أعراض معرفة الحمل

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٥٣ ، ٢٣ أبريل ٢٠١٩
أعراض معرفة الحمل

التنقيط والمغص

بعد حدوث الإخصاب، تنغرس البويضة المخصبة في بطانة الرحم، ويُرافق هذه العملية ظهور نقط من الدم في بعض الأحيان، بالإضافة إلى احتمالية الشعور بمغص خفيف في البطن، ويُعرف هذا التنقيط بنزف الانغراس (بالإنجليزية: Implantation Bleeding)، وعادة ما تحدث هذه العملية بعد مرور ستة إلى اثني عشر يوماً من لحظة حدوث الإخصاب. إضافة إلى ذلك يمكن أن تظهر إفرازات بيضاء حليبية من المهبل إلى جانب التنقيط.[١]


تغيرات الأثداء

تُعدّ تغيرات الأثداء من الأعراض المبكرة للحمل، وفي الحقيقة تُعزى تغيرات الأثداء إلى ارتفاع مستوى الهرمونات خلال الحمل، الأمر الذي يؤدي إلى انتفاخ الأثداء، والشعور بألم فيهما وخاصة عند لمسها، هذا بالإضافة إلى تغير لون المنطقة المُحيطة بالحلمة إذ تُصبح أغمق لوناً، ويجدر بيان أنّ ألم الأثداء لا يستمر طول فترة الحمل، وإنّما يهدأ ويسكن عند تكيف الجسم على المستويات الجديدة للهرمونات.[١]


تقلبات المزاج

إنّ ارتفاع مستوى هرمون الإستروجين والبروجستيرون خلال الحمل يتسبب بمعاناة الحامل من تقلبات شديدة في المزاج، وقد تتمثل هذه التقلبات بزيادة حساسية المرأة وانفعالها، هذا بالإضافة إلى احتمالية معاناة المرأة من الاكتئاب، أو القلق، أو السعادة الغامرة في بعض الأوقات.[٢]


كثرة التبول وسلسل البول

يضخ الجسم خلال الحمل الدم بكمية أكبر من المعدل الطبيعيّ، وهذا ما يتسبب بزيادة حجم السوائل التي تحتاج الكلى لتصفيتها والتخلص من الزائد منها، وهذا ما يُسفر في نهاية المطاف عن المعاناة من كثرة التبول، وقد تبين أنّ ارتفاع مستوى الهرمونات خلال الحمل يتسبب بالحاجة المُلحة للتبول بالإضافة إلى احتمالية المعاناة من السلس البوليّ.[٢]


أعراض أخرى

إضافة إلى ما سبق، هناك أعراض أخرى تساعد على معرفة الحمل، منها:[٣]


المراجع

  1. ^ أ ب "Early Pregnancy Symptoms", www.webmd.com, Retrieved March 23, 2019. Edited.
  2. ^ أ ب "Early Pregnancy Symptoms", www.healthline.com, Retrieved March 23, 2019. Edited.
  3. "Pregnancy Symptoms — Early Signs Of Pregnancy", americanpregnancy.org, Retrieved March 23, 2019. Edited.