أعراض وجود ميكروب في المعدة

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٨:٥٤ ، ٣٠ أبريل ٢٠١٩
أعراض وجود ميكروب في المعدة

أعراض وجود ميكروب في المعدة

يحدث ميكروب المعدة، أو ما يُعرَف طبِّياً باسم جرثومة المعدة؛ نتيجة الإصابة بنوع من البكتيريا تُعرَف باسم البكتيريا الملويّة البوابيّة (بالإنجليزيّة: Helicobacter pylori)، وتُعَدُّ جرثومة المعدة من أكثر الأسباب الشائعة للإصابة بالقرحة الهضميّة، وقد لا يرافق الإصابة بجرثومة المعدة ظهور أي أعراض لدى الكثير من المصابين، ولا يُعرَف السبب لعدم ظهور أي أعراض، إلا أنَّ بعض الأشخاص يُولدون بمقاومة عالية لتأثيرات هذه الجرثومة عليهم، وتشمل الأعراض في حال ظهور ميكروب المعدة ما يأتي:[١]

  • الشعور بألم، وحرقة في البطن.
  • انتفاخ البطن.
  • الشعور بألم في البطن، يزداد عندما تكون المعدة فارغة.
  • فقدان الشهيّة.
  • المعاناة من الغثيان.
  • فقدان الوزن لا إراديّاً.
  • التجشُّؤ المُتكرِّر.


تشخيص الإصابة بميكروب المعدة

يتمّ تشخيص الإصابة بميكروب المعدة بناءً على التاريخ الطبِّي للمُصاب، والتاريخ العائليّ للإصابة بجرثومة المعدة، فيطلب الطبيب مجموعة من الإجراءات، والفحوصات التي تُساعد على تشخيص الإصابة بالجرثومة، فنذكر بعض منها فيما يأتي:[٢]

  • الفحص البدنيّ: حيث يفحص الطبيب المعدة للتأكُّد من وجود انتفاخ، أو ألم في المعدة.
  • تحليل البُراز: يُستخدَم للتأكُّد من وجود الجرثومة في البراز، ويتطلَّب قبل اجراء التحليل إيقاف بعض الأدوية التي يتناولها الشخص، مثل: المُضادَّات الحيويّة، ومُثبِّطات مضخَّة البروتون.
  • تحليل الدم: وذلك يتم بأخذ عيِّنات الدم من المريض ليتمّ تحليلها، والبحث عن الأجسام المُضادَّة لجرثومة المعدة.
  • التنظير: بأن يُدخل الطبيب منظار مزوّد بكاميرا إلى الفم، وأسفل المعدة، والاثني عشر، حيث يُرسل المنظار الصور إلى الطبيب، وتُعرَض على الشاشة، ليتأكد من وجود إصابة بجرثومة المعدة.


الوقاية من ميكروب المعدة

هناك بعض الطُرق التي يمكن اتِّباعها للوقاية من الإصابة بجرثومة المعدة، ومنها:[٣]

  • غسل اليدَين بعد استخدام الحمَّام، وقبل تحضير الطعام أوتناوله.
  • عدم تناول الطعام غير مطهو بشكل جيّد.
  • تجنُّب شرب الماء غير النظيف.


المراجع

  1. "Helicobacter pylori (H. pylori) infection", www.mayoclinic.org, Retrieved 24-4-2019. Edited.
  2. "H. pylori Infection", www.healthline.com, Retrieved 24-4-2019. Edited.
  3. "What Is H. pylori?", www.webmd.com, Retrieved 24-4-2019. Edited.