أعراض الحمل وجنس الجنين

كتابة - آخر تحديث: ٢٠:٢١ ، ٦ أبريل ٢٠١٩
أعراض الحمل وجنس الجنين

أعراض الحمل الأوَّلية

يحدث الحمل عندما يتمّ تخصيب البويضة بواسطة الحيوانات المنويّة، وتنمو داخل رحم المرأة، وقد تظهر بعض الأعراض التي تدلُّ على حدوث الحمل المُبكِّر، ومنها:[١]

  • غياب الدورة الشهريّة.
  • الشعور بالغثيان.
  • التبوُّل أكثر من المعتاد.
  • زيادة الوزن.
  • ملاحظة زيادة في حجم الثدي.
  • ظهور الحلمات بلون أغمق.
  • التقيُّؤ.


الوقت الذي يتحدَّد فيه جنس الجنين

يتحدَّد جنس الجنين في الوقت نفسه الذي يحدث فيه الحمل؛ أي وقت التقاء الحيوان المنوي مع البويضة، كما يتحدَّد معه لون العُيون، ولون الشعر، وحتى الذكاء، ثمّ تبدأ الأعضاء التناسُليّة بالظهور في الأسبوع الحادي عشر من الحمل تقريباً، إلا أنَّه يصعب الكشف عن جنس الجنين بوضوح باستخدام الموجات فوق الصوتيّة لعِدَّة أسابيع أخرى.[٢]


أعراض تكشف عن جنس الجنين

من الشائع بين الناس أنَّ هناك أعراضاً مُحدَّدة يُمكنها أن تكشف عن جنس الجنين، ولا تُوجَد أيُّ دراسات، أو أبحاث تدعم الطُّرُق الآتية لتحديد جنس الجنين، ومنها:[٣]

  • تقلُّب المزاج: يُعتقَد أنَّ النساء الحوامل بالذكور لا يشعرن بتقلُّبات مزاجيّة، بينما النساء الحوامل بالإناث يُعانين من تغيُّرات ملحوظة في الحالة المزاجيّة، وفي الحقيقة أنَّ مُعظم النساء يشعرن بتقلُّب المزاج أثناء الحمل.
  • صحَّة الشعر، والجلد: يُعتقَد أنَّه عند الحمل بالأنثى يتسبَّب ذلك بتضرُّر البشرة، وظهور حبِّ الشباب، وتعرُّج الشعر، في حين أنَّ الحمل بالذكر لا يُؤدِّي إلى أيِّ تغيير في المظهر، إلا أنَّ الدراسات تُؤكِّد أنَّ التغيُّرات الهرمونيّة التي تحدث خلال فترة الحمل تُؤثِّر في الجلد، والشعر عند مُعظم النساء، بغضِّ النظر عن جنس الجنين.
  • الرغبة ببعض أنواع الأطعمة: يُعتقَد أنَّ الحامل بذكر تشتهي الأطعمة المالحة، وأنَّ الحامل بأنثى تُفضِّل الأطعمة الحلوة، إلا أنَّ الدراسات تُرجِّح أنَّ رغبة الحامل تعتمد على احتياجات الجسم الغذائيّة.
  • مُعدَّل ضربات القلب: يُعتقَد بأنَّه إذا كانت النبضات في الدقيقة أقلّ من 140، فمن المفترض أن يكون الطفل ذكراً، وإذا كانت أعلى من 140 فهي أنثى، إلا أنَّ الدراسات بيَّنت أنَّه لا يُوجَد فرق واضح بين الجنسَين.
  • غثيان الصباح: يُعتقَد أنَّ غثيان الصباح الحادّ يُشير إلى أنَّ جنس الطفل سيكون أنثى؛ والسبب أنَّ الحمل بالأنثى يرفع مستوى الهرمونات بشكل أكبر من الذكر، ممّا يُؤدِّي إلى تفاقم غثيان الصباح، إلا أنَّ الأبحاث العلميّة لم تُثبت صحَّة الأمر.


طُرُق تكشف عن جنس الجنين في وقت مُبكِّر

تُوجَد بعض الطُّرُق التي يُمكنها أن تكشف عن جنس الجنين في وقت مُبكِّر، ومن أهمِّها:[٢]

  • اختبار بزل السلى (بالإنجليزيّة: Amniocentesis).
  • الموجات فوق الصوتيّة.
  • اختبار الزغابات المشيميّة.
  • اختبارات الحمض النوويّ للخلايا الحُرَّة.


المراجع

  1. Suzanne R Trupin, "Pregnancy Week by Week"، www.emedicinehealth.com, Retrieved 25-3-2019. Edited.
  2. ^ أ ب Ashley Marcin (7-1-2016), "Myths vs. Facts: Signs You're Having a Baby Boy"، www.healthline.com, Retrieved 25-3-2019. Edited.
  3. Jayne Leonard (9-7-2018), "How can you tell if you are having a boy or a girl?"، www.medicalnewstoday.com, Retrieved 25-3-2018. Edited.