أفضل سنفرة للوجه والجسم

كتابة - آخر تحديث: ١٩:٠١ ، ٧ سبتمبر ٢٠١٨
أفضل سنفرة للوجه والجسم

العناية بالبشرة والجسم

تتعرّضُ البشرةُ للعديدِ من العواملِ الّتي تؤثرُ عليها سلباً بسببِ العواملِ الجّويةِ المحيطةِ والمتغيّرة، فيعاني العديدُ من الأشخاصِ من جفافِ البشرةِ واسودادِ لونها، فيتمُّ استخدامُ العديدِ من الخلطاتِ الطّبيعيّةِ للمحافظةِ على نظارةِ البشرةِ ونعومتِها؛ كخلطاتِ سنفرةِ الوجهِ والجّسمِ المتعدّدةِ، والّتي يمكنُ إعدادُها في المنزلِ بكلِّ سهولةٍ ودونَ تكاليفَ عاليةَ، وتعملُ على تفتيحِ البشرةِ وزيادةِ نعومتها، والتّخلصِ من خلايا الجّلدِ الميّتةِ المتراكمةِ على البشرة؛ وسنقومُ بذكر بعضٍ منها في هذا المقال.[١]


سنفرةُ الوجه

تعد بشرة الوجه من اكثر المناطق حساسية في الجسم ويمكننا الاهتمام بها من خلال عمل سنفرة للوجه بطرق طبيعية منها:[٢]

  • خليطُ الشّوفان: ويعدّ هذا الخليطُ بإضافةِ ملعقتين من الشّوفان النّاعم إلى القليل من زيتِ الأرجان أو زيتِ النّيم، والقليلِ من أحدِ الزّيوتِ العطريةِ المفضلةِ، وتدليكِ البشرةِ بهذا المزيجِ بحركاتٍ دائريةٍ لمدّةِ عشرِ دقائق، وغسلِ الوجهِ بماءٍ فاترٍ ودهنهِ بكريمٍ مرطّبٍ للمحافظةِ على نعومتهِ ويستخدمُ هذا الخليطُ مرتين أسبوعياً.
  • خليطُ السّكرِ وزيتُ الزّيتون: تخلطُ ملعقتان من السّكرِ مع ربعِ كوبٍ من زيتِ الزّيتون، وبضعِ قطراتٍ من زيتِ البابونجِ العطري، ويُستخدمُ هذا الخليطُ في فركِ الوجهِ بحركاتٍ دائريةٍ للحصولِ على بشرةٍ رائعةٍ ونضرة.
  • مقشّر الشّوفانِ وصودا الخبز: تُخلط ملعقةٌ من صودا الخبزِ مع نصفِ كوبٍ من دقيقِ الشّوفانِ، وملعقتان من الشّاي الأخضرِ، وتُضافُ هذه المكوّنات إلى كوبٍ من الحليبِ السّائلِ المضافِ إليه ملعقةٌ من زيت الجّوجوبا، ويُفرك به الوجه للتّخلص من طبقات الجّلد الميت.
  • الشّوفان والسّكر البني: تضاف ملعقتان من السّكر البني إلى نصف كوب من الشّوفان وملعقتين من العسل وبضع من قطرات أحد الزيوت العطرية ويفرك الوجه بهذا المزيج بحركات دائريّة لتنعيمه وللحصول على بشرة نضرة.


سنفرة الجّسم

يعد الجسم من أولويات اهتماماتنا، وللعناية به هناك طرق لعمل سنفرة للجسم كاملا والاهتمام به ومنها:[٣]

  • مقشّر القرفةِ والزّنجبيل: يضافُ كوبٌ من الملحِ الخشنِ إلى ملعقتين من الزّنجبيل المطحون، وملعقتين من القرفة، ونصفُ كوبٍ من زيتِ الزّيتون، والقليلُ من زيتِ اللّوز، وتخلطُ جميعُ المكوناتِ معاً للحصولِ على خليطٍ متجانسٍ، ويُفرك به الجّسم بعدَ الاستحمامَ بماءٍ ساخنٍ؛ لفتحِ مسامِ الجّلدِ مع التّركيز على فركِ المناطقِ الخشنةِ في الجّسمِ والجّافة، وأخذ حمامٍ بالماءِ الفاترِ، ودهنِ الجّسمِ بكريمٍ مرطّبٍ أو زيتِ الأطفالِ للممحافظةِ على نعومتِه.
  • مقشّر اللّيمون: فمن المعروف مدى فعاليةِ اللّيمون في تفتيح البشرةِ وتقشيرها، ويتمّ استخدامهُ بإضافةِ نصفِ كوبٍ من عصيرِ اللّيمونِ إلى ربع كوبٍ من زيتِ الزّيتونِ، ونصف كوبِ من السّكرِ الخشن، والقليلِ من أحدِ الزّيوت العطريّةِ، ويفركُ الجّسم بهذا الخليطِ بحركاتٍ دائريةٍ ومن ثم غسلُ الجّسمِ بماءٍ فاترٍ ودهنهِ بأحدِ الكريماتِ المرطّبة.


المراجع

  1. "How to Take Care of Your Skin (Face and Body)", www.wikihow.com, Retrieved 9-7-2018. Edited.
  2. "The 5 Best Oils for Your Skin", www.healthline.com, Retrieved 9-7-2018. Edited.
  3. "The Vitamin C Serum That Completely Transforms Skin", www.newbeauty.com, Retrieved 9-7-2018. Edited.
399 مشاهدة