة، ووصولاً إلى الإحليل، وتختلف الأعراض باختلاف حجم الحصوات، حيث إنَّ الحصوات صغيرة الحجم قد لا تُسبِّب الألم، أمّا في حال كانت كبيرة الحجم فقد تُسبِّب ألماً شديداً في عِدَّة مناطق، مثل: الخصر، وأسفل البطن، وبين الأضلاع، ويُمكن أن يمتدَّ إلى الظهر، ومنطقة الفخد، كما يُمكن أن يُصاحبه شُعور بالغثيان، والحاجة إلى التقيُّؤ،[٣] ويُسبِّب انتقال الحصوة من مكان إلى آخر تغيُّر مكان الألم، وزيادة حِدَّته.[٤]


أسباب المغص الكلويّ

تُوجَد العديد من العوامل التي تزيد من خَطَر الإصابة بحصوات الكلى، ومنها ما يأتي:[٣]

  • السُّمنة.
  • الإصابة بالتهابات الجهاز البوليّ.
  • الإصابة بالجفاف.
  • التاريخ العائليّ، أو الشخصيّ.
  • تناول بعض أنواع الأغذية التي تُساهم في تشكُّل الحصوات.
  • الإصابة ببعض الأمراض، مثل: فَرْط نشاط الغُدَد جارات الدرقيّة، ومشاكل الأيض، وبعض الأمراض الوراثيّة.
  • تناول بعض أنواع الأدوية.[٥]
  • الإصابة بمرض النقرس.[٥]


علاج المغص الكلويّ

تختلف طريقة علاج آلام الكلى باختلاف حجم الحصوات، وذلك كما يأتي:[٤]

  • علاج الحصوات صغيرة الحجم، والتي يُمكن التخلُّص منها عن طريق:
    • شُرْب كمّيات كبيرة من الماء تصل إلى ما يُقارب 2-3 ليترات يوميّاً.
    • استخدام بعض مُسكِّنات الألم التي لا تحتاج إلى وصفة طبِّية، مثل: الأسيتامينوفين، والصوديوم نابروكسين، والإيبوبروفين.
    • تناول بعض أنواع الأدوية، مثل: حاصرات مُستقبلات ألفا التي تُؤدِّي إلى إرخاء عضلات الحالب.
  • علاج الحصوات كبيرة الحجم، والتي قد تستدعي تدخُّلاً جراحيّاً؛ لصعوبة خروجها من الجسم، ومن الجراحات المُستخدَمة في ذلك:
    • استخدام المنظار؛ لإزالة الحصوات.
    • جراحة الغُدَّة الجار درقيّة.
    • استخدام الموجات الصوتيّة لتفتيت الحصوات.
    • إجراء عمليّة جراحيّة؛ لإزالة الحصوات الكبيرة جدّاً من الكلى.


المراجع

  1. "الأعراض ألم الكلى"، www.mayoclinic.org، اطّلع عليه بتاريخ 14-1-2019. بتصرّف.
  2. "ألم الكلى"، www.mayoclinic.org، اطّلع عليه بتاريخ 14-1-2019. بتصرّف.
  3. ^ أ ب "Renal Colic", www.healthline.com, Retrieved 5-1-2019. Edited.
  4. ^ أ ب "حصوات في الكلى"، www.mayoclinic.org، اطّلع عليه بتاريخ 14-1-2019. بتصرّف.
  5. ^ أ ب "What is renal colic? Symptoms and relief", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 5-1-2019. Edited.