أفضل الأماكن في أبو ظبي

كتابة - آخر تحديث: ٠٨:٥٢ ، ٢٢ يناير ٢٠١٩
أفضل الأماكن في أبو ظبي

مسجد الشيخ زايد بن سلطان آل نهيان

ويُعرَف أيضاً بالمسجد الكبير، حيث تمَّ بناؤه بأمر من المغفور له -بإذن الله- الشيخ زايد بن سُلطان آل نهيان، وهو أحد المَعالِم العُمرانيّة الدينيّة المُذهلة، والفريدة من نوعها على مُستوى الإمارة، والعالَم كلّه؛ فقد أبدع المُصمِّمون في تصميمه، أمّا الموادّ المُستخدَمة في بنائه، فهي مزيج من مُعظم دُوَل العالَم، وبأجود الأصناف، والأنواع، كما أنّه تمَّ تزيينه باستخدام الحجر الفاخر، والذهب، والرُّخام، والكريستال، والأحجار الكريمة، والسيراميك.[١]


قصر الإمارات

وهو يُعَدُّ فندقاً على درجة عالية من الرقِيِّ، والفخامة، حيث يقع إلى جانب مُجمَّع أدنوك ومركز تسوُّق المارينا، ويضمُّ في داخله 400 غرفة، وجناحاً فندقيّاً، كما تُقام فيه مناسبات كبيرة، وحفلات للموسيقى الكلاسيكيّة، وعروض، ورقصات الباليه. ومن الجدير بالذكر أنّ تكلفة بناء هذا الصَّرح بلغت نحو 3 مليارات دولار، وهو يُعتبَر بذلك من المباني الأعلى تكلفة في العالَم، علماً بأنّ هذا القَدر من الإنفاق يظهر في التصميم الخارجيّ، والداخليّ للمبنى؛ إذ إنّ مُعظم ديكوراته الداخليّة تمّ صُنعها من الذهب الخالص، أو الرُّخام.[١]


حصن المقطع

وهو أحد أهمّ المَعالِم الأثريّة في إمارة أبو ظبي، علماً بأنّ تاريخ بنائه يعود إلى نحو 200 سنة، حيث كان يُستخدَم حينها كحصن، ومركز حراسة؛ لحماية المنطقة من الغزوات، والاعتداءات الخارجيّة، وقُطّاع الطُّرُق. ومن الجدير بالذكر أنّه قد تمّ ترميم المبنى، وإصلاحه في الآونة الأخيرة؛ نظراً لقيمته التراثيّة في تاريخ المنطقة.[١]


الأماكن الطبيعيّة

تضمُّ إمارة أبو ظبي العديد من المواقع الطبيعيّة، والبيئيّة التي تُعتبَر مراكز لجَذب الزوّار، والسيّاح، ومنها:[٢]

  • تلّ مرعب: وهو تلٌّ رمليٌّ يُمثِّل أعلى الكُثبان الرمليّة في العالَم.
  • جبل حفيت: وهو أحد أهمّ، وأجمل المناطق الطبيعيّة في إمارة أبو ظبي، علماً بأنّ قمّته تُمثِّل أعلى نقطة من حيث الارتفاع فيها.
  • واحة العين: وهي واحة نخيل مُمتدَّة تضمُّ أعداداً هائلة من أشجار النخيل، علماً بانّه قد تمّ اعتمادها لتكون ضمن قائمة التراث العالَميّ التابعة لمُنظَّمة اليونسكو، كما تمّ اعتمادها من قِبَل مُنظَّمة الأغذية، والزراعة التابعة للأُمَم المُتَّحِدة؛ نظراً لما تحتويه الواحة من موارد غذائيّة، وتنوُّع ثقافيّ، وبيولوجيّ.


الأماكن الترفيهيّة والتراثيّة

تمتلئ إمارة أبو ظبي بالمواقع، والأماكن التي تُوفِّر بيئة مناسبة؛ للترفيه، والمَرَح، ومنها:[٣]

  • القرية التراثيّة: وتقع في الجزء الأوسط من مدينة (أبو ظبي)، علماً بأنّه قد تمّ تصميم القرية بحيث تكون متحفاً يضمُّ المَعالِم التراثيّة، وما يمثِّل عادات العرب البَدو، كما تُعرَض فيه نماذج المَحاكم، والخيام، ووسائل الزراعة التي كانت مُتَّبعة لديهم.
  • حديقة خليفة: وهي حديقة ذات مناظر طبيعيّة خلّابة تضمُّ عدداً من المَمرّات المزروعة بالنباتات، ومتحفاً، وقاعة اجتماعات، ومسرحاً، ومدينة ترفيه، ومسجداً.
  • الكورنيش: وهي منطقة مُطِلّة على البحر تضمُّ العديد من الأبنية الحديثة العالية، والحدائق الغنيّة بالزهور، والمناطق المُخصَّصة لأنشطة الصَّيْد.
  • عالَم البحار (ياس): وهي مركز مائيٌّ عملاق يضمُّ العديد من وسائل الترفيه، ويُتيحُ للزوّار إمكانيّة الغَوص، واستخراج اللؤلؤ.


المراجع

  1. ^ أ ب ت "المعالم وأهم الوجهات"، www.economy.gov.ae، اطّلع عليه بتاريخ 11-1-2019. بتصرّف.
  2. "الجذب السياحي في كل إمارة"، government.ae، اطّلع عليه بتاريخ 11-1-2019. بتصرّف.
  3. الدليل الإرشادي دبي وأبوظبي، صفحة 8،9. بتصرّف.