أعراض التهاب بالدم

كتابة - آخر تحديث: ١٠:٢٧ ، ٢١ فبراير ٢٠١٩
أعراض التهاب بالدم

أعراض التهاب الدم

تختلف أعراض التهاب الدم بناءً على مرحلة الالتهاب، كما هو مُوضَّح في ما يأتي:[١]

  • مرحلة الإنتان: ومن أعراض مرحلة الإنتان:
    • ارتفاع درجة الحرارة لأكثر من 38 درجة مئويّة.
    • ارتفاع مُعدَّل نبضات القلب لأكثر من 90 نبضة في الدقيقة.
    • ارتفاع مُعدَّل التنفُّس لأكثر من 20 نفساً في الدقيقة الواحدة.
  • مرحلة الإنتان الحادّ: تتضمَّن أعراض مرحلة الإنتان الحادّ ما يأتي:
    • ظهور بُقَع مُلوَّنة على الجلد.
    • المُعاناة من مشاكل في التنفُّس.
    • انخفاض عدد الصفائح الدمويّة.
    • تغيُّرات في القدرة العقليّة.
    • الضعف الشديد.
    • فُقدان الوعي.
  • الصدمة الإنتانيّة: تتشابه أعراض الصدمة الإنتانيّة مع أعراض الإنتان الحادّ، بالإضافة إلى انخفاض ضغط الدم.


أسباب التهاب الدم

يحدث التهاب الدم بسبب العديد من أنواع العدوى التي تُصيب الجسم، مثل:[٢]

  • التهاب المسالك البوليّة.
  • إصابات في البطن.
  • عدوى الجلد.
  • الالتهاب الرئويّ.


عوامل خطر الإصابة بالتهاب الدم

هناك العديد من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالتهاب الدم، ومنها يأتي:[٣]

  • الإصابة ببعض الأمراض المُزمنة، حيث تزداد فرصة الإصابة بالتهاب الدم لدى الأشخاص المُصابين ببعض الأمراض المُزمنة، مثل:
    • أمراض الكلى، أو الكبد.
    • داء السكَّري.
    • الإيدز.
    • السرطان.
  • الجروح، والحروق الشديدة.
  • المُعاناة من ضعف الجهاز المناعيّ.


علاج التهاب الدم

يتضمَّن علاج التهاب الدم ما يأتي:[٤]

  • المُضادّات الحيويّة: يتمّ إعطاء المُضادّات الحيويّة عن طريق الوريد؛ لضمان وصولها إلى الدورة الدمويّة بسرعة، وكفاءة عالية، ويُوصَف المُضادّ الحيويّ من قِبَل الطبيب بناءً على نوع العدوى التي تُسبِّب التهاب الدم، وتكون المُضادّات الحيويّة الأولى عادةً واسعة الطيف، ممّا يعني أنَّ المُضادّ الحيويّ فعّال ضِدَّ العديد من أنواع البكتيريا الأكثر شيوعاً.
  • الكورتيكوستيرويد: تُساعد الكورتيكوستيرويدات على تقليل الالتهاب في الجسم.
  • السوائل الوريديّة: يتمّ إعطاء المريض السوائل الوريديّة؛ للمساعدة على مَنْع انخفاض ضغط الدم.
  • الأكسجين: يتمّ تزويد الأكسجين لمرضى التهاب الدم عن طريق أجهزة التنفُّس الاصطناعيّ؛ لضمان احتواء الجسم على كمّية كافية من الأكسجين.


المراجع

  1. "Sepsis", www.healthline.com, Retrieved 15-2-2019.
  2. "What Is Sepsis? What to Know if You Are at Risk or Receive a Diagnosis", www.everydayhealth.com, Retrieved 15-2-2019.
  3. "Sepsis: What you need to know", www.medicalnewstoday.com, Retrieved 15-2-2019.
  4. "Sepsis Treatment", www.sepsis.org, Retrieved 15-2-2019.