أعراض تضخم البروستات

كتابة - آخر تحديث: ٠٥:٠٨ ، ٨ أبريل ٢٠١٩

أعراض تضخُّم البروستات

يُعتبَر تضخُّم البروستات حالة طبِّية شائعة تحدث مع تقدُّم الرجال في العُمر، وتختلف شِدَّة الأعراض بين الرجال المُصابين بتضخُّم البروستات، وقد تزداد الأعراض سوءاً مع مرور الوقت، وفيما يأتي ذكر بعض أكثر الأعراض شيوعاً لتضخُّم البروستات:[١]

  • زيادة عدد مرَّات التبوُّل في الليل.
  • ظهور دم في البول.
  • الحاجة المُلحَّة للتبوُّل.
  • حدوث تقطيع في نهاية التبوُّل.
  • صعوبة في بدء التبوُّل.
  • عدم المقدرة على تفريغ المثانة بشكل كامل.
  • عدم المقدرة على التبوُّل.
  • ضعف، أو بُطء تدفُّق البول، أو انقطاعه، وعودته من جديد.


أسباب تضخُّم البروستات

يُعَدُّ السبب الرئيسي للإصابة بتضخُّم البروستات غير معروف حتى الآن، إلّا أنَّ بعض التغيُّرات في الهرمونات الجنسيّة الذكوريّة المصاحبة لسنِّ السيخوخة قد تكون عاملاً مُهمّاً في الإصابة، حيث إنَّ تضخُّم البروستات يُعتبَر حالة من الحالات الطبيعيّة التي تصيب الذكور في سنِّ الشيخوخة، خاصّةً الذين تزيد أعمارهم عن 80 عاماً، ويمكن استثناء الرجال الذين أجروا عمليّات جراحيّة لإزالة الخصيتَين في سنٍّ مُبكِّرة، كما أنَّ وجود أيّة تشوُّهات في الخصيتَين، أو وجود تاريخ عائليّ للإصابة بمشاكل البروستات قد يزيد من خطر الإصابة بتضخُّم البروستات.[٢]


مضاعفات تضخُّم البروستات

قد يصاب المريض ببعض المضاعفات بعد تاريخ طويل من الإصابة بتضخُّم البروستات، على الرغم من أنَّ العلاج المُبكِّر لهذه الحالات يُجنِّب المريض الإصابة بمشاكل أخرى، ومن هذه المضاعفات ما يأتي:[٢]

  • نزيف في المسالك البوليّة.
  • عدم المقدرة على التبوُّل بشكل مفاجئ.
  • التهابات المسالك البوليّة.
  • حصوات المسالك البوليّة.
  • تلف الكلى.


فحوصات تضخُّم البروستات

يبدأ تشخيص تضخُّم البروستات بسؤال المريض عن تاريخه الطبِّي، ثمّ إجراء فحص للمستقيم؛ للتعرُّف على حجم البروستات، وتتضمَّن الفحوصات الأخرى لتضخُّم البروستات ما يأتي:[٣]

  • اختبار مُستضدِّ البروستات النوعيّ.
  • تحليل البول؛ للتحقُّق من وجود دم، أو عدوى.
  • اختبار نيتروجين اليوريا في الدم.
  • زراعة البول.
  • مُعدَّل تدفُّق البول.
  • دراسات تدفُّق الضغط؛ لقياس الضغط في المثانة أثناء التبوُّل.
  • اختبار البول المُتبقِّي بعد التبوُّل.
  • تنظير المثانة.


المراجع

  1. "Benign prostatic hyperplasia (BPH)", www.mayoclinic.org, Retrieved 14-3-2019. Edited.
  2. ^ أ ب "What Do You Want to Know About Enlarged Prostate?", www.healthline.com, Retrieved 14-3-2019. Edited.
  3. "Enlarged prostate", medlineplus.gov, Retrieved 14-3-2019. Edited.