أعراض التهاب الغدد اللمفاوية

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٠٥ ، ٢٣ يناير ٢٠١٩
أعراض التهاب الغدد اللمفاوية

أعراض التهاب الغدد اللمفاوية

تنتشر الغدد الليمفاويّة في عدّة أجزاء مختلفة من الجسم، وتحتوي على الخلايا المناعيّة المسؤولة عن الدفاع عن الجسم، وفي حال الإصابة بالتهاب الغدد الليمفاويّة (بالإنجليزية: Lymphadenitis)، تظهر على المصاب عدد من الأعراض المختلفة، والتي تعتمد على موقع وسبب حدوث الالتهاب، ومن هذه الأعراض نذكر الآتي:[١]

  • ظهور بعض الأعراض المتعلّقة بالجهاز التنفسيّ العُلويّ، مثل التهاب الحلق، وسيلان الأنف، والحمّى.
  • حدوث تصلّب وتوسّع للغدد الليمفاويّة، والذي قد يدلّ على تشكّل الورم أيضاً.
  • المعاناة من التعرّق الليليّ.
  • المعاناة من ألم، وانتفاخ في الغدد الليمفاويّة في منطقة الرقبة، والفخذ، والإبطين.
  • انتفاخ الأطراف، والذي قد يدلّ على حدوث انسداد في الجهاز الليمفاويّ.


أسباب التهاب الغدد اللمفاوية

يتألف الجهاز الليمفاويّ من شبكة كبيرة من الأوعية، والغدد الليمفاويّة، والقنوات الليمفاويّة، وعدد من الأعضاء التي تُفرز وتنقل السائل الليمفاويّ من أنسجة الجسم المختلفة إلى مجرى الدم، وتعمل الغدد الليمفاويّة على تصفية السائل الليمفاويّ ومحاربة العدوى بسبب احتوائها على العديد من خلايا الدم البيضاء، لذلك قد تنتقل أحد أشكال العدوى مثل العدوى البكتيريّة، أو الفيروسيّة، أو الفطريّة، إلى الغدد الليمفاويّة مسببة حدوث التهاب وانتفاخ في هذه الغدد، وقد يحدث التهاب في الغدد الليمفاويّة نتيجة الإصابة بأحد أنواع العدوى النادرة، مثل مرض السل، وما يُعرَف بمرض خدش القطة (بالإنجليزية: Cat scratch disease).[٢]


علاج التهاب الغدد اللمفاوية

يعتمد اختيار العلاج المناسب لمشكلة التهاب الغدد الليمفاويّة على العديد من العوامل المختلفة، مثل عُمر الشخص المصاب، وحالته الصحيّة، وشدّة الحالة، وتجدر الإشارة إلى ضرورة البدء بالعلاج في أسرع وقت ممكن لمنع انتشار الالتهاب إلى الغدد الليمفاويّة الأخرى في الجسم، ومن الطرق العلاجيّة التي قد يلجأ إليها الطبيب للمساعدة على التخلّص من مشكلة التهاب الغدد الليمفاويّة نذكر الآتي:[٣]

  • استخدام المضادّات الحيويّة (بالإنجليزية: Antibiotics) في حال كان الالتهاب ناجماً عن الإصابة بأحد أشكال العدوى البكتيريّة.
  • تناول الأدوية التي تساعد على التخفيف من الألم، والحمّى، والانتفاخ المصاحب لالتهاب الغدد الليمفاويّة.
  • إجراء عمل جراحيّ لتفريغ الغدد الليمفاويّة من السائل القيحيّ.


المراجع

  1. Kati Blake, "Lymph Node Inflammation (Lymphadenitis)"، www.healthline.com, Retrieved 12-1-2019. Edited.
  2. "Lymphadenitis", medlineplus.gov, Retrieved 12-1-2019. Edited.
  3. "Lymphadenitis", www.hopkinsmedicine.org, Retrieved 12-1-2019. Edited.