أفضل تجارة في العالم

بواسطة: - آخر تحديث: ٠٦:٥٩ ، ١٧ مارس ٢٠١٦
أفضل تجارة في العالم

التجارة

انتشرت التجارة بشكل واسع بين جميع بلدان الشرق الأوسطيّة والغربية ودول شرق وغرب آسيا على حدٍ سواء، مما ساهم في انتشار ثقافات مختلفة وازدهار عام في جميع البلاد، وذلك لما قدّمته التجارة من مكاسب مالية وتعارف حضاري وثقافي، ولكن في وقتنا هذا تعدّدت أشكال التجارة وتشابهت جداً فيما بينها، ممّا سبّب قلة المكاسب المالية ورُخص السلع، وعلى أثرها أصبحت هذه العملية هي أهم سبب من أسباب الركود الاقتصادي. تتعدد طرق نقل السلع بين الدول حسب قربها وبعدها عن بعضها، وسنتطرق في مقالنا لذكر أنواع التجارة وفوائدها، وعن طرق انتقال السلع.


أنواع التجارة

  • تجارة دولية.
  • تجارة داخلية.
  • تجارة إلكترونية.


  • التجارة الدولية: هي مبدأ تقوم عليه جميع الدول من حيث استيراد وتصدير السلع بينها، مما يساعد على ضخ الأموال وزيادتها وتنقلها، ويعطي دخلاً مادياً للدولة ويساعدها في تحصيل مكاسب دوبلوماسية.
  • التجارة الداخلية: وهي عبارة عن تناقل السلع بين الأشخاص المعنيين وطرحها داخل السوق الداخلي في الدولة.
  • التجارة الإلكترونية: وهي عبارة عن طرق تسويق عبر إعلانات مبوبة يتم نشرها بالتلفاز أو باستخدام الشبكة العنكبوتية.


طرق تناقل السلع (الاستيراد، والتصدير)

  • البرية: هي عبارة عن وسائل نقل متعددة تنقل السلع عن طريق البر، وذلك لقرب الدولة أو المنطقة المراد التجارة فيها، وتتميز برخص التكلفة، ومثال عليها دول بلاد الشام والخليج، وتستخدم في نقل الزيوت والنفط وغيرها.
  • المائية: وهي نقل البضائع والسلع بكميّاتٍ كبيرة عن طريق السفن والبواخر البحيرية، وتكثر هذه التجارة في بلاد غرب وشرق آسيا ودول الخليج، وتُستخدم كثيراً في نقل السيارات.
  • الجوية: تستخدم وسائل نقل سريعة كالطائرة في نقل البضائع للأماكن البعيدة جداً، وتستخدم في نقل المعدات من دول الغرب إلى دول الشرق الأوسط، وهي من أكثر وسائل النقل أمناً.


أفضل تجارة في العالم

تعد التجارة الإلكترونية من أفضل أنواع التجارة الموجودة حالياً، وذلك لسهولة استخدامها والتعرف على السلع عن طريق الانترنت وغيرها من الطرق، وتتيح عرض البضائع بأسعار مختلفة.


فوائد التجارة الإلكترونية

  • تربط بين الدول البعيدة: يتيح لنا هذا النوع من التجارة التواصل بين العملاء والتجار عن طريق التسويق عبر الهاتف أو الإنترنت والتلفاز، مما يسهّل من عملية التواصل.
  • الوصول إلى العروض المهمة من دون أي صعوبة؛ إذ يُمكن على العميل رؤية جميع الإعلانات المقدمة للسلع في وقت واحد.
  • التنوع في البضائع: ممّا يُسهّل على العميل التنوع في خياراته وإكسابه الوقت اللازم له.
  • توفير المال والجهد: ويتم ذلك بالتواصل مع التجار دون الحاجة للسفر إليهم، مما يساهم في عدم هدر الوقت والمال.
  • توفر فرص عمل جديدة للشباب من كلا الجنسين، مما يسهل عليهم القيام بعملهم، وهو ما يُسمّى بالتسويق الإلكتروني.