أعراض السرطان في الرأس

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:١٣ ، ٦ فبراير ٢٠١٩
أعراض السرطان في الرأس

أعراض سرطان الرأس العامة

تحدِّد عظام الجمجمة المساحة المتاحة في منطقة الرأس، مما يعني أنّ هذه المساحة غير قابلة للزيادة، فعند وجود نمو سرطاني في الدماغ أو ما يعرف بالورم في الرأس فإنّه يُحدث ضغطاً على الدماغ مسبباً بذلك ظهور مجموعة من الأعراض[١]، وقد تختلف هذه الأعراض حسب موقع، وحجم، وسرعة نموّ السرطان، ومن هذه الأعراض ما يأتي:[٢]
  • الصداع، أو تغيّر نمط الصداع المعتاد، وملاحظة زيادة شدّته مع الوقت.
  • الغثيان والحاجة للتقيؤ بشكل غير مُبرّر.
  • مشاكل في الرؤية؛ مثل ازدواجية الرؤية أو زغللة العين.
  • فقدان الإحساس أو الحركة في الأطراف بشكلٍ تدريجي.
  • صعوبة القدرة على التوازن.
  • مواجهة صعوبة في الكلام.
  • الشعور بالتشوش تجاه الأمور اليومية.
  • حدوث تغيرّات في الشخصية والسلوك.
  • حدوث نوبات الصرع؛ خصوصاً لدى الأشخاص الذي يعانون منها مسبقاً.
  • مشاكل بالسمع.


أعراض سرطان الرأس المحدِّدة

يمكن الاستدلال على موقع السرطان في بعض الحالات من طبيعة الأعراض التي يعاني منها المصاب، وفيما يأتي بيان لبعض الأعراض التي قد تظهر حسب موقع سرطان الرأس:[١][٣]

  • الورم في المخيخ: يرتبط الورم في المخيخ بفقدان القدرة على التوازن وصعوبة أداء المهارات الحركية الدقيقة.
  • الورم في الفصّ الجبهيّ للدماغ: يتميّز الورم الموجود في الفصّ الجبهي بتسببه بتغيّرات شخصية كالخمول وفقدان روح المبادرة، وضعف العضلات وربما إصابتها بالشلل، ومشاكل في حواس الشمّ والسمع والرؤيّة.
  • الورم في الفصّ الصدغيّ للدماغ: يرتبط الورم في الفصّ الصدغي للدماغ بأعراض ضعف الذاكرة ونسيان الكلمات أو صعوبة إيجاد الكلمات المناسبة عند التحدث، وسماع أصوات غريبة في العقل.
  • الورم في الفصّ القذاليّ: يتسبب وجود الورم في منطقة الفصّ القذالي بمشاكل في الرؤية وربما فقدانها.
  • الورم في جذع المخ: يسبّب الورم الموجود في جذع المخ ضعفاً في عضلات الوجه وشعوراً بالتنميل في الوجه، وصعوبةً في البلع والتحدث، والرؤية المزدوجة.
  • الورم في الغدة النخاميّة: يتسبب الورم الموجود في الغدة النخاميّة بالضعف الجنسي لدى الرجال والنساء، وعدم انتظام الدورة الشهريّة لدى النساء، وزيادة الوزن، وارتفاع ضغط الدم، كما يسبب تقلّبات المزاج وفتور الطاقة.


عوامل خطر الإصابة بسرطان الرأس

إنّ من أهمّ العوامل التي تزيد احتماليّة الإصابة بسرطان الرأس ما يأتي:[٤]

  • التاريخ العائلي للإصابة بسرطان الرأس.
  • تقدم العمر.
  • العرق؛ حيث إنّ الإصابة بسرطان الرأس يُعدّ أكثر شيوعاً بين أفراد العرق القوقازي.
  • التعرّض للموادّ الكيميائية والأشعة.
  • عدم الإصابة بجدري الماء؛ حيث أثبتت بعض الدراسات أنّ الإصابة بجدري الماء تقلل من خطر الإصابة بسرطان الدماغ.


المراجع

  1. ^ أ ب "Brain tumours", www.cancerresearchuk.org,22 Sep 2015، Retrieved January 21, 2019. Edited.
  2. "Brain tumor", www.mayoclinic.org,Jan. 10, 2019، Retrieved january 21, 2019. Edited.
  3. "Brain Tumor: Symptoms and Signs", www.cancer.net,11/2017، Retrieved january 21, 2019. Edited.
  4. Verneda Lights (April 21, 2017 ), "Brain Tumor"، www.healthline.com, Retrieved January 23, 2019. Edited.