أعراض تضخم البروستاتا عند كبار السن

كتابة - آخر تحديث: ١١:٤٤ ، ١٤ مايو ٢٠١٩

أعراض تضخُّم البروستاتا عند كبار السنِّ

يعد تضخم البروستاتا، والذي يُعرف أيضًا بتضخُّم البروستات الحميد (بالإنجليزيّة: Benign prostatic hyperplasia)، على أنه حالة طبية شائعة بين الرجال الذين تتعدى أعمارهم الخمسين عام، وبِحسب تقديرات الاتِّحاد الأمريكيّ لطبِّ المسالك البوليّة، يُعاني 90% من الرجال فوق سنِّ 85 من تضخُّم البروستاتا، ويمكن أن يؤدي تضخم البروستاتا إلى ظهور بعض الأعراض والاضطرابات المُتعلِّقة بالجهازالبولي، مثل:[١]

  • صعوبة البدء بعمليّة التبوُّل.
  • ضعف أو بطء في جريان البول.
  • الرغبة المُتكرِّرة بالتبوُّل.
  • عدم انتظام جريان البول.
  • المُعاناة من الإجهاد عند التبوُّل.
  • المُعاناة من استمراريّة التدفُّق التدريجيّ للبول.
  • الاستيقاظ المُتكرِّر ليلاً من أجل التبوُّل.
  • الشعور بعدم تفريغ المثانة بعد التبوُّل.


مُضاعفات تضخُّم البروستاتا

تُعتبر المُضاعفات الناتجة عن الإصابة بتضخُّم البروستاتا غير شائعة، إلّا أنَّها قد تحدث في بعض الأحيان، وفيما يأتي توضيح لهذه المُضاعفات:[٢]

  • حصوات المثانة: يُعد عدم التفريغ الكُلِّي للمثانة المُسبِّب الرئيسيّ لتكوين ما يُعرَف بحصوات المثانة، وقد يُؤدِّي تكوُّنها إلى حدوث العديد من المشاكل، مثل: انسداد مجرى البول، والتهابات المثانة، بالإضافة إلى وجود الدم في البول.
  • احتباس البول: قد يُعاني المُصاب بتضخُّم البروستاتا من فقدانٍ مُفاجئ للمقدرة على التبوُّل، أو ما يُعرَف باحتباس البول، والذي يتطلَّب استخدام القثطار، أو إجراء عمليّة جراحيّة للتخلُّص من احتباس البول.
  • تلف الكليتَين: تنتقل التهابات المثانة إلى الكلى عند المُصابين بتضخُّم البروستاتا، ممّا يُؤدِّي إلى حدوث تلف في الكليتَين، كما أنَّ الضغط الناتج عن احتباس البول في المثانة يُؤدِّي إلى تلف الكلى.
  • تلف المثانة: قد تُؤدِّي الإصابة بتضخُّم البروستاتا إلى حدوث ضعف، واتِّساع في المثانة بمرور الوقت، ممّا يتسبّب بعدم مقدرة العضلات الجداريّة في المثانة على الانقباض بشكل صحيح، وبالتالي عدم المقدرة على تفريغها من البول كُلِّياً.
  • الإصابة بعدوى الجهاز البوليّ: تزيد نسبة الإصابة بعدوى الجهاز البوليّ، عند المُصابين بتضخُّم البروستاتا؛ جرَّاء عدم المقدرة على تفريغ المثانة من البول بشكل كامل، حيث تتطلَّب هذه الحالات أحياناً إزالة جزء من غُدَّة البروستاتا عبر التدخُّل الجراحيّ.


فحوصات تضخُّم البروستاتا

هناك العديد من الفحوصات التي يتمّ إجراؤها لتشخيص، ومتابعة الإصابة بتضخُّم البروستاتا، ومنها:[٣]

  • تحليل المُستضدِّ البروستاتيّ النوعيّ.
  • تحليل البول، وتحليل الزراعة المخبريّة للبول.
  • فحص قياس مُعدَّل تدفُّق البول.
  • تحليل الكرياتينين وتحليل اليوريا.
  • تنظير المثانة.


المراجع

  1. "Enlarged Prostate: A Complex Problem", www.webmd.com, Retrieved 22-3-2019.
  2. "Benign prostatic hyperplasia (BPH)", www.mayoclinic.org, Retrieved 22-3-2019.
  3. "Enlarged prostate", medlineplus.gov, Retrieved 22-3-2019.