أعراض التهاب سقف الحلق

كتابة - آخر تحديث: ١٩:٣٢ ، ٢٤ يناير ٢٠١٩
أعراض التهاب سقف الحلق

أعراض التهاب سقف الحلق

أعراض التهاب سقف الحلق الفيروسي

تتضمن أعراض التهاب سقف الحلق الفيروسي ما يأتي:[١]

  • السعال.
  • العطاس.
  • تدميع العيون.
  • ارتفاع بسيط في درجة الحرارة.
  • سيلان الأنف.
  • الصداع الخفيف.
  • آلام الجسم العامة.


أعراض التهاب سقف الحلق البكتيري

من أعراض التهاب سقف الحلق البكتيري ما يأتي:[٢]

  • ألم أثناء البلع أو صعوبة البلع.
  • الحمّى الشديدة.
  • القشعريرة.
  • الصداع.
  • فقدان الشهية.
  • الإعياء.
  • ألم البطن.


أسباب التهاب سقف الحلق

تتضمن أسباب التهاب سقف الحلق ما يأتي:[٣]

  • العدوى الفيروسية: من الأمراض الفيروسية التي تسبب التهاب الحلق ما يأتي:
  • العدوى البكتيرية: هناك العديد من الحالات البكتيرية المسببة لالتهاب الحلق، ولكن أكثر الحالات شيوعاً هي البكتيريا العقدية المقيحة (بالإنجليزية: Streptococcus pyogenes).
  • أسباب أخرى: ومنها ما يأتي:
    • الحساسية: تؤدي المعاناة من الحساسية تجاه وبر الحيوانات الأليفة، والغبار، وحبوب اللقاح، والفطريات إلى التهاب الحلق.
    • المواد المهيجة: يؤدي التعرّض للتدخين، والمواد الكيميائية، وشرب الكحول، وتناول الأطعمة الحارة إلى تهيج والتهاب الحلق.
    • داء الارتداد المعدي المريئي: يُعدّ مرض الارتداد المعدي المريئي أحد اضطرابات الجهاز الهضمي، الذي يسبب ارتجاع أحماض المعدة أو محتويات أخرى إلى المريء، ومن أعراضه: حرقة المعدة، وبحة الصوت، والإحساس بوجود كتلة في الحلق.
    • الأورام: قد تتسبب الأورام السرطانية في الحلق، أو اللسان، أو الحنجرة في حدوث التهاب الحلق.


عوامل خطر التهاب سقف الحلق

من عوامل خطر الإصابة بالتهاب سقف الحلق ما يأتي:[١]

  • العُمر: يُعدّ الأطفال الذين تتراوح أعمارهم بين 5-15 عاماً هم الأكثر عرضة للإصابة بالتهاب الحلق.
  • الطقس: يتسبب الهواء البارد في تهيج الحلق.
  • التعرّض للتلوث، والدخان.
  • ضعف جهاز المناعة، أو تناول الأدوية التي تسبب ضعف الجهاز المناعي.


علاج التهاب سقف الحلق

يعتمد علاج التهاب الحلق بناءً على مسبب الالتهاب، ويمكن بيان ذلك كما يأتي:[٤]

  • العدوى الفيروسية: يستمر التهاب الحلق الناجم عن عدوى فيروسية من 5-7 أيام عادةً، ولا يتطلب علاجاً طبياً، ولكن يتجه العديد من الأشخاص إلى تناول الأسيتامينوفين (بالإنجليزية: Acetaminophen) أو مسكنات الألم الخفيفة الأخرى لتخفيف الألم والحمّى.
  • العدوى البكتيرية: يصف الطبيب المضادات الحيوية إذا كان التهاب الحلق ناجم عن عدوى بكتيرية، ويجب تناول المضاد الحيوي كاملاً كما تم وصفها من قبل الطبيب، حتى وإن اختفت الأعراض، وذلك لأنّ عدم تناول الأدوية حسب توجيهات الطبيب يؤدي إلى زيادة العدوى سوءاً أو انتشارها إلى أجزاء أخرى من الجسم.
  • علاجات أخرى: إذا كان التهاب الحلق عرضاً لمرض آخر غير العدوى الفيروسية أو البكتيرية، يصف الطبيب علاجات أخرى بناءً على تشخيص مسبب التهاب الحلق.


المراجع

  1. ^ أ ب "Sore Throat", www.cdc.gov, Retrieved 9-1-2019. Edited
  2. "An Overview of Strep Throat", www.verywellhealth.com, Retrieved 16-1-2019. Edited
  3. "Sore throat", www.mayoclinic.org, Retrieved 9-1-2019. Edited
  4. "Sore throat", www.mayoclinic.org, Retrieved 9-1-2019. Edited.