أعراض بداية ألزهايمر

كتابة - آخر تحديث: ١٢:٠٠ ، ٣١ مارس ٢٠١٩
أعراض بداية ألزهايمر

أعراض بداية الزهايمر

يعتبر مرض الزهايمر الشكل الأكثر شيوعاً للخرف، ونظرًا لأن هذا المرض يصيب الدماغ، فإنه يمكن أن يسبب انخفاضاً في الذاكرة، والقدرات العقلية الأخرى التي تؤثر على النشاطات اليومية، وقد استطاع الباحثون تحديد جينات قد تسبب أو تساهم بشكل مباشر في الإصابة بمرض الزهايمر، بحيث يمكن نقل هذه الجينات من جيل إلى جيل داخل العائلة، وتتضمن أعراض بداية الزهايمر على ما يأتي:[١]

  • صعوبة إكمال المهام المعتادة: يواجه المصاب بالزهايمر صعوبة في التركيز، مما يؤدي إلى استغراق المهام الروتينية إلى وقت أطول.
  • فقدان البصر: قد يواجه المصابين بالزهايمر بعض المشاكل المتعلقة بالرؤية، مثل: صعوبة القراءة وصعوبة تحديد التباين والمسافات أثناء القيادة.
  • صعوبة تحديد الوقت والمكان: يعد نسيان الوقت والأماكن من الأعراض الشائعة لبداية الإصابة بالزهايمر.
  • التغيرات المزاجية: يواجه المصابة بالزهايمر العديد من التغيرات الشخصية والمزاجية، مثل: الارتباك، والقلق، والخوف.
  • الانسحاب من العمل والمناسبات الإجتماعية: يبدأ المصاب بالزهايمر بالانسحاب من الأحداث الاجتماعية ومشاريع العمل.
  • فقدان الذاكرة: يبدأ المصاب في النسيان أكثر من المعتاد، مثل: نسيان الأحداث المهمة والتواريخ.


عوامل خطر الإصابة بالزهايمر

على الرغم من أن السبب الرئيسي للإصابة بالزهايمر مجهول، إلى أن هناك مجموعة من العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالزهايمر، ومنها:[٢]

  • متلازمة داون: يزداد خطر الإصابة بالزهايمر لدى المصابين بمتلازمة داون.
  • إصابات الرأس: يزداد خطر الإصابة بالزهايمر لدى الأشخاص الذين تعرضوا لإصابابت حادة على الرأس.
  • أمراض القلب والأوعية الدموية: أظهرت الدراسات إلى وجود العديد من العوامل المرتبطة بصحة القلب تؤدي إلى الإصابة بالزهايمر، مثل: التدخين، وداء السكري، والسمنة، وارتفاع ضغط الدم.
  • العامل الوراثي: تساهم الجينات الوراثية في زيادة خطر الإصابة بالزهايمر.
  • العمر: يعد العمر من أهم العوامل التي تزيد من خطر الإصابة بالزهايمر، بحيث تتضاعف احتمالية الإصابة بالزهايمر كل 5 سنوات بعد بلوغ سن 65 عام.


مضاعفات الزهايمر

هناك العديد من المضاعفات المرتبطة بالإصابة بالزهايمر، ومنها:[٣]

  • تغيرات دماغية تؤثر على العديد من الوظائف الجسدية، مثل: التحكم في المثانة، والأمعاء، والبلع، والتوازن مما يؤدي إلى زيادة حالات السقوط، والكسور والجفاف.
  • يؤدي الزهايمر إلى فقدان الذاكرة، واللغة، والعديد من التغيرات الأخرى التي من شأنها أن تُعقد من علاج العديد من المشاكل الصحية الأخرى لدى المصاب بالزهايمر، بحيث لا يستطيع المصاب أن يعبر عن الألم الذي يعاني منه، أو أن يُبلغ عن أعراض أمراض أخرى.


المراجع

  1. "What Are the Signs of Early Onset Alzheimer’s Disease (AD)?", www.healthline.com, Retrieved 15-3-2019.
  2. "Alzheimer's disease", www.nhs.uk, Retrieved 15-3-2019.
  3. "مرض الزهايمر"، www.mayoclinic.org، اطّلع عليه بتاريخ 15-3-2019.