أعراض وجود لحمية في الأنف

كتابة - آخر تحديث: ٠٧:٢٦ ، ١٤ مايو ٢٠١٩
أعراض وجود لحمية في الأنف

أعراض وجود لحمية بالأنف

يعاني المصاب بلحمية الأنف (بالإنجليزية: Nasal polyps) من التهاب في الجيوب الأنفيّة قد يمتد إلى ما يقارب 12 أسبوع في بعض الحالات، وتختلف الأعراض من حالة لأخرى، والجدير بالذكر أنّ بعض الأشخاص قد لا تظهر عليهم أيّ أعراض تذكر عند الإصابة بلحميّة الأنف خصوصاً في حال كان حجم اللحميّة صغيراً، أمّا في حال ظهور الأعراض فقد تشمل ما يأتي:[١]


الأعراض الأنفية

من الأعراض والمشكلات الأنفية التي يعاني منها المصاب بلحمية الأنف ما يأتي ذكره:[٢][٣]

  • سيلان الأنف.
  • احتقان الأنف.
  • انسداد الأنف، ممّا قد يؤدي إلى تنفّس الشخص المصاب من الفم.
  • التنقيط الأنفيّ الخلفيّ (بالإنجليزية: Postnasal drip)؛ والمتمثل بسيلان المخاط من خلف الأنف عبر الحلق.
  • العطاس.
  • اضطرابات في حاسة الشمّ.
  • الشخير.

الأعراض العامة

لا تقتصر أعراض لحميّة الأنف على بعض الأعراض في منطقة الأنف بل تكون مصحوبة ببعض الأعراض العامّة الأخرى، ومن هذه الأعراض ما يأتي:[٣][٢]

  • الشعور بضغط في منطقة الجبهة أو الوجه بشكل عام.
  • المعاناة من حكّة حول العين.
  • اضطرابات في حاسة التذوّق.
  • التهاب الجيوب الأنفية المزمن (بالإنجليزية: Chronic sinusitis).
  • زيادة فرصة الإصابة ببعض أنواع التحسّس مثل الناجم عن التعرّض للمواد الكيميائيّة، والغبار، بالإضافة إلى ارتفاع خطر الإصابة بحساسية الأسبرين (بالإنجليزية: Aspirin allergy).
  • الأزيز المصاحب للتنفّس.


مراجعة الطبيب

تجدر مراجعة الطبيب في حال استمرار الأعراض لمدّة تزيد عن عشرة أيام؛ والتي تتشابه مع أعراض نزلات البرد، كما يجب الحرص على مراجعة الطوارئ الطبيّة في الحالات الآتية:[١]

  • زيادة شدّة الأعراض بشكلٍ مفاجئ.
  • اضطراب شديد في التنفس.
  • ازدواج في الرؤية، أو ضعف الرؤية، أو عدم القدرة على تحريك العيون.
  • انتفاخ في منطقة ما حول العين.
  • صداع شديد ومتزايد مصحوب بالحمّى، أو عدم القدرة على حني الرأس للأمام.


فيديو ما هي أعراض اللحمية في الأنف؟

هي عبارة عن أورام غير طبيعية تنمو في الأنسجة المخاطية الانفية، فما هي أعراض اللحمية في الأنف؟ :

المراجع

  1. ^ أ ب Mayo Clinic Staff (March 03, 2018), "Nasal polyps"، www.mayoclinic.org, Retrieved March 28,2019. Edited.
  2. ^ أ ب Christine Case-Lo (December 8, 2017), "What are nasal polyps?"، www.healthline.com, Retrieved March 28,2019. Edited.
  3. ^ أ ب Jennifer Robinson (December 12, 2018), "What Are Nasal Polyps?"، www.webmd.com, Retrieved March 28,2019. Edited.