أفضل سن للفطام

كتابة - آخر تحديث: ٠٦:٤٠ ، ١٦ أكتوبر ٢٠١٨
أفضل سن للفطام

مرحلة إرضاع الطفل

إنّ مرحلة إرضاع الطفل رضاعة طبيعية هي من المراحل التي تربط الأم بطفلها بشكل وثيق، فهي ليست مجرّد عملية إطعام، لذلك تعدّ فترة الفطام من أصعب الفترات التي تمرّ بها الأم وطفلها، فهي تحاول أن تبحث عن حلول للفطام بأقلّ تأثيرات سلبية عليه ودون إحساسه بالانزعاج. يوجد العديد من التساؤلات حول السن المناسب للفطام وكيفيته، سنعرض في هذا المقال إجابات عن هذه التساؤلات وغيرها.


السن المناسب للفطام

  • يفضّل أن تستمر الأم في الرضاعة الطبيعية لطفلها حتّى عامه الأول على الأقل، وذلك لاحتواء حليبها على الغذاء المتوازن الكامل الذي يحتاجه جسم الطفل، والذي يُفيد صحّته ويقوّي مناعته بشكل خاص.
  • يجب مراعاة احتياجات كل طفل على حدة، وعدم مقارنة أحدهم بغيره من الأطفال، فبعضهم يفطم نفسه بنفسه عن طريق ميوله للأطعمة المنوّعة وتركه للرضاعة، ومنهم من يحتاج لوقت أطول حتّى يعتاد المأكولات العادية ويبتعد عن الرضاعة وهكذا.


حالات لا ينصح فيها بالفطام المبكّر

  • وجود تاريخ عائلي ( وراثة ) لحساسية الغذاء، حيث إنّ الرضاعة الطبيعية لمدّة أربعة شهور كحدٍ أدنى تحمي الطفل من هذه الحساسية، لذلك يفضّل استشارة الطبيب قبل البدء بعملية الفطام.
  • مرور الطفل بحالات صحية صعبة، حيث لا يجب البدء في عملية الفطام وهو في مرحلة التسنين، أو في حالة مرضية معينة، كسوء التغذية أو نزلات البرد أو ارتفاع درجة الحرارة.
  • مرور الأم بحالات صحية أو نفسية صعبة، حيث يفضّل البدء بالفطام وهي في مزاج جيّد حتّى تستطيع تحمّل طفلها وتغيّراته النفسية.
  • مرور الأسرة بتغييرات، كالانتقال إلى منزل جديد، أو وجود طفل جديد، أو غيرها من الحالات التي تؤدي إلى قلق الطفل وعدم شعوره بالأمان أو الراحة.
  • فصل الصيف، حيث يفضّل أن يكون الفطام في فصل الشتاء أو الربيع، نظراً لأنّ الصيف يسبب العديد من الأمراض كالنزلات المعوية، ذلك خاصّة بعد عملية الفطام، حيث إنّ هذه الأخيرة تقوّي مناعة الطفل.


كيفية فطام الطفل

لفطام الطفل يجب الاعتماد على خطّتين أساسيتين هما: تقصير المدّة المخصصة للرضاعة، وتشتيت انتباه الطفلن والخطوات تكون كالتالي:

  • ألغي جلسة الرضاعة الطبيعية وقدّمي له كوباً من الحليب أو قنينة حليب اعتماداً على عمره، فإذا رفضها وأصرّ على الرضاعة الطبيعية حاولي معه في وقت لاحق.
  • قللي مدّة الرضاعة الطبيعية لطفلك، وأكمليها بتقديم وجبة خفيفة إذا كان في عمر يسمح له بتناول هذا النوع من الوجبات (إذا تعدّى ال6 أشهر).
  • كوني صبورة، لأنّ الفطام يحدث تدريجياً، عليكِ تحمّل طفلك خصوصاً في وقت الرضاعة قبل النوم.
  • شتتي انتباهه عن الرضاعة عن طريق إشغاله بلعبة جميلة تلفت انتباهه، أو وجبة خفيفة يحبّها.


فيديو طرق فطام الطفل عن الرضاعة الطبيعية

شاهد الفيديو لتتعرف على طرق فطام الطفل عن الرضاعة الطبيعية :